ما هي أهم الواحات المصرية؟

2 إجابتان

تغطّي الصّحراء الغربيّة أكثر من ثلثيّ مصر، ابتداءً من الضفّة الغربيّة لنهر النّيل، وتمتدّ الصّحراء غرباً إلى ليبيا وجنوباً إلى السّودان، وتشكّل جزءاً من مساحة الصّحراء الكبرى الشّاسعة التي تمتدّ عبر شمال أفريقيّا إلى المحيط الأطلسيّ، الصّحراء دائماً ما تكون جافّة، ولكنّها في الواقع لا تفتقر إلى الماء، وتتجمّع مياه الأمطار في طبقات المياه الجوفيّة الضّخمة تحت الصّحراء، والتي تتدفّق أحياناً إلى السطح، تماماً مثل نهر النّيل.

والماء هو مفتاح الحياة في هذه المنطقة وحيث تتشكّل المياه عبر سطح الواحات المزدهرة حول الينابيع، لقد دعمت هذه الحدائق المعزولة في الصّحراء مجتمعات كبيرة من النّاس لفترة طويلة وساهمت في إحداث تنمية زراعيّة كبيرة بالإضافة إلى ثقافة فريدة في وادي النيل.

الواحات المصرية

يشكّل الطريق الذي يبدأ في القاهرة وينتهي عند الأقصر طريقاً مميّزاً يعبر الواحات الأربعة شرق وادي النيل، وإلى الغرب حيث تزداد العزلة تتشكّل واحة سيوة والفيوم حول بحيرة قريبة من وادي النيل،كل هذه المناطق لها تاريخ طويل وغنيّ يعود إلى العصور القديمة، وقد تطوّرت بشكل مستقلّ في عزلتهم النسبيّة عن بقيّة مصر، ممّا يعكس تأثير الثّقافة البدويّة التي تعيش في الصّحراء.

كانت الواحات العديدة كالبحريّة والفرافرة والدّاخلة والخارجة والمرتبطة بطريق عبر الصحراء بين الأقصر والقاهرة، مفترق طرق مهمّ للتّجارة والزّراعة في وقت مبكّر من المملكة القديمة، وقد وفّرت هذه الواحات المياه للمشاريع الزراعيّة الكبيرة، ويعتقد علماء الآثار أن واحة البحريّة كانت موطناً لمئات الآلاف من النّاس في العصر اليونانيّ الرومانيّ عندما ازدهرت الواحات بفضل الحماية التي وفّرها الجّيش الرومانيّ للتّجارة من الجنوب.

أمّا اليوم فقد أصبحت الواحات أصغر لكنّها لا تزال تستضيف السيّاج بثقافتها الفريدة وباعتبارها أكثر المواقع الأثريّة نشاطاً في مصر، كما يتضح من اكتشاف موقع مقبرة المملكة الوسطى الكبير في عام 1999 والمعروف باسم وادي المومياوات الذهبية بالقرب من البحرية والتي تعدّ اليوم الواحة الأكثر شعبية والأكثر جذباً للسّيّاح الذين يستخدمون المدينة كنقطة انطلاق لجولات التخييم في الصّحراء البيضاء الذهلة والمدّ الرّملي العظيم، أمّا الواحات الأخرى فهي أقلّ زيارة ولكنّها تقدّم الكثير من المغامرة للمسافرين الذين يتطلعون إلى الابتعاد عن المسار المطروق قدر الإمكان، فتقدم كل واحة بقايا أثريّة مثيرة للاهتمام لزيارتها من العصور الفرعونيّة أو اليونانيّة الرومانيّة.

الواحات المصرية

بالنسبة لواحة سيوا التي تعدّ أهمّ واحة في مصر فقد تطوّرت بظهور فنادق صغيرة منخفضة المستوى مصمّمة لاحترام البيئة المحليّة وعكسها على أرض الواقع من خلال المظاهر السّائدة ومواد البناء والواجهات، فقاموا ببناء منازل من الطّوب واللّبن، ورجالها أقوياء يرتدون عباءات طويلة، وتمتلك واحة سيوة أكثر من ذلك بكثير فتوجد المعابد القديمة والبحيرة المالحة والينابيع السّاخنة والكثبان الرمليّة الكبيرة.

الواحات المصرية

تهدّد الرمال التي تهبّ عليها الرّياح الصّحراوية الآبار وكذلك المناطق الزراعيّة في الواحات، يمكن للرّمال أن تدمّر المحاصيل وتلوّث المياه، وقد زرعت المجتمعات تقليديّاً أشجاراً قويّة مثل النخيل حول محيط الواحات للحفاظ على محاصيلهم ومياههم من زحف مياه الأمطار. وتوجد بعض أكبر إمدادات المياه الجوفية في العالم تحت الصحراء الكبرى ، وتدعم حوالي 90 واحة رئيسية هناك، منها واحات مصر الخلّابة، وتعدّ الصّحراء هي أكبر صحراء على وجه الأرض -بحجم القارّة الأمريكيّة-، وعلى الرغم من وجود العديد من الواحات هناك، إلا أنّ السّفر بينهما قد يستغرق أيّاماً لأن الصحراء شاسعة للغاية.

