عندما يذكر مصطلح الشبكات الاجتماعية فأول ما يقفز للأذهان فيسبوك وتويتر فهي الأشهر، ولكنها ليست الوحيدة فهناك عشرات الشبكات الاجتماعية الأخرى في الفضاء الافتراضي، ومنه شبكة WT: Social موضوع حديثنا هنا.

بعض المشاكل وفكرة تأسيس WT: Social

في الحقيقة تعاني شبكات التواصل الاجتماعية من بعض المشكلات والسلبيات التي قد تكون مزعجةً بل ومسيئةً للمستخدم، مثل نشر أخبارٍ مزيفةٍ أو التدخل في العمليات الديمقراطية في بعض البلدان، وغير ذلك من التصرفات التي تهدف لجذب عددٍ أكبر من المشاركات والمشاهدات وبالتالي زيادة الأرباح من الإعلانات.

لأن معظم الشبكات أصبحت تركز على جعل المستخدم أكثر إدمانًا بغض النظر عن فائدة وقيمة المحتوى المعروض، فقد قام جيمي ويلز (Jimmy Wales)، أحد مؤسسي موقع ويكيبيديا المشهور، بإطلاق شبكةٍ اجتماعيةٍ جديدةٍ هي WT: Social وذلك بهدف إحداث نوعٍ من التغيير الإيجابي في بيئة شبكات التواصل الاجتماعي.1

خلو WT من الإعلانات

لا شك أن المال هو عصب الحياة، ولا يمكن لأي عملٍ أن ينجح بدون وجود الحساب المالي. لكن كيف يمكن لشبكة WT: Social أن تستمر بدون إعلانات وتكون مجانيةً في نفس الوقت؟ للإجابة على هذا التساؤل الهام يجب علينا معرفة الطرق التي تمول بها شبكات التواصل الاجتماعي نفسها وتحقق الأرباح أيضًا.

النماذج المالية لشبكات التواصل الاجتماعي

أشهر الشبكات الاجتماعية وأكثرها انتشارًا وشعبيةً مجانية الاشتراك، فعلى سبيل المثال أنت لم تدفع أي مقابلٍ ماليٍّ لفيسبوك عندما أنشأت حسابك لأول مرة ولا تدفع أي مقابلٍ على الاستخدام الشهري أو السنوي مثلًا، لكن هذا لا يعني أن شبكات التواصل الاجتماعي هي مؤسساتٌ غير ربحيةٍ وليس لها بينةٌ ماليةٌ، لنتعرف على بعض النماذج المالية المستخدمة في تنظيم السياسات المالية في شبكات التواصل الاجتماعي.

  • النموذج المجاني المرحلي (Freemium Model): يعتمد هذا النموذج على طرح الخدمات الأساسية لشبكة التواصل الاجتماعي للمستخدم بشكلٍ مجانيٍّ ودون مقابلٍ وتسمية المستخدمين في هذه الحالة المجانية بـ Freemium، مع إضافة مرحلةٍ أو أكثر تكون فيها الخدمات المقدمة أكثر فعاليةً وفائدةً للمستخدم وغالبًا ما تسمى هذه المرحلة بريميوم Premium.
  • نموذج الانضمام (Affiliate Model): يعتمد هذا النموذج على زيادة الزيارات والحركة داخل الموقع بهدف بيع منتجات شركةٍ أخرى أو مواقعَ أخرى، ومن أبرز الشبكات التي تطبق هذا النموذج Illuminated Mind وShoeMoney و DIY Themes.
  • نموذج الاشتراك (Subscription Model): هذا النموذج هو الحالة الأبسط، فلا يمكنك كمستخدمٍ الدخول والاستفادة من الخدمات المقدمة في الشبكة الاجتماعية ما لم تدفع اشتراكًا شهريًا أو سنويًا، وأشهر الأمثلة المطبقة لهذا النموذج هي Netflix.
  • نموذج البضائع الافتراضية (Virtual Goods Model): يكون الاشتراك في هذا النمط من الشبكات مجانيًا ولكن على المستخدم أن يدفع للحصول على بضائعَ افتراضيةٍ مثل الألعاب أو النقاط أو الهدايا أو ربما صورًا ما. من الأمثلة المعروفة على هذا النموذج Facebook Gifts.
  • نموذج الإعلانات (Advertising Model): تعتد فكرة هذا النموذج على تقديم الخدمات بشكلٍ مجانيٍّ للمستخدمين وجذبهم إليها بهدف زيادة عدد المستخدمين والحركة اليومية عبر الموقع، ومن ثم بيع خدمات إعلانية ونشر الإعلانات للتسويق للشركات والبضائع بشكلٍ عام، من أشهر الأمثلة على هذه الاستراتيجية Yahoo!2

النموذج المالي المتّبع في WT: Social

في الحقيقة لا تتبع WT: Social أيًّا من النماذج السابقة، ولكنها تتبع النموذج الذي أسست عليه ويكيبيديا سابقًا وهو التبرعات من المانحين، وبهذا تضمن WT: Social عدم حاجتها لترويج أي محتوى فارغٍ وبلا معنى بهدف زيادة المستخدمين والحصول على المال من الإعلانات، كما أنها تضمن مجانية المشاركة.

باعتمادها على التبرعات والمنح وعدت WT: Social بعدم بيع بيانات أيٍّ من مستخدميها أبدًا مهما كانت الظروف، وكذلك وعدت بمساحة تواصلٍ اجتماعيٍّ خاليةٍ من الإعلانات.

تقييم البداية

تبدو بداية WT: Social مشجعةً؛ فبعد شهرٍ واحدٍ من الإعلان عنها وصل عدد المستخدمين حتى خمسين ألف مستخدمٍ، وتبرع للموقع أكثر من 200 متبرع. عن هذا يعلق ويلز:

طموحنا ليس خمسين ألف مشترك، ولا حتى 500 ألف. طموحنا هو 50 مليون بل 500 مليون مشترك.

كما ذكرنا، فإنّ التسجيل في WT: Social مجانيٌّ ولكن حاليًا يمكنك التسجيل على قائمة الانتظار أو التبرع أو دعوة الأصدقاء.3

شبكة WT: Social في مواجهة فيسبوك وتويتر

أزال فيسبوك في عام 2019 حوالي 5.4 مليون حسابٍ مزيفٍ، كما أعلن تويتر عن إزالة آلاف الحسابات المزيفة التي كانت تنشر معلوماتٍ مضللةً عن عدة بلدانٍ، كما أن هناك مخاوف من مشاكل في الانتخابات الأمريكية المقبلة بسبب فيسبوك وتويتر، كل هذا يجعل الكثير من المستخدمين يرغبون في التخلص من حساباتهم في فيسبوك وتويتر، وبالتالي ستكون WT: Social هي المنصة المجانية الأنسب التي لا تحوي على معظم المشاكل التي تعاني منها فيسبوك وتويتر.4

المراجع