ما هو معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح (UNIDIR )، وما هي مهامه

1 إجابة واحدة
صحفية
الإعلام, جامعة دمشق (سوريا)

معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح (UNIDIR) (United Nations Institute for Disarmament Research): هو كيان مستقل ذاتيًا داخل هيكل الأمم المتحدة، أسسته الجمعية العامة (General Assembly) عام 1980 بالقرار رقم (39/148H 1984)، للقيام ببحوث مستقلة تختص بنزع السلاح وغيرها من شؤون الأمن الدولي المتعلقة به، ومقره في جنيف بسويسرا.

هو معهد تطوعي مستقل ماليًا، وعضو غير متحيز، يخلق الأفكار، ويدعم العمل لنزع السلاح وتحقيق الأمن. ومكان أساسي لمساعدة المجتمع الدولي في تطوير تفكير عملي وإبداعي لإيجاد حلول للتحديات الحالية والمستقبلية. ويحشد معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح، الدول والمنظمات الدولية، والمجتمع المدني، والقطاع الخاص والأكاديميات معًا، على المستوى الدولي، والإقليمي، والمحلي، لوضع حلول مبتكرة وتنفيذها، بما فيه الفائدة لجميع الأشخاص والدول.

يقدم المعهد عددًا محددًا من المهام التطوعية (غير المأجورة) عبر برنامج الدراسي والمهني، لكن يتلقى المرشحون المقبولون أجرًا، كمساهمة في تكاليف المعيشة.

ويسعى البرنامج الدراسي والعملي (Graduate professional programme)، لتزويد المرشحين الناجحين بخبرة عملية في معهد بحوث يخدم المجتمع العالمي فيما يختص بمسألة الأمن الدولي ويساعد في مساعي نزع السلاح.

يُمنح المرشحون المختارون فرصة ليصبحوا جزءًا من فريق المعهد، ويعملون مباشرة مع الخبراء البارزين والملهمين والإدارة الأعلى. وسيحضر هؤلاء مؤتمرات عالية المستوى، ويشاركون في اللقاءات، ويساهمون في العمل التحليلي، بالإضافة إلى سياسة الأمم المتحدة التنظيمية. ويعتمد العبء العملي الأولي على القدرة الفردية لكل منهم، فالمعهد يستثمر في تطور شخصياتهم، وتختلف المسؤوليات المحددة حسب حاجات البرامج الخاصة

تشمل الأساسيات المهنية والدراسية التقليدية، لكنهم غير مقيدين فيها: نزع السلاح، العلاقات الدولية، السلام والأمن، الاتصال، القانون، إدارة الأعمال والإدارة العامة.

إن تركيز المعهد المتخصص على السيطرة على التسلح ونزع السلاح بعيدًا يميزه عن غيره من مراكز الفكر. وتساعده منزلته ضمن هيكل الأمم المتحدة من التواصل، والمشاركة ودعم مشاورات الدول الأعضاء. ويتمثل دوره في تقديم الأفكار والنصائح لتسهيل تبادل الآراء ما يفسح المجال للسيطرة على أسلحة الأطراف المتعددة ونزع السلاح.

تتمثل رؤية المعهد بعالم مستقر وأكثر أمنًا، حيث يمكن حماية الناس والدول من التهديدات العنف المرتبط بالأسلحة، ويزداد دوره أهمية وقت التقلبات العالمية. ويدير الأبحاث المستقلة في نزع السلاح الشؤون المتعلقة بالأمن الدولي.

ويشترط على معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح تحقيق الأهداف التالية:

  • تزويد المجتمع الدولي بالمزيد من البيانات الكاملة والمتنوعة عن المشكلات المتعلقة بالأمن الدولي، وسباق التسلح، ونزع السلاح في كل الحقول، خاصة النووية، ولتسهيل الارتقاء عبر المفاوضات باتجاه الأمن الشامل في كل الدول، ومن أجل التطور الاجتماعي، والاقتصادي لكل الناس.
  • تعزيز مشاركة جميع الدول في مساعي نزع السلاح.
  • المساعدة في مفاوضات نزع السلاح، والجهود المستمرة لضمان أمن دولي شامل بالتدريج بتخفيض السلاح، خاصة النووي، من خلال القيام بالدراسات والتحليلات.
  • القيام ببحوث عميقة ومستقبلية وطويلة الأجل عن نزع السلاح، لتقديم رؤية عامة عن المشكلات المرتبطة به، وتحفيز المبادرات من أجل مفاوضات جديدة.
  • تقديم أفكار عملية لبناء السلام والأمن من خلال تحليل الشؤون المتعلقة بالأمن ونزع السلاح.
  • يشمل عمل المعهد مختلف الموضوعات، من الأسلحة الصغيرة إلى أسلحة الدمار الشامل، ومن إعادة تأهيل المحاربين السابقين، إلى منع سباق التسلح في الفضاء الخارجي، من خلال خطط الأبحاث، والمنشورات، وشبكات الخبراء والمؤتمرات، ويعمل كصلة وصل بين صناع القرار، والباحثين، والمتخصصين، وبين الدول الأعضاء في الأمم المتحدة ووكالاتها، لتعزيز التفكير المبدع والنقاش حول تحديات الأمن الناشئة والسائدة.
  • هو واحد من ثلاثة شركاء مؤسسين لمنتدى جنيف، وهي عملية لتبادل المعلومات والقرارات غير الرسمية بين المجتمعات البحثية والدبلوماسية في جنيف.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو معهد الأمم المتحدة لبحوث نزع السلاح (UNIDIR )، وما هي مهامه"؟