أكمل القراءة

الواحات هي بقع موجودة في الصحارى، تصبح مناطق خصبة عندما تُروى بمصادر المياه العذبة، كطبقات المياه الجوفية أو الأنهار الجوفية، وتخرج للسطح إما بشكل طبيعي على شكل عيون ماء وواحات مائية أو على شكل آبار من صنع الإنسان، وهي ذات أهمية كبيرة في الصحاري الواسعة لكن وجود المياه العذبة غير كافًٍ، فمن الضروري أن تعمل يد الإنسان فيها بشكل بناء وتستثمر هذه الأراضي الخصبة كعامل قوة في تلك المناطق النائية.

وللإجابة على سؤالك سأذكر لك أهم الواحات المصرية

يوجد في مصر عدد لا متناهي من الواحات بما فيها الواحات الصحراوية والواحات البحرية، وواحة الداخلة، وواحة الخارجة، وسيوه، وهذه نبذة عن الأهم منها:

الواحات البحرية: 

أو ما يعرف بالبحارية وتعتبر من أهم الواحات المصرية وتسمى أيضاً منطقة المومياء السياحية الذهبية أو منطقة الصحراء السوداء، ويحيط بها عدد من الكثبان الرملية والينابيع الحارة ومسارات المشي الجيدة، وتوجد فيها آثار تاريخية من مخلفات الدولة الوسطى، بالإضافة لمتحفين مثيرين للاهتمام في مدينة الباويطي، وتبلغ مساحة هذه الواحات البحرية 2000 كيلومتر مربع، وكان شائع في ذلك الوقت تجارة الحمير على طول الطريق التجارية القادمة من القاهرة، وهناك أيضاً مركز انتاج للنبيذ ذو أهمية كبيرة في مصر القديمة.

واحة الفرافرة: 

أهم الواحات المصرية

الفرافرة هي مدينة صغيرة تتميز بتقاليدها ورخائها، هي واحدة من أصغر الواحات في الصحراء الغربية، وتربط كل المنطقة ببعضها، وتقع تحديداً بالقرب من ليبيا على الحدود تماماً مع أول الصحراء البيضاء،وهي ذات منظر طبيعي خلاب مشكلة من تشكيلات الطباشير المنحوتة بفعل الرياح، يتركز اقتصاد الفرافرة على العمل بالزراعة التي تشمل زراعة التمر والبطيخ والتمر والزيتون والأرز، يمكن الوصول لهذه الواحة الجميلة بقيادة السيارة عبر جبل الكريستال ، فالمكان غاية بالمتعة والجمال.

واحة الداخلة: 

تقع هذه الواحة بين الفرافرة وواحة الخارجة وتعتبر غالباً الاكثر جمالاً وروعة، لديها وحدها أكثر من 500 مصدر للمياه العذبة التي تغذيها من المنطقة المحيطة بها وتمتاز بالمنحدرات الأرجوانية، والحدائق الخضراء اللافتة، والأكثر جمالاً هو ذلك الفندق الذي يسمى بفندق بدوية الداخلة المطل على الواحة وعلى مناظرها الطبيعية ، يعتقد بعض علماء الأنثروبولوجيا أنه منذ آلاف السنوات كان هناك بحيرة ضخمة في واحة الداخلة تسقي تلك البحيرة الحيوانات الضخمة كالفيلة والبيسون.

واحة الخارجة: 

أو الواحة الخارجية، وهي الواحة الأكبر في الصحراء الغربية والأبعد خارج القاهرة، وتقع بالقرب من الأقصر، وكانت تعرف في أزمنة غابرة بواحة طيبة وهو الاسم الشهير لها، تحاط هذه الواحة بالكثبان الجبلية والجبال، وفيها عدد من اكتشافات المهمة التي يعود بعضها لحقبة الديناصورات.

واحة سيوه: 

أهم الواحات المصرية

تعد واحة سيوه من الواحات الكبيرة لكن معزولة بالنسبة لمصر، وهي قريبة جداً للحدود مع ليبيا، وتبعد عن القاهرة حوالي أكثر من 550 كيلومتر، وتعد الطريقة الأفضل للوصول إليها هي القيادة عبر مرسى مطروح بالسيارة لحوالي 300 كم  على طول الطريق.

تحتوي واحة سيوه على منحدرات رائعة من الحجر الجيري التي تحيط بالواحة، وعلى مايعرف ببحر الرمال العظيم في الجنوب، إضافةً إلى عدد من البحيرات المالحة التي تتحول من واحات كبيرة لواحات جافة خلال الأوقات الأكثر حراً في السنة، تحتوي أيضاً هذه الواحة على مباني قديمة غاية بالسحر مصنوعة من طين البحيرات.

كما تُشتهر هذه الواحة في مصر وفي العالم بزيتونها وتمرها اللذيذ، ومناظرها الاستثنائية التي ذكره عدد من السياح والمستشرقين الأجانب، كما تعد سيوه من أكثر الواحات المعروفة بمياهها العذبة أو مياه الشرب، حيث تنتج عدد كبير من شركات المياه المعدنية من مياهها وتشحنه لباقي المناطق المصرية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي أهم الواحات المصرية؟"؟