ما هي الغازات التي تسبب الاحتباس الحراري

تصف ظاهرة الاحتباس الحراري زيادة متوسط درجات الحرارة بالقرب من سطح الأرض خلال القرنين الماضيين، لكن ما هي غازات الاحتباس الحراري؟

3 إجابات

الغازات الدفيئة هي الغازات التي تحبس الحرارة في الغلاف الجوي مما يزيد من حرارة الأرض، ونسبة كبيرة منها بسبب النشاط البشري، ومن أبرزها:

  • غاز ثاني أكسيد الكربون: ينطلق نتيجة حرق الوقود الأحفوري كالنفط والفحم والغاز الطبيعي، وحرق النفايات مواد بيولوجية أخرى، وينطلق نتيجة الصناعات الكيميائية كصناعة الأسمنت، وينطلق من عوادم السيارات، كما أن حرق الغابات وقلة مساحتها في العالم أدى لزيادة نسبته في الغلاف الجوي، لأن الغابات تساعد في امتصاص جزء منه.
  • غاز الميتان: إحدى عوامل انبعاث غاز الميتان النشاط الزراعي الحديث، وتراكم فضلات الثروة الحيوانية، حيث أنه ينتج من تحلل النفايات العضوية والكيميائية والصلبة، كما ينبعث من محطات تكرير النفط والغاز الطبيعي.
  • غاز أوكسيد النتروز: ينبعث هذا الغاز من محطات معالجة مياه الصرف الصحي، ومن الأنشطة الصناعية والزراعية، بالإضافة إلى استخدام الوقود الاحفوري.
  • الغازات المفلورة: هي غازات صناعية لا تنتج من مصادر طبيعية على عكس كل الغازات السابقة، فعلى الرغم من أن نسبتها الأقل في الغلاف الجوي بين غازات الدفيئة، إلا أن ضررها يعتبر الأكبر لأنها تبقى لفترة أطول في الغلاف الجوي وهي أربعة أنواع:
    • المركبات الكربونية الفلورية المشبعة PFCs، تنتج من صناعة الألمنيوم .
    • هيدرو فلوروكربونات HFCs والذي يستخدم في المبردات، والمذيبات ومواد إطفاء الحريق.
    • سادس فلوريد الكبريت SF6، يستخدم في تصنيع أشباه الموصلات ومعالجة المغنزيوم .
    • ثلاثي فلوريد النيتروجين NF3 .

تعمل المنظمات البيئية على التقليل من استخدام هذه الغازات واستبدالها بمواد صديقة للأوزون .

أكمل القراءة

غازات الدفيئة، هي أيّ غازٍ قادرٌ على امتصاص الأشعة تحت الحمراء الصادرة عن سطح الأرض وإعادة إرسالها إليه، وتمنعها من العودة إلى الفضاء الخارجي، وإليك أهمها:

  • ثاني أكسيد الكربون (CO2): هو أهم غازات الدفيئة، ينتج عن مصادر طبيعية مثل البراكين، واحتراق وتحلّل المواد العضوية، وتنفس الكائنات، وتوازن مستوياته ويُصرّف الفائض من خلال العمليات الفيزيائية، والكيميائية، والبيولوجية، مثل عملية التمثيل الضوئي للنباتات، وانحلاله في مياه البحر السطحية، وامتصاص النباتات والعوالق البحرية له، فتنخفض مستوياته إلى الحدود الطبيعية في الغلاف الجوي.

ولكن، ونظرًا للنشاط البشريّ المتزايد، مثل حرق الوقود الأحفوري، كالنفط والفحم بشكلٍ رئيسيٍّ، والغاز الطبيعي؛ للاستخدام في النقل والتدفئة وإنتاج الكهرباء، ومن خلال إنتاج الاسمنت، وحرق الغابات؛ ارتفعت كمية انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، وتراكم في الغلاف الجوي بمعدلٍ أسرع من معدّل تصريفه.

