ما هو عدد الأقمار التي تتبع كوكب زحل؟

1 إجابة واحدة

عرف كوكب زحل لدى الحضارات القديمة فقد رصده الفلكيون البابليون بشكل منتظم، كما قاموا برصد حركته في السماء، أما بالنسبة للرومان فاعتبروه إله للزراعة والحصاد، وسمي بساتورن، اما بالنسبة لليونانيين فهو الإله كرونوس، لقد حاز كوكب زحل على مكانة لدى حضارات بشرق آسيا، فعرف في لدى ميثولوجيا الهندوس باسم شاني، وهو الإله الذي يحاسب جميع الناس على أعمالهم سواء خيرة أو شريرة، بالإضافة لذلك اعتبره الصينيون واليابانيون القدماء أنه نجمٌ للأرض.

في الحقيقة، يعتبر كوكب زحل ثاني أكبر كوكب في المجموعة الشمسية، وهو الكوكب السادس بالبعد عن الشمس، يتميز بحلقاته الجليدية المذهلة والتي تعتبر فريدة بين الكواكب، أكد العديد من العلماء والباحثين أن كوكب زحل عبارة عن كوكب ضخم مكون في أغلبه من غازي الهيليوم والهيدروجين، يوجد في مركزه نواة كثيفة مكونة من العديد من المعادن كالنيكل والحديد، كما أنها محاطة بمواد صخرية ومركبات متجمدة، ونتيجة الضغط والحرارة العاليين غُلف بطبقة من الهيدروجين المعدني السائل، ومحيطة بها طبقة من الهيدروجين السائل، يبلغ قطره 58.232 كيلومتر، وهو أكبر بتسع مرات من كوكب الأرض، يبعد زحل عن الشمس حوالي 1.4 مليار كيلومتر، كما أن ضوء الشمس يستغرق حوالي 80 دقيقة للانتقال من الشمس إلى زحل.

بالنسبة لكثافة كوكب زحل هو الكب الوحيد في النظام الشمسي الذي يقل متوسط كثافته عن كثافة الماء، ولنتخيل ذلك إن كوكب زحل العملاق إذا وضع في بحيرة فإنه سيطفو على وجه الماء، كما ان كوكب زحل ليس له سطح حقيقي، أي أن المركبات الفضائية لا يمكنها الهبوط على سطحه بسبب تكونه من الغازات والسوائل، مع العلم أن الضغط الشديد ودرجات الحرارة العالية داخل الكوكب قد تؤدي لإذابة المركبات الفضائية وتبخرها، تغطي الغيوم زحل وتظهر على شكل تيارات نفاثة وعواصف شديدة، حيث تصل سرعة الرياح في الغلاف الجوي العلوي لحوالي 500 متر في الثانية، وهي رياح شديدة جدًا مقارنةً ما يحدث على كوكب الأرض، حيث تبلغ أشد الأعاصير التي سجلت حتى الآن على كوكب الأرض 110 متر في الثانية.

يعتبر المجال المغناطيسي لكوكب زحل أقوى من المجال المغناطيسي لكوكب الأرض ب578 مرة، وبالتالي فإن حلقات زحل وأقماره تقع داخل هذا الغلاف المغناطيسي الهائل، وفي هذا المجال المغناطيسي تتأثر فيه الجسيمات المشحونة كهربائيًا أكثر مما تتأثر بالرياح الشمسية، لذلك تحدث ظاهرة الشفق وهي ظاهرة غير مفهومة بالكامل، لكن ما هو معروف حتى الآن أنه عند دوران هذه الجسيمات المشحونة كهربائيًا والتي توجد في المجال الجوي للكوكب، ويحدث الشفق عندما يحدث مزيج بين هذه الجسيمات التي منشأها أقمار زحل مع معدل الدوران السريع للمجال المغناطيسي للكوكب، وقد أثبت العلماء أن هذا الشفق غير شمسي.

لدى كوكب زحل حوالي 53 قمرًا مؤكد من قبل العلماء، و29 قمرًا مؤقت لم يتم التأكيد من قبل العلماء عليها، العديد من هذه الأقمار صغير جدًا بحيث يقل قطر الواحد منها عن 10 كيلو متر، وهناك أقمار بقطر حوالي 50 كيلو متر، ويوجد العديد من الأقمار الأخرى الكبيرة كروية الشكل، ومن أقمار كوكب زحل تيتان ورايا، وإيابيتوس، وديون، وتيثس، وإنسيلادوس، وميماس.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو عدد الأقمار التي تتبع كوكب زحل؟"؟