تدوير النفايات

الرئيسية » لبيبة » إعادة تدوير » تدوير النفايات
تدوير النفايات

كثيرًا ما ينتج عن الاستهلاك البشري توالفٌ أو مخلفاتٌ فقدت ماهيّة عملها أو أهميتها لدى الإنسان، وقد يسبب تراكم الكثير منها الفوضى أو الروائح الكريهة وحتى الأمراض نتيجة التلوث الذي تتركه؛ لذا يجب علينا التخلص منها بشكلٍ سليمٍ دون أن يبقى شيءٌ من أثرها السلبي. وبناءً عليه يجب نشر ثقافة إعادة تدوير النفايات ولا سيّما في المجتمعات غير المدركة لأهميتها ولضرر تلك النفايات.1

إعادة تدوير النفايات

إعادة تدوير النفايات هي عملية معالجة وتحليل المخلفات أو المواد المستخدمة مسبقًا وتحويلها إلى موادٍ مفيدةٍ بشكلٍ واستخدامٍ جديدين. وتتم هذه العملية بعدة مراحلَ هي تجميع النفايات وتصنيف كل صنفٍ على حدى وتنظيفها ومن ثم صنع أشياءٍ جديدةٍ منها. وهي واحدةٌ من أهم الطرق الفعّالة لتقليل تلوث الهواء والماء والأرض، كما أنها توفر مواردًا من شأنها الحد من استهلاك الطاقة، وتقلل من إنتاج مواد استهلاكية جديدة.2

أهمية إعادة تدوير النفايات

تترك النفايات آثارًا سلبيةً كبيرةً على البيئة، وهنا تكمن الأهمية البيئية لإعادة التدوير التي تتجلى فيما يلي:

  • تقليل التلوث الناجم عن النفايات: تصدر أمكنة تجمع النفايات موادًا وغازاتٍ ذات تراكيبٍ كيميائيةٍ سامةٍ مسببةً تلوثًا بيئيًّا، وإعادة تدوير هذه النفايات يقلل من هذا التلوث.
  • توفير الموارد الطبيعية: يتطلب صنع منتجاتٍ جديدةٍ العديد من الموارد الطبيعية الموجودة في الغابات، وإعادة تدوير النفايات يخفف من حاجتنا للغابات الضرورية لتلافي بعض الأخطار كالاحتباس الحراري وتدمير الموائل.
  • توفير الطاقات والجهود المبذولة: يتطلب صنع منتجاتٍ جديدةٍ طاقةً أكبر من إعادة التدوير، حيث تختصر إعادة التدوير مراحلَ عديدةً سوف تحتاجها المنتجات عند البدء بصناعتها من المواد الخام.

كما أنَّ لها أهميةً كبيرةً للمدن حول العالم وللأشخاص الذين يعيشون فيها، وتتجلى الأهمية البشرية فيما يلي:

  • توفير مساحة إضافية: يؤدي الاستهلاك البشري الكبير إلى امتلاء مكبات النفايات بسرعةٍ كبيرةٍ، واستمرارها على هذا الحال سيجعلها تحتل حيّزًا أكبر من المساحة المخصصة لها، وإعادة تدوير النفايات سيوفر الكثير من هذه المساحات.
  • توفير من الناحية الاقتصادية: تكلفة إعادة تدوير المنتجات أقل من تكلفة صناعتها من المواد الخام.
  • توفير أكبر قدر من الموارد الطبيعية للأجيال القادمة: فإعادة التدوير تقلل الحاجة للمواد الخام وبالتالي تُحفظ المزيد من الموارد. كما يقلل من استهلاك الطاقات المبذولة. تتيح إعادة التدوير العديد من الفرص الوظيفية للناس، حيث تضم الشركات القائمة على إعادة التدوير آلافًا من الموظفين في جميع أنحاء العالم.
  • تتيح إعادة التدوير العديد من الفرص الوظيفية للناس: حيث تضم الشركات القائمة على إعادة تدوير النفايات آلافًا من الموظفين في جميع أنحاء العالم.3

المراجع