مُدَرِّسة
دراسات اللغة الإنجليزية, جامعة دمشق (سوريا)

المركب الكيميائي

المركب الكيميائي: هو مادة كيميائية تتكون من عنصرين أو أكثر من العناصر الكيميائية المرتبطة مع بعضها بنسب ثابتة تحدد التركيب. مثل الميتان CH4 حيث ترتبط أربع ذرات هيدروجين بذرة كربون واحدة. وتتكون كل مادة في هذا الكون من عدد من ذرات العناصر المختلفة، والتي توجد بشكل نقي وتجمع في المركبات الكيميائية، تتكون عينة العنصر النقي فقط من ذرات مميزة لهذا العنصر، تختلف ذرات كل عنصر عن ذرات عنصر آخر، على سبيل المثال تختلف الذرات التي تشكل الكربون عن تلك التي يتكون منها الحديد، والتي بدورها تختلف عن ذرات الذهب.

تم تحديد اكل عنصر رمز معين يتكون من حرف واحد أو حرفين أو ثلاثة، أُخذ إما عم اسم العنصر الحالي أو عن اسمه الأصلي (غالباً لاتيني)، على سبيل المثال رمز الكربون C ورمز الهيدروجين H ورمز الأكسجين O، كما يحتوي الماء وهو مركب كيميائي على الهيدروجين والأكسجين بنسبة ذرتي هيدروجين لكل ذرة أكسجين H2O، وأيضاً كلوريد الصوديوم هو مركب كيميائي يتكون من الصوديوم بنسب متساوية من أيونات الصوديوم الوجبة مع أيونات الكلور السالبة Nacl 1:1

يمكن أن تكون المركبات جزيئية أي تتكون من جزيئات مثل الميتان CH4 والماء H2O، ويمكن أن تكون المركبات أيونية مثل كلوريد الصوديوم.

قد تتخذ ذرات العناصر بطرق مختلفة لتشكيل عدد لا يحصى من المركبات، ففي الواقع هنالك الملايين من المركبات الكيميائية المعروفة وهناك أيضاً الملايين الممكنة التي لم تكتشف أو تصنف بعد، إن معظم المواد الموجودة في الطبيعة مثل الخشب والتربة والصخور عبارة عن خليط من المركبات الكيميائية، يمكن فصل هذه المواد إلى المركبات المكونة لها بوساطة الطرق الفيزيائية وهي طرق لا تغير الطريقة التي يتم بها تجميع الذرات داخل المركبات، ويمكن أيضاً فصلها بطرق كيميائية ولكن هذه الطرق عبارة عن تفاعلات كيميائية والتي تغير في تنظيم الذرات وبالتالي لا يمكن إعادة تكوين نفس المركب، مثال على ذلك حرق الميتان في وجود الأكسجين الجزيئي ليتكون ثاني أكسيد الكربون والماء، حيث تحدث التغيرات في طريقة ارتباط ذرات الكربون والهيدروجين والأكسجين معاً في المركبات.

تظهر المركبات الكيميائية مجموعة من الخصائص من درجات الحرارة والضغوط العادية، تكون فيها بعض المواد صلبة وبعضها سائل وبعضها غاز، كما تمتد ألوان المركبات المختلفة على ألوان قوس قزح، إضافة إلى أن بعض المركبات شديدة السمية، في حين أن البعض الآخر مفيد، قد يؤدي استبدال ذرة واحدة فقط داخل مركب إلى تغيير لون أو رائحة أو سمية مادة ما.

وقد تم تطوير أنظمة التصنيف حيث تصنف المركبات على أنها إما جزيئية أو أي نية، كما تصنف أيضاً على أنها عضوية أو غير عضوية.

يمكن فهم القدرات المختلفة لارتباط الذرات لتكوين المركبات بشكل أفضل من خلال الجدول الدوري الذي تم إنشاءه لتمثيل الأنماط التي تمت ملاحظتها في الخواص الكيميائية للعناصر، حيث لوحظ مع تطور علم الكيمياء أن العناصر يمكن أن تكون مجمعة حسب تفاعل كيميائي حيث تم وضع العناصر ذات الخصائص المتشابهة في الأعمدة الرأسية الجدول الدوري وسميت مجموعات، وعندما عُرف تفاصيل البنية الذرية أصبح موضع كل عنصر في الجدول الدوري يرتبط بترتيب الإلكترونات التي تمتلكها ذرات ذلك العنصر، ولوحظ أن الإلكترونات التي تحدد السلوك الكيميائي للذرة هي تلك الموجودة على غلافها الخارجي وسميت بإلكترونات التكافؤ.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما هو المركب الكيميائي"؟