طالب
الحقوق, جامعة تشرين سوريا

على الرغم من أنك قد لا تدرك ذلك، إلا أنك ترى ألوان الطيف المرئي يوميًا، متمثلة في الضوء الناتج عن الشمس، أو مصابيح الإضاءة المتوهجة، أو مصابيح النيون، وينتمي الضوء المرئي إلى مجموعة من الموجات الكهرومغناطيسية، والتي تبدأ في أدنى مستوياتها بموجات الراديو، تليها الأشعة تحت الحمراء، ثم الضوء متمثلًا بألوان الطيف، والأشعة فوق البنفسجية =، ثم الأشعة السينية، وأخيرًا أشعة غاما.

والضوء المرئي هو نطاق ضيق للغاية من ترددات الموجات الكهرومغناطيسية التي يمكن للعين البشرية إدراكها، فتحتوي العين على خلايا حساسة للطيف المرئي يمكنها من خلالها التمييز بين ألوان الطيف المختلفة، فالعين البشرية قادرة على الكشف عن الأطوال الموجية من 380 إلى 700 نانومتر.

لا يمكنك سوى رؤية هذا الجزء الصغير للإشعاع الكهرومغناطيسي، والذي نسميه الطيف المرئي، فتعمل الخلايا المخروطية التي تسمى المخاريط، في العين كمستقبلات مضبوطة على الأطوال الموجية في هذا النطاق الضيق من الطيف، والتي تقع ضمن إدراك العين البشرية للألوان.

في عام 1665 أظهرت تجربة إسحاق نيوتن أن الموشور يحني الضوء المرئي، وأن كل لون ينكسر بزاوية مختلفة قليلًا اعتمادًا على الطول الموجي للون، فعندما يمر الضوء المرئي من خلال موشور “والذي هو عبارة عن هرم زجاجي صغير يكسر الضوء” تنفصل الأطوال الموجية إلى ألوان الطيف السبعة (قوس قزح)، وذلك لأن كل لون يملك طولًا موجيًا مختلفًا، فاللون البنفسجي يملك أقصر طول موجي (380) نانومتر، مما يعني أن لديه أعلى تردد للطاقة، واللون الأحمر يملك أطول طول موجي (700) نانومتر، أي أنه يملك أقصر تردد وأقل طاقة.

وتتدرج ألوان الطيف المرئي من الأحمر للبرتقالي للأصفر للأخضر للأزرق للنيلي ثم البنفسجي، وتتراوح أطوالها الموجية على الشكل التالي:

  • البنفسجي: طوله الموجي من 380 حتى 450 نانومتر.
  • الأزرق: طوله الموجي من 450 حتى  495 نانومتر.
  • الأخضر: طوله الموجي من 495 حتى 570 نانومتر.
  • الأصفر: طوله الموجي من 570 حتى 590 نانومتر
  • البرتقالي: طوله الموجي من 590 حتى 620 نانومتر.
  • الأحمر: طوله الموجي من 620 حتى 700 نانومتر.

وكما قد لاحظت لا يوجد طول موجي محدد للنيلي فهو لا يظهر في معظم الأطياف ولكن في حال ظهوره فطوله الموجي يبلغ 445 نانومتر.

تظهر الأجسام والكائنات من حولنا بألوان مختلفة لأنها تمتص بعض الألوان وتعكس ألوانًا أُخرى، والألوان التي نراها هي الألوان التي عكسها الجسم بعد تعرضه للضوء. على سبيل المثال يبدو قميصك الأحمر أحمر اللون لأن جزيئات الصبغة في النسيج قد امتصت جميع الأطول الموجية الأُخرى، وبقي الطول الموجي للون الأحمر هو الوحيد المنعكس، كما تظهر الأجسام البيضاء باللون الأبيض لأنها تعكس كل الألوان، بينما الأجسام السوداء تمتص كل الألوان فلا ينعكس الضوء ولهذا تظهر باللون الأسود.

الألوان الأساسية للضوء هي الأحمر والأخضر والأزرق، وخلط هذه الألوان بنسب مختلفة يمكن أن يشكل كل ألوان الطيف التي نراها، وهي الطريقة التي تعمل بها شاشات التلفزيون والكمبيوتر، فهي تقوم بخداع المخ عن طريق استخدام الألوان الأساسية الثلاثة ودمجها مع بعضها لإظهار ألوان الطيف السبعة.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما هي ألوان الطيف المرئي"؟