يُصاب العديد من الناس بالتهاب الجيوب الانفية ما يجعلهم غير مرتاحين ويدفعهم للتغيب عن أعمالهم أو مدارسهم. إن علاج الجيوب الأنفيّة سهلٌ، إلا أنه قد يتطور ويسبب مضاعفاتٍ خطيرةٍ، إذا فهمنا ما هي الجيوب الأنفيّة وأين تقع يمكن أن نقلل من فرص حدوث الالتهابات، ونّسرّع عملية الشفاء ونقلل خطر حصول المضاعفات.

ما هي الجيوب الانفية

الجيوب الانفية

الجيوب الانفية هي تجاويفٌ مملوءةٌ بالهواء تتوضع على عظام الوجه، يملك كل شخصٍ أربعة أزواجٍ من الجيوب الأنفيّة.

تُبطَّن الجيوب الانفية بغشاءٍ ينتج المخاط، عندما تكون الجيوب الأنفيّة بصحةٍ جيدةٍ يكون المخاط سائلًا رقيقًا ويتدفق بحريةٍ من الجيوب الأنفيّة إلى الجزء العلوي من الأنف، لكن عندما تلتهب الجيوب الأنفيّة، يصبح المخاط سميكًا ولزجًا ولا يمكنه أن يتدفق عبر الفتحات الصغيرة التي تؤدي إلى الأنف، فتتراكم السوائل في الجيوب الأنفية مسببةً ضغوطًا وألمًا.1

أنواع الجيوب الأنفيّة

تُصنّف الجيوب الانفية وفقًا لمكان توضعها وفق التالي:

  • الجيوب الأنفيّة الفكيّة 

يقع الجيب الفكيّ العلويّ تحت العينين في عظم الفك العلويّ، ويجاوره كل من جدار الأنف الوحشيّ وقاع الحَجاج والجدار الفكيّ الخلفيّ الذي يحتوي على الحفرة الجناحيَّة الحنكيَّة، يُعصب الجيب الفكيّ بعصب تحت الحجاج، ويُغذى بالشريان الفكيّ والوجهيّ، يُصرّف الجيب الأنفيّ الفكيّ مفرزاته في القمع الغربالي، ويبلغ حجمه في مرحلة البلوغ حوالي 15 مل مما يجعله أكبر الجيب الجيوب الأنفيّة.

  • الجيوب الأنفيّة الجبهيّة

يقع الجيب الجبهيّة أعلى الحجاج وداخل العظم الجبهيّ، حجمه النموذجيّ لدى البالغين هو 4-7 مل، تُصرّف مفرزاته  في فتحة الجيب الجبهيّ عبر الصماخ الأنفيّ المتوسط، تشمل الجملة الوعائية للجيوب الأنفية الجبهيّة الشريان فوق الحجاج والشريان الجبهيّ والأوردة العينيّة وفوق الحجاجيّة، وتعصب أيضًا بالعصب الجبهيّ وعصب فوق الحجاج.

  • الجيوب الأنفيّة الغرباليّة

تقع بين العينين وتكون بحدود ثلاثة إلى أربعة جيوب عند الولادة ثم تتطور عند البلوغ فتصبح من عشر إلى خمسة عشر جيب بحجمٍ إجماليٍّ يبلغ 2 إلى 3 مل، تُصرّف الجيوب الغربالية الخلفيّة مفرزاتها في القمع الغرباليّ الذي يقع في الصماخ المتوسط. تُغذى الجيوب الانفية الغربالية بالشريان الغرباليّ الخلفيّ والأماميّ وهي فروعٌ للشريان البصريّ وهو بدوره فرع من الشريان السباتيّ.

  • الجيوب الوتديّة

تقع الجيوب الأنفيّة الوتديّة في مركزٍ وخلف العظم الوتديّ، تُصرّف في الرَّدْب الوتديّ الغِرباليّ في الصماخ العلوي، تُغذى بواسطة الشريان الوتدي الحنكيّ، وتُعصب بواسطة العصب الحنكيّ، يبلغ حجمه لدى البالغين من 0.5 إلى 8 مل.

وظائف الجيوب الانفية

تؤدي الجيوب الأنفيّة العديد من الوظائف منها:

  • خفض الوزن النسبيّ للجمجمة.
  • زيادة صدى الصوت.
  • عازل ضد الصدمات التي يتعرض لها الوجه.
  • عزل الهياكل الحساسّة من تقلبات درجة الحرارة السريعة في الأنف.
  • ترطيب وتدفئة هواء الشهيق.
  • وظيفة دفاعيّة مناعيّة.2

التهاب الجيوب الأنفيّة

التهاب الجيوب الانفية هو التهابٌ أو تورمٌ في الأنسجة المبطّنة للجيوب الأنفيّة، ففي الحالة الطبيعيّة تكون الجيوب الأنفية مملوءةً بالهواء، ولكن عندما تُسدّ تملئ بالسوائل فتنمو الجراثيم فيها وتُسبب التهابًا.

ويمكن أن يحدث التهاب الجيوب الأنفية نتيجةً لأسباب التالية: 

  • تورمٌ داخل الأنف بسبب نزلات البرد.
  • انسداد أقنية تصريف الجيوب.
  • اختلافاتٌ بنيويّةٌ تؤدي إلى تضيق هذه الأقنية.
  • أورامٌ حميدةٌ في الأنف.
  • قصورٌ في الجهاز المناعيّ.

ولدى الأطفال يمكن أن تسبب كل من العوامل التالية التهاب الجيوب الانفية :

  • الحساسيّة.
  • أمراض من الأطفال الآخرين.
  • اللهايات.
  • شرب زجاجة الحليب أثناء الاستلقاء على الظهر.
  • التعرض لدخان السجائر.3

أعراض التهاب الجيوب الانفية

يمكن أن تُلاحظ بعض أو كل من الأعراض التالية عند الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفيّة:

  • الصداع.
  • ألمٌ في الوجه.
  • الضغط أو الألم في الجيوب الأنفية وفي الأذنين والأسنان.
  • حمى.
  • سيلانٌ أنفيّ أو ما بعد أنفيّ عكر.
  • الشعور بالتهاب الأنف.
  • التهاب الحلق.
  • السعال.
  • تورمٌ في الوجه أحيانًا.4

أنواع التهاب الجيوب الأنفيّة

  • التهاب الجيوب الأنفيّة الحاد

تهاجم الفيروسات أو البكتيريا أو الفطريات تجويف الجيوب الانفية مسببةً الالتهاب والمزيد من المخاط واحتقان بالأنف وألم في الخدين أو الجبهة أو حول العينين وصداع.

  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن

هو عمليةٌ مستمرةٌ من التهاب الجيوب الأنفية.

  • حمى الكلأ

تؤدي بعض مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح وغبار العث ووبر الحيوانات الأليفة إلى ردات فعلٍ دفاعيةٍ في الأنف والجيوب الأنفيّة وتسبب المخاط وتهيج في الأنف وعطاس وحكة.

  • الأورام الحميدة في الأنف 

هي نموٌ صغيرٌ في تجويف الأنف، يمكن أن تحدث بسبب التهاب الربو والتهابات الجيوب الانفية المزمنة والحساسية الأنفية (مثل حمى القش).5

المراجع