ما هي حقيقة مثلث برمودا؟

1 إجابة واحدة

مثلث برمودا هو عبارة عن منطقة ذات شهرة واسعة، نتيجة الأبحاث والدراسات التي أجريت عليه على مدى عقود، وهو مكان جغرافي شكله يشبه شكل المثلث متساوي الأضلاع، حيث يبلغ كل ضلع منهم حوالي 1500 كم، ومساحته الإجمالية تصل لمليون متر مربع، ويقع بالتحديد بين بورتوريكو وبرمودا و فورت لودرديل في المحيط الأطلسي.

مثلث برمودا

تحدثت أبحاث كثيرة أجريت على هذه المنطقة عن مخاطر معينة متكرسة بإختفاء السفن والقوافل البحرية التي تمر عبرها، لكن وبحسب إحصاءات قامت بها مجموعة من خفر السواحل في الولايات المتحدة لم يحدث أي حالات اختفاء غامضة أو كبيرة وحتى حالات اختفاء لطائرات أيضاً. كما تم تصوير عدد كبير من الوثائقيات التي أكدت مراراً وتكراراً على زيف واختراع كثير من الأقاوبل المتداولة عنه، ولاحقاً اعترفت عدد من الوكالات الرسمية بأن طبيعة حالات الاختفاء لسفن أو طيارات وعددها في مثلث برمودا تشابه لحد كبير حالات اختفاء أخرى في مناطق متفرقة من العالم.

في عام 1950 كان أول إدعاء لحدوث اختفاء غير طبيعي في المثلث، وبعد سنتين تم نشر مقال قصير بعنوان “لغز في البحر عند بابنا الخلفي”، والذي يذكر حالات لفقدان عدد من المراكب والطائرات، كان أبرزها فقدان الرحلة رقم 19، تم تغطية اختفاء هذه الرحلة، وتم رصد ما أرسله قائد الرحلة قائلاً: “المياه هنا بيضاء، ذلك لا يبدو جيداً، لقد تحولت المياه للون الأخضر، إننا لانعرف أين نحن”. مع العلم أن الرحلة كان قد تم إرسالها للمريخ، لكن صدق عدد هائل من الناس أن ما وصفه قائد الرحلة كان مثلث برمودا.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي حقيقة مثلث برمودا؟"؟