ما هي منظمة التجارة العالمية (OMC)، وما هي مهامها

1 إجابة واحدة
كاتبة
المحاسبة, كلية الاقتصاد جامعة تشرين

منظمة التجارة العالمية (World Trade Organization) أو ما يُطلق عليها(OMC) او (WTO) اختصارًا، هي منظمةٌ عالمية مقرها مدينة جنيف في سويسرا. تعتبر هذه المنظمة الوحيدة التي تتعامل مع قواعد التجارة بين الدول، كما تتمثل وظيفتها الأساسية في ضمان تدفق التجارة بسلاسة بين الدول، والإشراف على التجارة العالمية.

حيث أنّها تقوم بهذه الوظيفة عن طريق تطبيق ست نقاطٍ أساسية، وهي:

  1. إدارة الاتفاقيات التجارية.
  2. العمل كمنتدى للمفاوضات التجارية.
  3. تسوية النزاعات التجارية.
  4. مراجعة السياسات التجارية الوطنية.
  5. مساعدة البلدان النامية في قضايا السياسات التجارية من خلال برامج المساعدة التقنية والتدريب.
  6. التعاون مع المنظمات الدولية الأخرى.

تأسست المنظمة بعد الحرب العالمية الثانية وذلك بناءً على اتفاقية الجات التي تم وضعها في ذلك الوقت، فقد كان يتسم بالحداثة بالرغم من أنه وضع قبل خمسين سنةً تقريبًا والذي يسمى النظام التجاري متعدد الأطراف.

أمّا عن النظام الذي تطبقهُ هذه المنظمة حاليًا فقد تأسس في عام 1995م وذلك نظرًا للنمو الهائل في حجم التجارة العالمية، فقد تأسس بعد أن انعقدت بين الدول المؤسسة  العديد من الجلسات والمفاوضات التي شملت الاتفاق على إجراءاتٍ تجارية خاصة بإغراق الأسواق بالتعريفات الجمركية والسلع، وأشهر هذه المفاوضات كانت مفاوضة الأوروغواي.

وبعد التأسيس تم الاتفاق على مفاوضاتٍ أخرى مثل المفاوضة الخاصة بخدمات الاتصال حيث وافقت عليها 69 دولةٍ. وبحلول العام 2020 كان لدى منظمة التجارة العالمية أكثر من 160 عضوًا.

إضافةً إلى المهمات السابقة سَعت منظمة التجارة العالمية إلى تحقيق هذه الأهداف بشكل أكثر شمولًا، على سبيل المثال في حين أن تجارة السلع تعد محصورةً بالرغم من وجود الكثير من الزراعة و صناعة المنسوجات وغيرها؛ وبهذا سعت منظمة التجارة العالمية  إلى أن تشمل جميع السلع والخدمات وحتى سياسات الاستثمار.

إضافةً إلى ذلك عززت الأمانة الدائمة لمنظمة التجارة العالمية التي حلت محل أمانة الجات المؤقتة؛ الآليات الرسمية لمراجعة السياسات التجارية، وتسوية النزاعات. ولأن العديد من المنتجات التي تغطيها منظمة التجارة العالمية أكثر من تلك التي كانت تغطيها عادةً منظمة الجات؛ زادت عدد الدول المشاركة  في المنظمة التجارة مما أدى إلى زيادة النمو الاقتصادي أيضًا.

كما تسعى منظمة التجارة العالمية إلى زيادة الوعي بمدى وآثار السياسات المشوهة للتجارة، وهو الهدف الذي تحققه من خلال متطلبات الأخطار السنوية، وآلية مراجعة السياسات. وتسعى المنظمة إلى نشر إشعاراتٍ ورسائل لجميع التغييرات التي قد تحدث في التجارة والسياسات المتعلقة بها؛ وإتاحتها لشركائهم التجاريين.

كما حققت المنظمة خطوةً نحو إدارة أكثر شفافية؛ عندما حاولت أعداد مخطط مركزي لتحسين التجارة في البلدان النامية. أمّا عن الدولة المتقدمة فقد تقوم منظمة التجارة العالمية باستعراض سياساتها لأكبر أربعة تجار في العالم وهي الاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة، واليابان، والصين مرةً كل عامين، ولستة عشر تاجرًا كل أربعة سنوات، ومع جميع المتداولين الآخرين مرة واحدة كل ست سنواتٍ أو أكثر.

وبعد هذه المشاورات المكثفة مع الدولة العضو، تنشر أمانة منظمة التجارة العالمية مراجعتها مع تقريرٍ مصاحب من قبل حكومة الدولة؛ وبالتالي ستوفر هذه العملية مدى وفاء الأعضاء بالتزامهم، وتوفر معلوماتٍ أكثر عن السوق المفتوحة حديثًا، كما أنّه يوفر أساسًا أكثر صلايةً للمفاوضات التجارية اللاحقة، وحل النزاعات التجارية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي منظمة التجارة العالمية (OMC)، وما هي مهامها"؟