ما هي مراحل البناء الضوئي (التركيب الضوئي)

التركيب الضوئي هو العملية التي تقوم بها النباتات الخضراء بتحويل الطاقة الضوئية إلى طاقةٍ كيميائيةٍ، فما هي مراحله؟

3 إجابات
مهندس مدني
هندسة التشييد وإدارة المشروعات

يمثّل التركيب الضوئي العمليّة البيولوجيّة التي تحوّل النباتات من خلالها الطاقة الضوئيّة إلى سكر لتغذية خلاياها، وتعتبر آليّات حدوث التركيب الضوئي معقّدة ويمكن تبسيطها وشرحها من خلال التفاعل التالي: غاز ثنائي أوكسيد الكربون + ضوء الشمس + ماء ← سكر الجلوكوز + جزيء أوكسجين

تشتمل عمليّة التركيب الضوئي على مرحلتين:

  • التفاعلات الضوئيّة: وتشمل على نوعين وهما التفاعلات الضوئيّة اللاحلقيّة والتفاعلات الضوئيّة الحلقيّة، وهذه التفاعلات تعتمد على أشعة الشمس، كما أنّها تحدث داخل البلاستيدات الخضراء، حيث تقوم جزئيات الكلوروفيل (جزيئات صباغ اليخضور) الموجودة داخل البلاستيدات بامتصاص الطاقة الضوئيّة، وتلجأ النبتة إلى استخدام تميم الأنزيم (Co-Enzyme) لإنتاج كل من أنزيم فوسفات ثنائي نيوكليوتيد الأدينين وأميد النيكوتين أو اختصارًا (NADPH) و (ATP) وهي الجزئيات التي تحمل الطاقة والتي تستعملهم النبتة في المرحلة الثانية.
  • التفاعلات اللاضوئيّة (حلقة كالفن): لا تحتاج هذه التفاعلات ضوء الشمس، وتحدث هذه التفاعلات في منطقة اللُحمة وتستخدم نواتج تفاعلات المرحلة الأولى والتي تشمل (NADPH) و (ATP) لتشكيل روابط تساهميّة بين الكربوهيدرات الناتجة من غاز ثنائي أوكسيد الكربون والماء، وتشمل العديد من التفاعلات المتتالية وبشكل حلقي والتي تبدأ انطلاقًا من السكر خماسى الريبولوز أحادى الفسفات (RuBP) والتي تنتهي بإنتاج الجلوكوز.

أكمل القراءة

3,160 مشاهدة

0
مهندسة مدنية

البناء الضوئي، أو التركيب الضوئي، هو عملية معقدة تقوم بها النباتات الخضراء المورقة، تتكون من ثلاثة مراحل تبدأ بامتصاص ضوء الشمس وتنتهي بإنتاج الجلوكوز.

المرحلة الأولى: استقبال ضوء الشمس: يتم بدء عملية البناء الضوئي عندما يتعرض نبات أخضر مورق إلى أشعة الشمس، وتحدث الخطوة الأولى في البلاستيدات الخضراء من الخلايا النباتية، حيث يتم امتصاص الفوتونات الخفيفة بواسطة صباغ الكلوروفيل أو اليخضور، ثم تأخذ النباتات ثاني أكسيد الكربون من خلال مسام البنات لاستخدامه في عملية البناء الضوئي.

 المرحلة الثانية: تحويل أشعة الشمس: بعد امتصاص الضوء من الشمس يحول النبات طاقة الضوء إلى شكل قابل للاستخدام من الطاقة الكيميائية لتغذية خلايا النبات، ففي التفاعلات التي تعتمد على الضوء خلال المرحلة الثانية من عملية البناء الضوئي تُثار الإلكترونات وتنفصل عن جزيئات الماء تاركةً الأكسجين كمنتج ثانوي، ثم تنتقل الكترونات ذرة الهيدروجين في جزيء الماء إلى مركز تفاعل في جزيء الكلوروفيل.

المرحلة الثالثة: تخزين الطاقة: تُعرف المرحلة الأخيرة من عملية البناء الضوئي باسم دورة كالفن-بنسون، حيث يستخدم المصنع ثاني أكسيد الكربون الجوي والماء من التربة لتحويله إلى ATP وNADPH. تحدث التفاعلات الكيميائية التي تتكون منها دورة كالفن-بنسون في طبقة البلاستيدات الخضراء، وهذه المرحلة من عملية البناء الضوئي مستقلة عن الضوء ويمكن أن تحدث حتى في الليل.

أكمل القراءة

1,896 مشاهدة

0
مهندسة كيميائية
Ibb University (Yemen)

البناء الضوئي هو العملية التي تناظر عملية تناول الطعام في البشر، فكما يلجأ الإنسان إلى الطعام ليتناول غذاءه ويتمكن من الحياة، يقوم النبات كذلك بعملية البناء الضوئي ليتمكن من الحياة والقيام بعملياته الحيوية.

وللبناء الضوئي عدة مراحل، وهي:

  1. مرحلة تجميع الطاقة: تعتمد هذه المرحلة على دور الكلوروفيل، والذي يقوم بامتصاص الفوتونات الضوئية من الضوء. بعد ذلك تستنشق النباتات ثاني اكسيد الكربون من خلال مسام الأنسجة، لكي تستخدمه في عملية البناء الضوئي، وتطلق الأكسجين بدلًا منه.
  2. تحويل الطاقة الضوئية إلى طاقة كيميائية: بعد امتصاص الكلوروفيل للفوتونات الضوئية من الشمس، يحولها النبات إلى صورة من صور الطاقة الكيميائية، والتي تقوم بدورها في تغذية النبات.
  3. مرحلة تخزين الطاقة الضوئية: تعتبر هذه المرحلة آخر مرحلة في عملية البناء الضوئي، وهي تسمى بدورة Calvin-Benson، وهنا يأتي دور ثاني أكسيد الكربون الذي سبق واستنشقه النبات، ويتمثل هذا الدور بالاتحاد مع الماء في تحويل وحدات الطاقة (ATP & NADPH) إلى طاقة مخزنة، وذلك لأن عمرهما الافتراضي قصير ويمكن أن ينفذا قبل أن يستخدمهم النبات.

تؤثر عملية البناء الضوئي في أكثر من جهة، حيث تتعدد فوائدها لتشمل الغلاف الجوي (فهي تمتص غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يتسبب في تدفئة الجو وحبس الحرارة ومنه ظاهرة الاحتباس الحراري التي تهدد العالم كله، وبالتالي فإن هذه العملية تعمل على توازن الأرض والحفاظ عليه)، كما تعتبر أيضًا وسيلة لإمدادنا بالمواد الخام الغذائية، حيث يعتبر النبات (الذي يواصل حياته من خلال البناء الضوئي) مصدرًا للكثير من المواد الغذائية والعناصر الطبيعية على كوكب الأرض. كما تتسبب هذه العملية في حصولنا على العديد من المنتجات الهامة كالأدوية والمبيدات الحشرية.

أكمل القراءة

1,680 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما هي مراحل البناء الضوئي (التركيب الضوئي)"؟