ما هي المواد الحافظة للطعام وما هي أضرارها

لولا المواد الحافظة لما استطعت ان تتناول الاطعمة المعلبة، فما هي تلك المواد؟ ومالغرض من إضافتها إلى الطعام؟

3 إجابات
موظفة دعم فني
هندسة زراعية

المواد الحافظة مجموعة من المركبات الكيميائية أو الطبيعية التي تضاف للمنتجات سواءً الغذائية، أو الدوائية، أو التجميلية، أوحتى الصناعية (مثل الدهانات)، كي لا تتلف بحيث تعيق نمو البكتريا، وتوقف التغيرات الكيميائية غير المرغوب بها، تساعد المواد الحافظة وخاصة في المُنتجات الغذائية على توفير مستوى إنتاجية مرتفع، ولكنها بنفس الوقت قد تكون مضرة لصحة الإنسان، وتقسم المواد الحافظة لعدة أنواع، نذكر منها:

مواد حافظة طبيعية: كالملح والسكر والكحول والخل ،و يستخدم الملح والخل بحفظ المخللات، والسكر بصنع المربيات والعصائر، كما يمكن تخزين اللحوم لفترة أطول عن طريق التدخين، كما تحفظ الأغذية بالتجفيف والغلي والتجميد، وأغلبها طرق منزلية وصحية للإنسان.

مواد الحافظة الكيميائية: وهي مركبات كيميائية تستخدم في المواد الغذائية والدوائية ومواد التجميل وغيرها من المواد استهلاكية، إلا أنها مضرة بالصحة لاحتوائها مواد مسرطنة، ومنها البنزوات والنيتريت والكبريتيت، والإيثانول، والنيتريت (المستخدمة لحفظ اللحوم)، وتعتبر مادة مسرطنة، والكبريتيت يهيج الشعب الهوائية، ويسبب الصداع وتسارع دقات القلب، وللبنزوات تأثير سلبي على مرضى الشرى.

المواد الحافظة الصناعية: هي مواد كيميائية تعمل على منع نمو البكتيريا، ومن أبرزها مضادات الاكسدة، والمواد المضادة للميكروبات.

أكمل القراءة

0
كاتبة محتوى

يشير مصطلح المواد الحافظة للطعام إلى تلك المواد التي تضاف إلى الأطعمة لغايات مقاومة تعرضها للتلف إثر نمو وتكاثر العفن والخميرة والفطريات والبكتيريا؛ فتحفظها طازجة لأطول مدة ممكنة؛ وبالتالي تبقى صالحة للاستهلاك البشري، هذا وتؤدي المواد الحافظة للطعام دورًا فعالًا في الحدِ من حدوث أي تغير على النكهة أو اللون أو الملمس أو التلف وإبطاء ذلك.

تتكون المواد الحافظة للطعام من مجموعةٍ من المركبات المتفاوتة التركيبات الجزيئية والمنقسمة ما بين موادٍ عضوية وأخرى غير عضوية إلى جانبِ مجموعاتٍ وظيفية من شأنها تكوين الأيونات. وتخضع هذه المواد للتحليل ضمن إجراءات خاصة بحيث تكون أقل تركيزًا من تلك المواد الحافظة شائعة الاستخدام، بحيث يضاف مقدار مليغرامات/ كيلو غرام واحد من الصنف الغذائي.

إلا أن هناك استثناءات نادرة يتطلب التحليل الموصى بها إعطاء نسبة جيدة عند بلوغ ما بين 10-1000 مجم من المواد الحافظة لتضاف إلى كيلو الغرام الواحد من الغذاء، تأخذ الأطعمة الصلبة ذات الأحجام الصغيرة نسبًا وعينات غير تمثيلية يستوجب الأمر تجنبها، ولا بد من الإشارة إلى أن بعض مصانع المواد الغذائية تنتهج تقنيات تحليلية تتصف بالرخص والسرعة في تحديد وتحليل نسب المواد الحافظة للطعام؛ ويعد ذلك مخالفًا للأوضاع الرسمية والإجراءات التي تحددها كل دولة.

غالبًا ما تصنع المواد الحافظة عامةً من المواد الكيميائية الطبيعية منها الكحول والملح مثلًا، كما يمكن أن يدخل في صناعتها بعض المواد الكيميائية المصنوعة بأيدٍ بشرية أو اصطناعية، وقد يعتقد البعض بأن المواد الكيميائية الطبيعية تعد أكثر صحة من تلك الاصطناعية؛ إلا أن بعضًا من الأخيرة منها نترات الصوديوم وبنزوات الصوديوم قادرة على حفظ الطعام لأطول فترة بالرغم من إضافتها بكمياتٍ قليلة.

أكمل القراءة

0
كاتبة
أدب انجليزي, جامعة دمشق (سوريا)

المواد الحافظة عبارة عن مجموعةٍ من المركّبات المختلفة، كيميائية أو طبيعية أو صناعية، والتي تلعب دورًا أساسيًا في حفظ الطعام لفترةٍ أطول، وذلك عن طريق منع حدوث التفكك الحيوي الذي ينتج عن النمو البكتيري في العديد من المنتجات، سواء في المواد الغذائية أو الأدوية أو منتجات العناية الشخصية. فمثلًا بالنسبة للطعام، تكمن وظيفة المواد الحافظة في حفظ الطعام من العديد من التغيرات التي تطرؤ عليه بعد فترة وجيزة، فهي تساهم في زيادة مدة صلاحيته للاستهلاك، وبالتالي تمنع تغير قوامه ولونه ورائحته لكونها تعمل بمثابة مفعول قويّ ضد البكتيريا والفطريات والخميرة وغيرها.

كما تُستخدم المواد الحافظة أيضًا في بعض أنواع الأدوية مثل الأسبرين، فهي تحيل دون نمو الأحياء الدقيقة التي من شأنها أن تسبب إصابتك بالعدوى. أمّا بالنسبة إلى منتجات العناية الشخصية ومستحضرات التجميل كالكريمات والشامبو ومعجون الأسنان وغيرها، فوظيفتها منع نمو البكتيريا الضارّة في داخل هذه المنتجات. وتُعتبر المواد الحافظة الكيميائية أكثر كفاءة وفاعلية من المواد الحافظة الطبيعية أو الصناعية، فهي تحفظ الطعام لمدة أطول، ومن أهم هذه المواد: البنزوات، النتريت، والكبريتيت، والسوربات، ومضادات الأكسدة، والإيثانول.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي المواد الحافظة للطعام وما هي أضرارها"؟