ما هو المعدل الذي تزداد به درجات الحرارة سنويا؟

1 إجابة واحدة
مهندسة مدنية
الهندسة المدنية, جامعة تشرين

المعدل الذي تزداد به درجات الحرارة سنويا

إن العالم يزداد دفئًا عامًا بعد عام، إذ ترتفع قراءات ميزان الحرارة حول العالم منذ الثورة الصناعية، والأسباب مختلفة وهي مزيج ما بين النشاط البشري وبعض التغيرات الطبيعية، ولكن المسؤولية العظمى هي السلوك البشري. ووفقًا لدراسات العلماء في معهد جودارد لدراسات الفضاء التابع لناسا (GISS)، فإن متوسط ​​درجات الحرارة العالمية على الأرض قد ازداد بمقدار 1 درجة مئوية (2 درجة فهرنهايت) منذ عام 1880، حيث أن ثلثي الاحتباس الحراري قد حدث منذ عام 1975 وبمعدل 0.15-0.20 درجة مئوية لكل عقد.

بالطبع درجات الحرارة التي نعيشها محليًا تتقلب وفي فترات قصيرة بشكل كبير بسبب الأحداث الدورية المتوقعة والتي هي الليل والنهار والصيف والشتاء بالإضافة لأنماط الرياح والأمطار التي يصعب التنبؤ بها، ولكن درجة الحرارة العالمية تعتمد على مقدار الطاقة التي يستقبلها الكوكب من الشمس وكم يشع مرة أخرى إلى الفضاء وهذه الكميات لا تتغير إلا بمقدار قليل جدًا، حيث تعتمد كمية الطاقة التي تشعها الأرض بشكل كبير على التركيب الكيميائي للغلاف الجوي، وكمية غازات الاحتباس الحراري خاصةً.

ارتفاع درجة الحرارة العالمية بمقدار درجة واحدة هو أمرًا مهمًا إذ يتطلب كمية كبيرة من الحرارة لتدفئة جميع المحيطات والغلاف الجوي والأرض بهذا القدر، حيث أنه في الماضي عندما انخفضت درجة الحرارة بمقدار درجة واحدة إلى درجتين كان ذلك كافيًا لإغراق الأرض في العصر الجليدي الصغير، وقبل 20000 سنة انخفضت بمقدار خمس درجات وقد سبب ذلك بدفن جزء كبير من أمريكا الشمالية تحت كتلة جليدية شاهقة.

تحليلات وكالة ناسا لدرجة الحرارة تتضمن قياسات لدرجة حرارة السطح من أكثر من 20000 محطة أرصاد جوية، وملاحظات قائمة على السفن والعوامات لدرجات حرارة سطح البحر وقياسات درجة الحرارة من محطات أبحاث أنتاركتيكا، حيث يتم تحليل هذه القياسات في الموقع باستخدام خوارزمية تأخذ في الاعتبار التباعد المتنوع لمحطات درجة الحرارة حول العالم وتأثيرات جزيرة الحرارة الحضرية التي يمكن أن تحرف الاستنتاجات، إذ تنتج هذه الحسابات متوسط ​​انحرافات درجة الحرارة العالمية من فترة خط الأساس من 1951 إلى 1980.

والهدف من ذلك هو تقدير لتغير درجة الحرارة والذي يمكن مقارنته بتنبؤات تغير المناخ العالمي استجابة لثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي والهباء الجوي والتغيرات في النشاط الشمسي.

وارتفاع درجات الحرارة لا يعني أنها ترتفع في كل مكان في كل مرة بدرجة واحدة، حيث أنها قد ترتفع في سنة أو عقد معين 5 درجات في منطقة واحدة وتنخفض درجتين في منطقة أخرى، ويمكن أن يتبع فصل الشتاء البارد بشكل استثنائي في منطقة واحدة صيفًا دافئًا بشكل استثنائي أو قد يكون الشتاء البارد في منطقة ما متوازنًا بفصل شتاء دافئ للغاية في جزء آخر من العالم، وبشكل عام يكون الاحتباس الحراري أكبر على اليابسة منه على المحيطات لأن الماء أبطأ في امتصاص الحرارة وإطلاقها.

كما أن زيادة استخدام الوقود الأحفوري في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية (5 في المائة سنويًا) عزز إنتاج غازات الاحتباس الحراري، حيث تتراكم هذه الغازات ببطء وتستغرق وقتًا أطول بكثير لترك الغلاف الجوي، ومن المرجح أن يعكس اتجاه الاحتباس الحراري القوي في العقود الأربعة الماضية تحولًا من تأثيرات الهباء الجوي والغازات الدفيئة المماثلة إلى هيمنة الغازات الدفيئة، وكبح الهباء الجوي من خلال التحكم في التلوث.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو المعدل الذي تزداد به درجات الحرارة سنويا؟"؟