ما هو غسيل الاموال كيف يتم

يعد غسيل الأموال من الجرائم التي يعاقب عليها القانون لأنها تؤدي لتدهور الاقتصاد ومن ثم انهياره، فما المقصود بمصطلح غسيل الأموال؟

4 إجابات

غسيل الأموال هي طريقة غير شريعة لكسب الكثير من الأموال، فتحصَد بطريقة غير قانونية تستعملها معظم الأشخاص وبالتحديد الشركات الكبيرة، وبالطبع تقوم بحماية هذه الأموال من خلال تغطيتها بغطاء قانوني فعّال يحوّل الأموال غير الشرعية إلى أموال شرعية، وفي الحقيقة إنّ غاية هذه الشركات الأولى هي زعزعة الاقتصاد العالمي والتحكم  بسعر الصرف، وهذه الشركات غالبًا ما تعمل على النطاقين المحلي والدولي.

إلا أنها عندما تتوسّع إلى النطاق الدولي تزداد العملية صعوبة كونها تُصبح في الأنظمة المالية العالمية، وهذا يحتاج إلى التعرّف على ثغرات هذه الأنظمة للوصول إلى الثغرات القانونية التي تحميها على الصعيد العالمي، وغالبًا ما تتم هذه العمليات عن طريق استخدام البنوك والقروض التجارية والاستعانة بالشركات المالية الحديثة بطريقة غير شرعية لغيل الأموال.

فمثلًا في أوروبا عام  2012 حدثت واحدة من أضخم عمليات غسيل الأموال عن طريق أصحاب بنك (HSBC )، ويُعتبر هذا البنك من أكبر البنوك ففي ذلك العام قاموا أصحاب هذا البنك عن طريق الشبك بنقل كمية كبيرة جدًا من الأموال تُقدر بحوالي 900 مليون دولار لعصابة (Sinaloa) وكثيرًا من المنظمات  الأخرى، واكتُشِف أن معظم هذه الأموال أتت عن طريق تهريب  المخدرات من قبل شركات كبرى، وكمثال على عملية أكبر من هذه الحادثة، وجدت عملية أخرى في الدنمارك في بنك (Danske) وعندها قُدّرت الأموال التي غُسِلت بأكثر من 200 مليار دولار خلال فترة زمنية تراوحت بين 2007 و 2015.

أكمل القراءة

غسيل الأموال أو كما يعرف بتبييض الأموال هي عمليّة تحويل المبالغ والكميّات الكبيرة من الأموال المكسوبة بطرق قذرة وغير شرعيّة والمتمثلة بالأنشطة الإجرامية، مثل الاتجار بالمخدرات أو السرقات والإرهاب وغيرها؛ إلى أموال قابلة للتداول في الأنشطة التجارية والعامة والرسمية ومن ثم استثمارها في نشاطات ربحية مشروعة.

هنالك الكثير من الأدوات التي يستخدمها المجرمون في عمليّة غسيل الأموال، منها الطرق البسيطة ومنها الصعبة والتي تتطلب استخدام الوسائل التكنلوجية مثل:

  • التجارة غير المشروعة: وتعتبر من أشهر أدوات غسيل الأموال المُتبعة، والتي تعتمد على تجارة المخدرات والأسلحة غير المُرخصة والأدوية الممنوعة وغيرها الكثير.
  • القروض: تعتبر أيضاً من الوسائل المشهورة في عمليات غسيل الأموال، وتعتمد على القروض التي تطلب فائدة، حيث يتم تقديم الأموال غير القانونيّة كمبالغ للقروض ومن ثم يتم الحصول على نسبة من الفائدة بعد مرور فترة من الزمن.
  • الاستعانة بالمؤسسات المالية: وهي مؤسسات مساعدة في تسهيل عمليّة غسل الأموال من خلال توفيرها ستار قانوني للأعمال والأنشطة المالية وبالتالي تحويل الأموال غير القانونية إلى أموال مغسولة.
  • أدوات التكنلوجيا والانترنت: وتعتبر من الأدوات الحديثة في عالم غسيل الأموال والتي من خلالها يتم تحويل الأموال غير المشروعة إلى استثمارات مادية متمثلة بالأسهم وذلك بواسطة مواقع الكترونية تعمل كوسيط.

