ما هي تأثيرات الجاذبية على الأرض؟

1 إجابة واحدة

لعل من أكثر الأسئلة التي تراود أذهان الأطفال قبل معرفتهم بوجود قوانين الطبيعة والجاذبية الأرضية نابع عن فضولهم السخي ودماغهم النظيف الذي يحاول اكتشاف كل شيء بأسئلته، فتجدهم يسألونك لماذا نهبط على الأرض عندما نقفز بدلاً من الطفو في الفضاء؟ لماذا لا يمكننا الطيران؟ لماذا تسقط الأشياء على الأرض عندما نرميها عالياً؟ كل هذه التساؤلات تحمل بلا شك جواباً واضحاً ووحيداً وهو قانون الجاذبية الأرضية، فتلك القوة غير المرئية التي تسحبك دائما نحوها تحمل الكثير من التأثيرات علينا وعلى حياتنا وعلى الكوكب بحد ذاته.

تأتي جاذبية الأرض هذه من كتلتها، إذ تقوم الكتلة بعمل سحب جاذبية مشترك لكل الكتلة في جسمك، وهذا ما يمنحك الوزن، فإذا كنت مثلاً على كوكب أقل كتلة من الأرض، فسيكون وزنك أقل منه على الأرض، كما تمارس الجاذبية القوة نفسها التي تمارسها عليك على الأرض، ولكن بما أن الأرض أكبر منك بكثير، فإن قوتك ليس لها تأثير على كوكبنا.

للجاذبية تأثيرات كبيرة عللى الأرض، فهي ما يحمل الكواكب في المدار حول الشمس وهي التي تُبقي القمر في المدار حول الأرض، فإن سحب الجاذبية للقمر يسحب البحار نحوه، مما يتسبب في المد والجزر في المحيط، كما أن الجاذبية لا تسحب الكتلة فحسب، بل الضوء كذلك، فقد اكتشف ألبرت أينشتاين مبدأً حول هذه النظرية، فإذا قمت بتسليط مصباح يدوي للأعلى، فإن الضوء الذي يصدر منه سيصبح أكثر احمراراً بشكل غير ملحوظ حيث تسحبه الجاذبية الأرضية نحوها، ولا يمكنك رؤية التغيير بعينيك، لكن العلماء يمكنهم قياسه.

أما عن تأثير الجاذبية المباشر على الأرض، فهي مهمة جداً لوجود الإنسان، فلا يمكننا العيش على الأرض بدون فعل الجاذبية الأرضية، فهي التي تبقي كل شيء ثابتاً على سطحه، وتسمح للأقمار الصناعية بالدوران، بالإضافة إلى أنها تمنع الكوكب من التفكك بسبب قوة الطرد المركزي، كما أن جاذبية الشمس تبقي الأرض في مدار حولها، وتبقينا على مسافة مريحة للاستمتاع بضوء الشمس ودفئها، وتمسك الغلاف الجوي والهواء الذي نحتاجه للتنفس، فبدونها سنخرج إلى الفضاء العميق ونضيع في متاهاته، فهي ما يجمع عالمنا معاً بشكل متماسك فتحدد بنية الكون.

الجاذبية تجعل الأمواج تتحرك بسرعة الضوء، إذ تتنبأ النسبية العامة بموجات الجاذبية، فإذا كان لديك نجمان أو ثقوب سوداء محبوسة في مدار متبادل  فإنهما يقتربان ببطء عندما تحمل موجات الجاذبية الطاقة بعيدًا، وفي الواقع، تنبعث الأرض أيضًا من موجات الجاذبية أثناء دورانها حول الشمس، ولكن فقدان الطاقة ضئيل للغاية بحيث لا يمكن ملاحظته، كما أن للجاذبية تأثير كبير على أجسامنا ككائنات حية وعلى استمراريتنا أيضاً، فالدم والسوائل في الجسم تتحرك للأعلى بسبب الفرق الذي يحدثه ضخ القلب إلى الأعلى والأسفل وهذا الذي يمكن أن يسبب ازدياد الضغط في عيوننا وفي الرأس نتيجة صعود الدم إلى أجزاء الجسم العليا فقط، وهذا ما يشكو منه رواد الفضاء عند عودتهم للأرض فتبدأ معاناتهم مع مشاكل هضمية وضمور في العضلات، بالإضافة لمشاكل قلبية وذلك بسبب إجهاد القلب نتيجة ضخه الشديد للدم للوصول إلى الأجزاء الأخرى من الجسم، فالجاذبية الأرضية هي المسؤولة عن التوازن الموجود في أجسامنا وحركة الدم الدورانية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي تأثيرات الجاذبية على الأرض؟"؟