يشكل الجلد خط الدفاع الأول عن الجسم، والعازل بينه وبين الوسط الخارجي، ويمكن القول أنه مرآة لصحة الجسم؛ إذ أنَّ معظم الأمراض الداخليَّة تبدي اضطرابات جلديَّة؛ وبالتالي فإنَّ لونه وصفاته تعكس حالة الجسم وصحَّته، وكغيره من أعضاء الجسم له أمراضه المختلفة، وأحد أشيعها مرض الاكزيما الذي يصيب بشرة الجلد، وهو عبارة عن مجموعة من الأمراض الجلدية المزمنة، تتميَّز بطفح جلدي منتشر مترافق مع حكَّة، احمرار وتهيَّج الجلد.

تصيب الاكزيما الإنسان في مراحل عمريَّة مختلفة، إلَّا أنَّ معظم الحالات تحدث في السنوات الأولى من العمر، وتشير الإحصائيَّات إلى أنَّه من بين كل 10 أطفال يوجد طفل مصاب بالأكزيما، والأمر الجيِّد هنا أنَّ قرابة نصف الأطفال المصابين يشفون منها بعد مدَّة من الزمن.

للأكزيما أنواع عديدة تختلف بين بعضها بالأسباب، الآليَّة الإمراضيَّة، الأعراض والعلاج، ويمكن اعتبارها أمراضًا مختلفة عن بعضها؛ فقد تصاب بنوعين من الاكزيما في الوقت ذاته، فما هي أنواع الاكزيما المختلفة؟1

الاكزيما الناجمة عن التماس (Contact Eczema)

أشهر أنواع الاكزيما، يحدث نتيجة تفاعل فرط حساسيَّة متأخر، و كما يشير الإسم فإنَّ السبب الرئيسي هنا هو التماس مع مواد تسبب الحساسيَّة للفرد.

تتطور الاكزيما من هذا النوع على مرحلتين:

  • مرحلة التحسيس: وهي مرحلة صامتة سريريًّا لا يبدي فيها الجلد أيَّة تغيرات، بينما على المستوى الجزيئي ترتبط جزيئات المواد المحسسَّة مع بروتينات خاصة في الجلد، وتشكل مستضدًّا تطرأ عليه مجموعة تغيرات تؤدي إلى تشكيل خلايا جديدة، قادرة على تحريض الاستجابة المناعيَّة، يزداد عدد هذه المستضدَّات ويطلق عليها خلايا الذَّاكرة الجوَّالة.
  • مرحلة الاكزيما: تحدث هذه المرحلة بعد مرحلة التحسيس، وذلك عند تعرُّض الجسم للمادَّة المحسِّسة ذاتها، حينها تقوم خلايا الذاكرة الجوالة بالتعرف على المستضد وإفراز السيتوكينات المناعيَّة ممَّا يؤدي إلى بدء رد الفعل الالتهابي.2

أهم المواد التي سُجلَت إصابات إكزيما تحسسيَّة بسببها هي:

  • الصابون والمنظفات.
  • بعض مكونات مساحيق التجميل كالمواد الحافظة فيها.
  • بعض أنواع الزيوت.
  • الغبار.
  • الماء العكر، والمياه الحاوية تراكيز عالية من الكلور.
  • بعض أنواع النباتات.
  • المواد الحمضيَّة والقلويَّة.3

الأعراض

تقسم الأكزيما حسب زمن ظهور الأعراض والآليَّة الإمراضيَّة إلى إكزيما حادَّة وإكزيما مزمنة تختلف الأعراض بين هذين النوعين.

  • إكزيما حادة: تنتج عن التماس الأولي مع المواد المحسَّسة، تختلف الأعراض بين أعراض خفيفة قد تقتصر على احمرار خفيف، وأعراض شديدة تشمل آفات حاكّة بشدة ونازة،بالإضافة إلى توذم الجلد. يمكن أن يتوضع هذا النوع من الاكزيما في أي منطقة من الجلد تلامس عامل التحسس، ولكنَّ أكثر المناطق شيوعًا للإصابة هي الوجه، الجفنين، المناطق التناسليَّة واليدين.
  • إكزيما مزمنة: في حالة إهمال الأعراض الأوليَّة واستمرار الاحتكاك مع المادة المحسسة، تتحول الاكزيما الحادة إلى مزمنة؛ التي يتغير فيثها لون الجلد بسبب فرط التصبغ، ويصبح جافَّا متقشرًا في بعض المناطق، كما أنَّ الحكَّة تزيد وتصبح دائمة. تؤثر العوامل الخارجيَّة على الأعراض السابقة وتزيد شدَّتها كالحرارة، البرودة والجو الجاف.4

العلاج

يعتمد العلاج بشكل رئيسي على تحديد أسباب التحسس وتجنبها، مع المشاركة الدوائيَّة بالستيروئيدات الموضعيَّة والستيروئيدات الجهازيَّة في الحالات الشديدة.

