كاتب
أدب انكليزي, طرطوس

المغناطيسات هي مواد مصنوعة من عناصر خاصة وتمتلك جميعها قطبين على الأقل شمالي وجنوبي إضافةً إلى حقل مغناطيسي يخرج من القطب الشمالي ليدخل مجددًا إلى القطب الجنوبي للمغناطيس، وتحتفظ المغناطيسات بقطبين شمالي وجنوبي حتى في حال تجزئتها إلى عدة أجزاء، إلا أن العلماء مؤخرًا اكتشفوا نوع مغناطيس أحادي القطب.

ما يزال جزء كبير من الحقائق عن المغانط مجهولًا بالنسبة للعلماء إلا أن أنهم اكتشفوا العلم القائم وراء قوة المغناطيس، والذي يبدأ بالمادة المشكلة للكون وللذرات الصغيرة التي تكون هذه المادة؛ فلكل ذرةٍ نواة تتألف من نيوترونات وبروتونات، ويحيط بهذه النواة الالكترونات التي تدور حولها عادةً على شكل أزواج، وينتج عن هذه الحركة الدورانية حقلًا مغناطيسيًا صغيرًا، لذلك فعند تحرك مجموعة أزواج من الالكترونات حول النواة باتجاهات متعاكسة يقوم الحقل المغناطيسي لكلٍّ منها بإلغاء الحقل الآخر.

وعندما تحمل الذرة عددًا مفردًا من الالكترونات كما هي الحال بالنسبة لذرة الحديد فإن هذه الالكترونات المفردة تخلق حقلًا مغناطيسيًا محولةً الذرة بأكملها إلى مغناطيس صغير، وعندما يكون مجموع الذرات في جسمٍ ما عبارة عن مغناطيسات صغيرة فإنها تنتج مجتمعةً حقلًا مغناطيسيًا كليًا بقطبين شمالي وجنوبي.

توجد خمسة أنواع للمغناطيسات هي:

  • مغناطيس النيكو (Alnico Magnets): يتكون هذا المغناطيس بشكل أساسي من الألمنيوم (AL) والنيكل (Ni) والكوبالت (Co)، ويتوفر هذا النوع بعدة أشكال وأحجام ودرجة حرارته ثابتة، وينتج حقلًا مغناطيسيًا قويًا، وأشهر أشكاله هي حدوة الحصان أو المغناطيسات اللوحية.
  • مغناطيس السيراميك أو مغناطيس فريتي (Ceramic (Ferrite) Magnets) : يتكون من كربونات السترونيوم وأكسيد الحديد، وهو أحد أشهر أنواع المغانط نظرًا لتكلفته. يمكن تصنيعه على شكل أقراص أو حلقات أو مكعبات أو أسطوانات أو أقواس، وله عدة تطبيقات كاستخدامه في مكبرات الصوت، وتصوير الرنين المغناطيسي.
  • المغناطيس المرن عالي الطاقة (High Energy Flexible): يتكون من خليط مسحوق الفريت ستورونيوم مع روابط بوليميرية، وتمتلك هذه المغانط قدرة عالية على مقاومة العوامل الطبيعية مما يجعلها مناسبةً للاستخدام الداخلي والخارجي، وهي ذات تكلفة عالية مقارنة بباقي المغناطيسات.
  • مغناطيس النيوديميوم (Neodymium magnets): والمعروف أيضًا باسم مغناطيس الأرض النادر، ويتكون من النيوديميوم والحديد والبورون ومعادن ناقلة، ورغم حجمها الصغير فإن هذا النوع من المغناطيسات قوي جدًا وهو يصنف أقوى أنواع المغناطيسات المتوافرة. يجب حمل هذا المغناطيس بعناية فائقة لتجنب التعرض للإصابة.
  • مغناطيس سمريوم كوبالت (Samarium Cobalt): نوع ثانٍ من المغناطيسات الأرضية النادرة، ويتكون من السمريوم والكوبالت والحديد، وهي مغناطيسات مقاومة لإزالة المغنطة وتتمتع بثبات حراري جيد، وهي ثاني المغناطيسات الدائمة المتوافرة.

كما يمكن تصنيفها أيضًا حسب مصدر مغنطتها، ولها ثلاثة أنواع:

  • المغناطيسات المؤقتة: تتمغنط عند وجود حقل مغناطيسي، وتخسر هذه المغنطة تدريجيًا عند إزالة الحقل المغناطيسي كالسبائك الحديدية ومشابك الورق والمسامير.
  • مغناطيسات دائمة: لا تخسر مغنطتها بسهولة وقد تتواجد بشكلٍ طبيعي في الأرض أو في مركبات كيميائية، كما هي الحال بالنسبة لمغناطيس النيكو ومغناطيس الفريتي.
  • المغناطيسات الكهربائية: تنشأ عند تمرير تيار كهربائي عبر وشيعة ذات مركز معدني، حيث تخلق هذه الوشيعة حقلًا مغناطيسيًا، ويختفي هذا الحقل بزوال التيار الكهربائي، وهي أنواع المغناطيس المفضلة للتطبيقات التي تتطلب القوة كالمحركات ومسارات السكك الحديدية وأجهزة الرنين المغناطيسي والمكونات الصلبة للكمبيوتر والتلفاز.

أنواع المغناطيسات

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي أنواع المغناطيسات؟"؟