فيتامين A هو اسمٌ لمجموعة من الريتينوئيدات المنحلة في الدسم تتضمن الريتينول والريتينال واسترات الريتينيل، وهو أحد المغذيات الصغرى الأساسية مما يعني أن الجسم غير قادر على تصنيعه بمفرده بل يجب أن يكون موجودًا في الحمية الغذائية.

يخزن فيتامين A الوارد من الطعام في الكبد إلى حين حاجة الجسم إليه ويرتبط بالبروتينات قبل أن يتم نقله إلى المكان المطلوب فيه، وهو مكونٌ أساسيٌّ لعمل العديد من العمليات الفزيولوجية في الجسم كالحفاظ على سلامة ووظيفة النسج السطحية (الظهارات) على سبيل المثال بشرة الجلد والظهارة المبطنة للطرق الهوائية والأمعاء والمثانة.

كما أنه يدعم التبديل اليومي لخلايا البشرة ويحرص على استمرار بعض النسج كالملتحمة على إفراز المخاط الضروري لتشكيل حاجزٍ ضد الإنتانات، علاوةً على أهميته للحفاظ على صحة الجهاز المناعي والرؤيا في ظروف الإضاءة الضعيفة والنمو والتكاثر.1

أهم أعراض وعلامات نقص فيتامين A

  • جفاف الجلد

فيتامين A مهمٌ لتصنيع وترميم خلايا الجلد كما أنه يساعد على محاربة الالتهاب المُسبب من قبل بعض المشاكل الجلدية، يُتهم نقص فيتامين A بحدوث الأكزيما وبعض المشاكل الجلدية الأخرى (الأكزيما هي حالةٌ مرضيةٌ تسبب جفاف وحكة والتهاب في الجلد)، وأثبتت العديد من الدراسات فعالية أدوية فيتامين A في علاج حالات الأكزيما.

  • جفاف العين

المشاكل العينية: هي أكثر المشاكل المعروفة والمتعلقة بعوز فيتامين A، إذ تعتبر العيون الجافة أو عدم القدرة على إنتاج الدموع واحدة من أولى علامات عوز فيتامين A، ويمكن أن يؤدي عوز هذا الفيتامين في الحالات الشديدة إلى العمى وتموت القرنية التي تتمثل بعلامات تدعى بقع بيتوت.

  • العمى الليلي

يمكن أن يؤدي نقص فيتامين A إلى حدوث العمى الليلي، حيث أبلغت العديد من الدراسات الرصدية عن ارتفاع نسبة انتشار العمى الليلي في البلدان النامية، ويؤدي تناول كمية كافية من فيتامين A في الطعام أو على شكل مكملات لحل هذه المشكلة.

  • العقم ومشاكل حدوث الحمل

فيتامين A ضروريٌّ للتكاثر عند كلٍ من الرجل والمرأة وضروري لنمو الأطفال، حيث يعتبر عوز فيتامين A أحد أسباب صعوبة حدوث الحمل ويمكن أن يؤدي لحدوث العقم عند كل من الرجل والمرأة، كما أنه مرتبطٌ بحدوث حالات الإجهاض.

أظهرت الدراسات على إناث الفئران اللواتي يعانين من نقص فيتامين A وجود صعوبة في حدوث الحمل بالإضافة إلى وجود تشوهات ولادية في أجنتها.

  • نمو متأخر

يمكن أن يعاني الأطفال الذين لديهم عوز فيتامين A من توقف النمو كون هذا الفيتامين مهم لتطور جسم الإنسان، يمكن لمكملات فيتامين A المرافقة لموادٍ مغذيةٍ أخرى أن تحسن النمو أكثر من إعطاء  مكملات فيتامين A لوحدها.

  • بطء التئام الجروح

يمكن أن يكون سبب بطء التئام الجروح متعلقًا بعوز فيتامين A كونه يعزز تصنيع الكولاجين الضروري لصحة وسلامة الجلد، يساعد فيتامين A الفموي والموضعي على تقوية الجلد.

  • حب الشباب

يمكن لفيتامين A أن يقي من حب الشباب وأن يعالجه كونه يعزز شفاء الجلد ويحارب الالتهابات.

قامت العديد من الدراسات بالربط بين المستويات القليلة من فيتامين A وجود حب الشباب، ويظهر فيتامين A بشكليه الفموي والموضعي فعاليةً في علاج حب الشباب لكن قد يسبب ظهور بعض الأعراض الجانبية غير المرغوبة مثل تغيرات في المزاج والتشوهات الولادية.2

أهم فوائد فيتامين A

  • تخفيض خطورة الإصابة بالسرطان

يمكن لتناول الكميات المناسبة من فيتامين A الموجودة في الخضار والفواكه أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان الرئة، كما يمكن لبعض الأشكال الأخرى من فيتامين A ان تقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات.

تقترح دراسة يابانية أنه يمكن للبيتا كاروتين أن يساعد على منع حصول سرطان القولون.

  • علاج السكري من النوع 2

وجدت بعض الدراسات على الفئران أن حمض الريتانوئيك (مشتق من فيتامين A) يساعد على تنظيم سكر الدم.

  • لشعر وبشرة أصحاء

كما ذكرنا سابقًا فإن لفيتامين A دور أساسي في نمو جميع أنسجة الجسم ومنها البشرة والشعر، إذ يساعد هذا الفيتامين على إنتاج الزهم وهو الزيت الذي يحافظ على ترطيب البشرة والشعر.3

أهم مصادر الفيتامين A

  • كبد البقر.
  • البطاطا الحلوة.
  • الجزر.
  • السبانخ.
  • القرنبيط.
  • الفلفل الأحمر الحلو.
  • المانغو.
  • البطيخ.
  • المشمش.
  • عصير البندورة.
  • زيت كبد سمك القد.4

المراجع