  • بخارالماء: الدور الأساسي لبخار الماء هو ارتفاع نسبته في الغلاف الجوي كنتيجةٍ للاحتباس الحراري، وليس كعاملٍ مباشرٍ للتأثير الإشعاعي، فليس للإنسان دورٌ مباشر في ارتفاع نسبته، ونتيجة لذلك تتركز كميته ويحتبس كمية أكبر من الأشعة تحت الحمراء.
  • الميثان (CH4): برغم انخفاض مستوياته في الغلاف الجوي مقارنةً بغاز CO2  إلّا أنّ تأثيره أكبر، وينتج طبيعيًّا من الأراضي الرطبة الاستوائية، وعن أكسدة البكتريا المؤكسدة للميثان التي تتغذى على المواد العضوية التي يستهلكها النمل الأبيض  والبراكين.
  • الأوزون: مصدره الطبيعي هبوط طبقة الستراتوسفير، أمّا عن زيادة نسبه؛ فتعود للنشاط البشري، والتفاعلات الكيميائية الضوئية التي تتضمّن أول أكسيد الكربون الملّوث في الغلاف الجوي.
  • الغازات المفلورة (الهالوكربونات)، وتشمل مركبات الكربون كلور فلورية، وسادس فلوريد الكبريت، ومركبات الهيدروفلوروكربون (HFCs) ، ومركبات الهيدروكربون المشبع بالفلور (PFCs).
  • أكسيد النيتروز (N2O): يحتل أكسيد النيتروز حصّةً صغيرةً نسبيًا من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية، ولكن تفوق بقوة تأثيرها ثاني أكسيد الكربون، وتُعدّ الزراعة والثروة الحيوانية، بما في ذلك الأسمدة، والسماد، وحرق المخلفات الزراعية، جنبًا إلى جنب مع حرق الوقود، من أهمّ مصادر انبعاثات أكسيد النيتروز .

أكمل القراءة

عند ارتفاع درجة حرارة الأرض يتغير المناخ والطقس على مدى طويل، كما يؤدي إلى تغير عدد الأحياء البرية وارتفاع مستوى البحر وهذا مايسمى بالاحتباس الحراري، والذي ينتج عنه انبعاث غازات تزيد من ارتفاع درجات الحرارة، تسمى هذه الغازات بالغازات الدفيئة أو غازات الاحتباس الحراري.

من أهم المعلومات عن غازات الاحتباس الحراري:

  • هي غازات تسبب حبس الحرارة لأن لها خاصية امتصاص للأشعة تحت الحمراء التي تنبعث من سطح الأرض وإطلاقها مرة أخرى بالاتجاه المعاكس.
  • تتسبب الأوقات الدافئة على الأرض بارتفاع تركيز الغازات الدفيئة، كما تسبب الأوقات الباردة بانخفاض في تركيزها.
  • تؤثر الغازات الدفيئة على طاقة الأرض بالرغم من أن نسبتها صغيرة جداً قياساً مع غازات الغلاف الجوي.
  • من أكثر مايؤثر على غازات الاحتباس الحراري على مدى طويل هي النشاطات التكتونية والنشاطات البشرية التي تزيد بشكل مطرد تركيز الغازات الدفيئة.

من هذه الغازات:

  • غاز ثاني أكسيد الكربون: وهو من أهم غازات الاحتباس الحراري، ويتم إطلاقه من مصادر طبيعية مختلفة في الغلاف الجوي كالبراكين، والانحلال الطبيعي للمواد العضوية، والاحتراق، وتنفس الكائنات الحية.
  • بخار الماء: وهو أكثرها فعالية في الغلاف الجوي، ويتمثل دور بخار الماء الرئيسي بأنه رد فعل مناخي، أي تفاعل داخل نظام المناخ الذي يؤثر على نشاط النظام المناخي المستمر.
  • الميثان: هو أكبر مصدر انبعاثات بسبب النشاطات البشرية وأبرزها: الزراعة والتخلص من النفايات الصلبة، وإعادة التدوير المكثف، كما أن الاستخدام المتزايد لمحركات الغاز في قطاع التوليد المركزي اللامركزي في التسعينات تسببت بزيادة انبعاثات الميثان.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي الغازات التي تسبب الاحتباس الحراري"؟