أكمل القراءة

يطلق مصطلح غسيل الأموال على محاولة التغطية على عمليات الكسب غير المشروع للأموال الناتجة عن نشاطات غير قانونية كتجارة المخدرات، وتهريب الآثار، والنصب والتزوير والرشوة، ودعم الإرهاب، عن طريق ربط هذه الأموال بمصادر جديدة شرعية لا تثير الشك والريبة، قبل إعادة طرحها للتداول كأرباح ناتجة عن مصادر تشغيل الأموال الجديدة.

يمكننا تقسيم عملية غسيل الأموال إلى ثلاث مراحل رئيسية:

  • توظيف الأموال غير المشروعة: يقوم خلال هذه المرحلة مالك الأموال غير الشرعية بتقسيم المال إلى حصص والبحث عن مشاريع مشروعة يستطيع الاستثمار بها، بهدف إضفاء صفة الشرعية على الأموال، كالاستثمار في المؤسسات المالية وشراء الأوراق المالية والشيكات.
  • التعتيم: تتم في هذه المرحلة محاولة قطع أي صلة تربط الأموال التي سيتم غسيلها بمصادرها الرئيسية غير المشروعة عبر إضفاء الصفة القانونية عليها، إما بنقلها عبر حسابات بنكية كثيرة، أو شراء بعض السيارات والمنازل الفاخرة وبيعها بشكل قانوني بهدف تضليل السلطات المالية وعض نظرهم عن المصدر الرئيسي للأموال.
  • الإندماج: تتم في هذه المرحلة عملية غسل الأموال بنجاح، فتدخل النقود الغير شرعية إلى التداول بصورةٍ قانونيةٍ، وكأنها ناتجة عن أعمال قانونية شرعية، بحيث يمكن لأصحاب هذه الأموال استثمارها دون القلق حول أي استفسارات قد تأتي حول مصدر هذه الأموال الأصلي.

أكمل القراءة

المشكلة الأكبر التي تواجه المؤسسات المشبوهة والإجرامية، كالتي تعمل في تجارة المخدرات أو تهريب الآثار أو النصب والرشوة وغيرها. هي طريقة إضفاء الشرعية لأموالهم الضخمة للحول دون فتح تحقيق خلف مصادر تلك الأموال أو الاعتراف بتلك الأموال على أنّها دخل مما يكبدهم التزامات ضريبية هائلة، للتعامل مع كل تلك الأموال يعمل هؤلاء على إيجاد طرق شرعية لإخفاء الطبيعة غير القانونية لكيفية الحصول على هذه الأموال وذلك من خلال العمل بها في نظام مالي شرعي، تُعرف هذه الطريقة بغسيل الاموال أو تبييض الأموال.

غسيل الاموال

فغسيل الأموال هو مجموعة من التعاملات المالية التي يستخدمها أصحاب المؤسسات المشبوهة لإخفاء مصادر أموالهم غير المشروعة عن طريق تمرير تلك الأموال بمجموعة من التحويلات أو المعاملات المالية المعقدة أو سلسلة من الأعمال التجارية الربحية، بحيث تُغسل هذه الأموال من أصلها غير المشروع لتصبح وكأنّها أرباح مشروعة.

يتم التعامل مع تريليونات الدولارات سنويًا في عمليات غسيل الأموال في جميع أنحاء العالم، لذا فإنّ لتلك الأنشطة تأثيرها الكبير على الاقتصادات الوطنية والعالمية، وقد ساعدت التطورات التكنولوجية والمعاملات الرقمية في إتمام تلك الأنشطة.

تحدث عملية غسيل الاموال عادةً على ثلاث مراحل؛ حيث يتم في المرحلة الأولى إيداع الأموال وإدخالها إلى مؤسسة أو شركة مالية شرعية، ليتم في المرحلة الثانية تحويل هذه الأموال من خلال سلسلة من المعاملات أو الاستثمارات المالية بشكل مستمر بحيث يكون من الصعب تتبعها قانونيًا، لتغسل هذه الأموال وتُستخدم في النهاية بكل حرية وبشكل قانوني دون الحاجة إلى إخفائها أكثر.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو غسيل الاموال كيف يتم"؟