ما هي الكارما وما الأسس الي تقوم عليها

الكارما كلمة موجودةٌ في بعض الديانات الشرقية كالبوذية والهندوسية، إلا أنّ خصائصها تختلف حسب موقعها الديني، لكن ما هي الكارما؟

3 إجابات
522 مهندسة مدنية
الهندسة المدنية, جامعة تشرين

حقيقةً يمكن تفسير مصطلح الكارما هذا من خلال الاقتداء بالمفهوم الفيزيائي الذي ينص على أنّ كل فعل يرافقه رد فعل معاكس ومساوي في القيمة، وعليه فإنّ الكارما هي عبارة عن طاقة مرتبطة بذكرياتك تولد لديك الرغبة لاتخاذ إجراء جديد، إذ يتم تخزين الطاقة التي تنتجها أفعالك في قائمة الذكريات لديك والتي تتحول إلى رغبات يتم التعبير عنها في وقت ما من المستقبل.

أي بمعنى عندما تظهر طاقة سلبية سواء نتيجة تفكيرك أو سلوكك، فسترتد هذه الطاقة إليك، وللكارما 12 قانون هم:

  • قانون السبب والنتيجة أو القانون العظيم: والذي ينص على أنّ المرء ليكون سعيدًا عليه أن ينشر الحب فكما تزرع تحصد.
  • قانون الخلق: حيث ترتبط حالتنا النفسية بما يدور حولنا، لذلك لتحصل على أمر ما أحط نفسك به.
  • قانون التواضع: فإذا أردت تغيير شيء ما من حولك عليك بدايةً أن تتقبله لكي تتمكن من تغييره.
  • قانون النمو: وينص هذا القانون على أنّ رغبتنا في تغيير حياتنا متوقفة على مدى قدرتنا على تغيير أنفسنا.
  • قانون المسؤولية: بمعنى أنّ ما يحدث في حياتنا سواء كان إيجابيًا أو سلبيًا ليس من صنع أحد وإنّما هو مسؤوليتنا وحدنا.
  • قانون الاتصال: والمقصود به هو التأكيد على ارتباط حاضر المرء مع ماضيه ومستقبله.
  • قانون التركيز: أي أنّه من الصعب على الشخص أن يصب تركيزه على شيئين مختلفين في نفس الوقت.
  • قانون العطاء والضيافة: بمعنى أنّ أفعالنا يجب أن تكون متوافقة مع ما نقوله ونفكر به.
  • قانون الهنا والآن: إذ أنّ صنع مستقبل أفضل يتطلب عدم النظر إلى الماضي بل العمل لتغيير المستقبل.
  • قانون التغيير: علينا أن لا نسمح للتاريخ بإعادة نفسه، بل يجب أن نتعلم من الماضي لنضمن مستقبل أفضل.
  • قانون الصبر والمكافأة: حيث أنّ الصبر هو الذي سوصلنا إلى النتائج التي نريدها.
  • قانون الأهمية والإلهام: فالمكافآت التي نحصل عليها ما هي إلا نتيجة ما نقدمه ونبذله من مجهود.

أكمل القراءة

0
0
1.03K موظفة دعم فني
هندسة زراعية

الكارما هي الأفعال ونتائجها التي يقوم بها الإنسان، وهي كلمة تعود للغة السنسكريتية الهندية ومعناها العمل أو الفعل، وهي فكرة فلسفية روحية اعتبرت أن لكل عمل نتيجة، سواء كان عمل خير أو شر، وأنّ كل إنسان ينال ما يستحقه نتيجة أعماله أو حتى نتيجة النية المسبقة بتنفيذ عمل معين، وتعتبر مفهوم لتطبيق العدالة الشاملة.

الكارما عبارة عن نظام أخلاقي متكامل وهو بطبيعته يختلف بشكل أو بآخر عن فكرة الثواب والعقاب لدى أديان ومعتقدات أخرى، وبحسب الكارما يمكن أن يتناسخ الكائن الحي سواء إنسان أو حيوان في حياة أخرى شكلًا جديدًا مختلفًا تمامًا عن الشكل الذي عاش فيه، فقد يتناسخ الإنسان بناءً على أعماله فإذا كانت خيرية فهو في مرتبة أعلى في الحياة التالية وأفضل من الحياة التي عاش بها، أما إذا كانت أعماله غير خيرية فإنه قد يتناسخ شكلًا آخر من الكائنات الحية غير الإنسان، لذلك فقانون الكارما الأساسي أن الجزاء هو من صنف العمل، وأن هذا الجزاء سيمتد إلى حيوات أخرى يولد فيها الإنسان ليكون بحظٍ أوفر وحياة أجمل في حال عاش حياته السابقة بفضيلة مداومًا على فعل الخير.

