ما هو نقص الحديد المسب لفقر الدم

يتوافر الحديد في طيفٍ واسعٍ من الأغذية كالحبوب واللحم والخضراوات، لكن نقصه قد يؤدي لأعراض عديدة، فما هو نقص الحديد؟

3 إجابات
مهندسة مدنية

يؤدي نقص الحديد إلى انخفاض مستويات كريات الدم الحمراء بشكل غير طبيعي، وذلك لأن الحديد ضروري لصنع الهيموغلوبين الموجود في خلايا الدم الحمراء والذي يمكّنها من حمل الأكسجين حول الجسم، فإذا لم يكن جسمك يحتوي على ما يكفي من الهيموغلوبين لن تحصلَ الأنسجةُ والعضلات على كميّة كافية من الأوكسجين، أو تكون قادرةً على العمل بفعالية وهذا يؤدي إلى حالة تسمى فقر الدم بعوز الحديد.

تشمل الأسباب الشائعة لنقص الحديد:

  • سوء النظام الغذائي والحميات الغذائية المتبعة.
  •  أمراض الأمعاء الالتهابية.
  • زيادة المتطلبات أثناء الحمل.
  • فقدان كميات كبيرة من الدم أو حدوث نزيف داخلي.

قد لا تظهر على الأشخاص المصابين بفقر الدم بعوز الحديد الخفيف أو المتوسط أي علامات أو أعراض، حيث تتفاقم الأعراض بشكل عام عندما يصبح فقر الدم أكثر حدة، وفي حال إهماله وتركه دون علاج يمكن أن يسبب نقص الحديد مضاعفات قد تهدد الحياة.

فيما يلي علامات وأعراض لنقص الحديد بدءًا من الأكثر شيوعًا:

  • التعب غير العادي.
  • الشحوب.
  • ضيق التنفس.
  • الصداع والدوار.
  • خفقان القلب.
  • الشعر والجلد الجاف والمتضرر.
  • تورم ووجع في اللسان والفم.
  • الأظافرالضعيفة الهشة.

أكمل القراءة

0
طبيبة
Tartous university (Syria)

يعتبر الحديد من المكوّنات البنائيّة الأساسيّة للكريّات الحمراء في الجسم ونقصانه لأيّ سبب كان سيؤدي لنقص تصنيع الكريّات الحمراء وبالتالي نقص قدرتها على القيام بوظيفتها في نقل الفضلات، الغازات والمغذيّات من وإلى كافّة خلايا الجسم؛ تعرف هذه الحالة طبيًّا بفقر الدم بعوز الحديد.

يحدث نقص الحديد في الجسم وفق ثلاث آليّات أساسيّة هي:

  1. عدم كفاية ما يرد منه عن طريق الغذاء؛ إذ أن المقدار المطلوب تناوله يوميًا وفق منظمة الصحة العالميّة هو على الشّكل التالي؛ 8 ملغ يوميًا للبالغين الذكور، 18 ملغ يوميًّا للنساء منذ عمر الـ 18 وحتى تحت سن الـ50، و 8 ملغ عند النساء اللواتي تجاوزِن الـ 50.
  2. سوء امتصاصه في الجهاز الهضمي؛ تؤدّي بعض الأمراض الهضميّة  إلى إعاقة امتصاص الحديد رغم توفّره في الغذاء وأهم هذه الاضطرابات هي الداء المعوي الالتهابي (كرون مثلًا). يمكن لبعض المواد الغذائيّة في حال تناولها مع الحديد أن تعيق من امتصاصه وأهمّها المشروبات الحاوية على الكافيين (كالقهوة الشاي). من الجدير بالذّكر هنا أن تناول الحديد مع فيتامين C  يعزّز من امتصاصه ويزيد من تواجده في الجسم.
  3. فقدان كميّات كبيرة من الدم؛ فكما قلنا، فإن الحديد من المكوّنات الأساسيّة للكريّة الحمراء وبالتالي فإن فقدان الدم سيؤدي بالطبع إلى فقدان الحديد. لعلّ أهم النّزوف التي تؤدي لفقدان الحديد هي:
    • النزوف الغزيرة المرافقة للدورة الشّهرية عن النساء (وهذا ما يفسّر شيوع فقر الدم بعوز الحديد عند الشابّات).
    • النّزوف الهضميّة الداخليّة الناتجة عن أورام القولون والمستقيم بشكل أساسي (وهي سبب شائع لفقر الدم بعوز الحديد عند المسنّين).
    • النزف التالي لجراحة واسعة في الجسم.
    • الاستخدام المديد للأسبيرين ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية.

أكمل القراءة

0
مهندسة طاقة كهربائية
هندسة الطاقة الكهربائية, Tishreen university

نقص الحديد عند الإنسان هو انخفاض مخزون الحديد في الجسم سواء في مخازنه الكبديّة أو الدمويّة أو باقي الأنسجة الأخرى، فالحديد معدن هام لجسم الإنسان ويدخل في تركيب معظم الخلايا، ولعلّ وجوده الأكبر في كريات الدم الحمراء ضمن جزيء الهيموغلوبين الذي يعمل على نقل الأوكسجين من الأسناخ الرئويّة باتجاه باقي خلايا الجسم، كما يدخل في بنية العظام ويساعد على بناء الجزء المعدني فيها، بالإضافة إلى تواجد الحديد في جزيء الميوغلوبين الأساسي لبناء العضلات.

كما له دور مهم في تكوين بنية الأشعار، علاوةً على دوره كوسيط في بعض التفاعلات الخلويّة أو الهضميّة، وبالتالي فإن نقص الحديد يؤدي إلى خلل شامل في وظائف أعضاء الجسم بشكل عام وبسبب فقر الدم الناتج عن نقصه بشكل خاص، وقد يحدث ذلك في حالات الأمراض المزمنة أو الحميات الشديدة ناقصة الحديد، أو الأمراض الهضميّة وسوء الإمتصاص، أو بسبب ضياعه عن طريق النزوف الدموية المختلفة بما فيها الحيض عند النساء، خاصةً الطمث الغزير، ويمكن تلخيص أشيع أعراض فقر الدم بالآتي:

  • شحوب البشرة والأغشية المخاطيّة.
  • التعب الشديد غير المعتاد.
  • صعوبة تنفس.
  • صداع ودوار متكررين.
  • خفقان بالقلب.
  • تساقط وضعف أشعار.
  • جفاف الجلد وهشاشة الأظافر.
  • تورّم اللسان وتنميل الساقين.

يكون نقص الحديد خطراً عند الحوامل نتيجة الحاجة الكبيرة له أو الأطفال الصغار مما يسبب تأخراً حركياً وتخلّفاً عقلياً وتراجعاً في القدرات البدنيّة وضعفاً في الذاكرة. ويعتبر علاج نقص الحديد هو الأساس للتخلص من جميع الأعراض السابقة في حال لم تحدث مضاعفات غير عكوسة، وذلك عن طريق تناول مكملات الحديد لرفع مستوياته في الجسم، ومن بعدها مراقبة قيمه مخبرياً بشكل دوري.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو نقص الحديد المسب لفقر الدم"؟