الاكزيما البنيويَّة (Atopic Dermatitis)

يطلق عليه أيضًا التهاب الجلد التأتُّبي، وهو مرض وراثي يبدأ عادة منذ الطفولة، يتَّصف بميل عائلي لإنتاج زائد للأضداد خاصَّة النوع IgE منها عند التعرُّض للمستضدات البروتينية ( كالتعرض لأوبار الحيوانات مثلًا) وأحيانًا بسبب مهيجات أخرى كالتخريش والطقس.

الأعراض

تعتبر الحكَّة أبرز أعراض التهاب الجلد التأتُّبي وتتركَّز الإصابة في ثنايا الجلد، وأهم أعراض هذه الإصابة الجلديَّة هي:

  • جفاف الجلد.
  • الشحوب حول فوهات الفم، الأنف والعينين.
  • قشور بيضاء ثخينة.
  • مناطق مرتفعة ونازَّة من الجلد.

العلاج

المعالجة الأساسية هنا تتمثَّل في ترطيب الجلد بشكل دائم باستخدام المطريات من جهة، و تخفيف الالتهاب والحكة عن طريق الستيروئيدات الموضعيَّة من جهة أخرى. تساعد كذلك مضادات الهيستامين الفمويَّة (antihistamines) في تخفيف الحكَّة.

يفاقم الإنتان الثانوي الحالة الالتهابيَّة لذلك ينصح بالصادات الحيوية من حين لآخر.5

إكزيما عسر التعرق (Dyshidrotic Eczema)

يصيب هذا النوع من الاكزيما البالغين غالبًا، ويربطها البعض مع ظاهرة فرط التعرق إلَّا أنَّه لا أساس علمي لذلك، وما زالت مجهولة السبب.

تتظاهر سريريًّا بحويصلات مختلفة الحجم و قد تكون كبيرة وتحوي قيح، تكون حاكَّة، تتركَّز في اليدين والقدمين و تسبب تشقق الجلد أحيانًا، والعلاج الرئيسي لهذه الأعراض هو الستيروئيدات الموضعيَّة.6

أنواع أخرى من الاكزيما

لا تقتصر  أنواع الاكزيما على الأنماط السَّابقة؛ إذ توجد أنواع أخرى أقل شيوعًا تحدث لأسباب مختلفة وتبدي أعراض مختلفة وهي :

  • الإكزيما النمِّية (Nummular Seborrheic ): يربط بعض الأطباء سببها بالانتانات الجرثوميَّة، بينما لا يوجد دليل مؤكد على ذلك فقد تحدث لأسباب تأتُّبيَّة. تتظاهر سريريًّا بلويحات كبيرة نسبيَّا تحوي أحيانًا حويصلات قد تتمزَّق مخلِّفة سطوحًا نازَّة مغطاة بقشور.
  • الإكزيما الزهميَّة (Seborrheic Eczema): يطلق عليه أيضًا التهاب الجلد الدهني؛ الذي يصيب مناطق الإفرازات الدهنيَّة في الجسم بشكل أساسي، يتظاهر سريريًّا بمناطق محمرَّة من الجلد، مع قشور رطبة صفراء اللون، كما يصيب فروة الرأس التي إما تكون جافة أو رطبة.
  • النخاليَّة البيضاء (Pityriasis Alpa): يحدث بآليَّة مجهولة، يتظاهر بمناطق محمرَّة مغطاة بقشور ناعمة وجافَّة، تتوضَّع هذه الآفات بشكل رئيسي على الوجه والأطراف، وتعتمد معالجتها كغيرها من أنواع الإكزيما على مرطبات الجلد والستيروئيدات الموضعيَّة.7

المراجع