ما هي حقوق الانسان ومتى ظهر هذا المصطلح

يترتب على كل إنسان القيام بواجباته غلى أكمل وجه ولكن بالمقابل يتمتع بمجموعة من الحقوق التي تضمن حياة كريمة له، فما هي حقوق الإنسان المثلى؟

3 إجابات
1.01K طالب
علوم الحاسب الآلي, Peter the Great Saint Petersburg Polytechnic University (Russia)

حقوق الإنسان كما تم تعريفها من قبل الأمم المتحدة، هي مجموعةٌ من الحقوق الأساسية لجميع البشر مهما كانت لغتهم، لونهم، عرقهم، دينهم أو جنسهم. هذه الحقوق غير قابلة للتجزئة، لأنها متجذّرة مع كرامة الإنسان. تم تحديد هذه الحقوق بموجب الإعلان العالمي لحقوق الانسان (UDHR) الصَّادر في باريس في 10 كانون الأول / ديسمبر 1948 بموجب قرار الجمعية العامة. وشملت هذه الحقوق المجالات الاجتماعية، والثقافية، والاقتصادية، وتتضمن:

  • الحق في العمل.
  • الحق في الحصول على الحماية الاجتماعية، والعيش في مستوى معيشي لائق، وفي أعلى مستويات الصحة البدنية، والعقلية التي يمكن بلوغها.
  • الحق في الحصول على التعليم، وممارسة الحرية الثقافية، ومواكبة التقدم العلمي.
  • الحقوق المدنيّة والسياسية: وتشمل حرية الحركة، والمساواة بالنسبة للقانون، والحصول على محاكمةٍ عادلةٍ، وافتراض البراءة، وحرية الفكر والدين، بالإضافة إلى حرية الرأي والتعبير، والتجمع السلمي، وتكوين الجمعيات، والمشاركة في كافة الأمور التي تخص المصلحة العامة كالانتخابات، وحماية حقوق الأقليات.

لقد فتح الإعلان العالمي آفاقًا جديدةً من ناحيتين هامتين، وهما:

  • قام بتعميم حقوق الإنسان، عبر التأكيد على أنَّ جميع الناس يتمتعون بهذه الحقوق، بِحكم مبادئ الإنسانية. أي بعبارةٍ أخرى، نحن نولد مع الحقوق ولا نعتمد على الحكومات لمنحها لنا.
  • تدويل المسؤولية لحماية الحقوق، قبل الحرب العالمية الثانية، أكدت الحكومات أنَّ كلَّ ما يحدث داخل حدودها ليس من شؤون العالم. فيما قال الإعلان العالميّ، أنه عندما تحدث انتهاكاتٌ جسيمةٌ لحقوق الإنسان في دولةٍ ما، تتحمل الدول الأخرى مسؤولية الاستجابة. تمّت ترجمة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان إلى أكثر من 500 لغة، وهو بذلك يعتبر الوثيقة الأكثر ترجمةٍ في العالم.

أكمل القراءة

0
0
1.12K مهندسة تقنية
أتمتة صناعية, كلية الهندسة التقنية

حقوق الإنسان هي حقوق متأصّلة فينا جميعًا نحن البشر، فبغض النظر عن جنسيتك أو لونك أو دينك، أو لغتك أو أصلك القومي أو العرقي، يحق لك الحصول على حقوقك كاملة بالتساوي مع غيرك ودون تمييز، وحقوق الإنسان مترابطة وغير قابلة للتفاوض.

يكفل القانون حقوق الإنسان، ويتم التعبير عنها عن طريق المعاهدات، والقانون الدوليّ العرفيّ والقوانين والأنظمة العامة وغيرها من مصادر القانون الدوليّ لحقوق الإنسان؛ وإن مبدأ عالمية حقوق الإنسان هو الأساس في القانون الدولي، إذ ينص القانون الدولي لحقوق الإنسان على التزام الحكومات المختلفة بأحكام معينة، والامتناع عن أفعال معينة، بغية تعزيز حماية حقوق الإنسان، وحرّية الأفراد والجماعات.

تم تأكيد مبدأ عالمية حقوق الإنسان لأول مرة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان عام 1948، وصدّقت 80% من الدول أو أكثر على معاهدات حقوق الإنسان الأساسية، مما يتوجب على هذه الدول الالتزام القانوني بهذه الحقوق، وإليك بعضها:

  1. حق العمل.

  2. الضمان الاجتماعي والتعليم.

  3. التنمية وتقرير المصير.

وغيرها الكثير من الحقوق.. طبعًا وتنطوي حقوق الإنسان على كل من الحقوق والواجبات، إذ كما يجب على الدول الالتزام في تنفيذ حقوق مواطنيها وحمايتها من الانتهاك، يتوجب علينا الالتزام بواجباتنا تجاه دولتنا ووطننا، واحترام حقوق غيرنا قبل تنفيذ حقوقنا.

أكمل القراءة

0
0
981 طالب
المحاسبة, جامعة تشرين

حقوق الإنسان هي مطالب أخلاقية تفرض على الدول تجاه شعوبها، حيث يفرض القانون الدولي على هذه الدول الالتزام بهذه المطالب الأخلاقية، كما يعتبر وضع  مجموعة تشمل كافة حقوق الإنسان من الإنجازات الهامة التي قامت بها منظمة الأمم المتحدة عبر تاريخها.

شملت هذه الحقوق كافة مناحي الحياة الثقافية، والاقتصادية  والاجتماعية ، بهدف تأمين عيش حر وكريم لكل مواطن في دولته، ومن هذه الحقوق:

  •  الحق في العمل.
  • الحق في الضمان الاجتماعي.
  • الحق في الصحة.
  • الحق في التعليم.
  •  الحق في الغذاء.
  •  الحق في المياه.
  •  الحق في السكن.
  • الحق في العيش ضمن بيئةٍ صحيةٍ.

تقوم الأمم المتحدة بمراقبة التزام الدول بتطبيق هذه الحقوق، كما تقوم بتسجيل أي انتهاكات تحصل لهذه الحقوق من قبل حكومات بعض هذه الدول، كما تهدف الأمم المتحدة من خلال تشريع هذه الحقوق حول العالم، إلى بناء نظام عالمي اجتماعي متطور يحقق الرفاهية الاقتصادية والاجتماعية لكافة البشر، ويعزز أسس المشاركة والمساواة بينهم.

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان في عامي 1945 و1949، حيث يشكل  الإعلان العالمي الأساس للقوانين التي تم تشريعها.

كما قامت الأمم المتحدة مع توالي السنين بإضافة قوانين جديدة تخص النساء والأطفال وذوي الإعاقة والأقليات الدينية والعرقية، والفئات الأخرى الضعيفة على هذا الكوكب، بهدف حمابة هذه الفئات من أي مخاطر تمييز قد تحصل لهم ضمن مجتمعاتهم.

أكمل القراءة

0
0

هل لديك إجابة على "ما هي حقوق الانسان ومتى ظهر هذا المصطلح"؟

مجتمع أراجيك متاح حالياً فقط للأعضاء المدعوين، إذا كنت ترغب بالانضمام والمساهمة، أدخِل بريدك الإلكتروني أدناه لتستلم دعوة قريباً