للكارما أنواع ومنها:

  • بارابدا كارما (Prarabdha Karma): يحتفظ الكون بأعمال الإنسان، وكل ما يحصل معه حاليًا نتيجة لأعماله السابقة، أما الحياة المستقبلية فقابلة للتغيير.
  • سانشيتا كارما (Sanchita Karma): هذه الكارما قابلة للتغيير وهي مرتبطة بأفعال الإنسان السابقة ونمط تفكيره الحالي فإذا كانت نيته لعمل الخير جيدة، فإن جزاءه عن الأفعال الشر السابقة سيتغير، ويصح العكس.
  • أجاميا كارما (Agami Karma): ومن خلالها يتحدد نمط حياة الشخص المستقبلية وفقًا لأعماله الحالية.
  • فارتمانا كارما (Vartamana Karma): هي نتيجة نمط التفكير والأعمال التي يقوم بها الشخص وتغيرها بحاجة لجهد كبير ومجاهدة نفسية.

أكمل القراءة

0
0
911 مهندسة
هندسة الحاسبات, جامعة تشرين

الكارما هي كلمة من أصل سنسكريتي، اشتُقت من كلمة كرمان وتعني العمل، وجدت في الديانات الشرقية منها البوذية والهندوسية، واختلفت خصائصها من دين لآخر. لكنها تعني بشكل أساسي السبب والنتيجة، حيث ينص قانون الكارما على أن الأسباب تخلق النتائج من جنس العمل. ولا تقتصر الكارما على الأفعال بل إنها تشمل النوايا والأفكار. ولكن تطور معناها مع الزمن لتدل على الحظ والمصير والقدر.

صنفت الكارما على أنها دقيقة جداً وتكاد لا تخطئ، حيث تكشف الشر الموجود بالعمل أو النية، فالعمل المبني على دوافع شريرة سيخلق نتائج سيئة على صاحبه، كما ارتبطت الكارما بالولادة الجديدة التي تتعلق بإعادة تواجد أرواح الأشخاص الذين ماتوا في أجساد جديدة.

تنقسم الكارما إلى أربعة أنواع رئيسية، تتجلى فيما يلي:

  • برارابها كارما: وهي تنص أن حياة الإنسان الحالية هي نتيجة لأعماله السايقة، حيث لا يمكن تغيير الحاضر باعتباره نتيجة للماضي، في حين يعتبر المستقل قابل للتغيير.
  • سانشيتا كارما: وتمثل معاناة الأشخاص مع الحظ العاثر، وتعتبر من الأنواع القابلة للتغيير، لأنها مرتبطة بالتفكير الشخصي للفرد، فإما أن يقوم بتطويرها أو بتدميرها.
  • عجمي كارما: تعتبر نوعًا مهمًا من الكارما لأنها تمثل الحياة المستقبلية للفرد، حيث يمكن التحكم بها وتحسينها إلى الأفضل بإدراك التصرفات والأعمال.
  • فارتا مانا كارما: وهي تمثل ما يمر به الإنسان حاليًا، والتخلص منها يحتاج الكثير من الجهد لكنه يتم مرة واحدة فقط.

كما تتضمن الكارما اثنا عشر قانونًا، قدمت فيها نصائح لبناء حياة سعيدة ومريحة، وهذه القوانين هي:

  • القانون العظيم.
  • قانون الخلق.
  • قانون التواضع.
  • قانون النمو.
  • قانون المسؤولية.
  • قانون الاتصال.
  • قانون التركيز.
  • قانون العطاء والضيافة.
  • قانون الهنا والآن.
  • قانون التغيير.
  • قانون الصبر والمكافأة.
  • قانون الأهمية والإلهام.

أكمل القراءة

0
0

هل لديك إجابة على "ما هي الكارما وما الأسس الي تقوم عليها"؟

مجتمع أراجيك متاح حالياً فقط للأعضاء المدعوين، إذا كنت ترغب بالانضمام والمساهمة، أدخِل بريدك الإلكتروني أدناه لتستلم دعوة قريباً