موانع التجمد، أو سائل تبريد المحرك، هو سائل ملون يخلط بالماء للمساعدة على تنظيم درجة حرارة المحرك، وذلك لأن درجة الحرارة الخارجية تؤثر على درجة حرارة المياه داخل المحرك والتي تُضخ في جميع أنحاء كتلة المحرك من أجل الحفاظ على درجة حرارة مناسبة، وإلى جانب دوره في تنظيم درجة الحرارة يساعد مانع التجمد بالحفاظ على مستويات السوائل المناسبة ويعمل على منع تآكل المحرك.

موانع التجمد

يُخلط سائل تبريد المُحرك بالماء، وعادة ما تكون النسبة المثالية 50% ماء و50% مانع تجمد، ويسكب في الخزان المناسب له في المحرك، ويتكون عادة سائل التبريد من جلايكول الإيثيلين الكيميائي، ويضخّ داخل المحرك لمنع تجمد المياه في حالات الطقس الباردة ويمكن أن يتحمل درجة حرارة سالب 30 دون أن يتجمد، لكن منع التجمد ليست وظيفته الوحيدة كما يوحي اسمه (مانع التجمد) بل يعمل أيضًا على الحفاظ على درجة حرارة المحرك مناسبة عند ارتفاع درجات الحرارة للحد من تبخر المياه داخل المحرك، ويمكن أن تتحمل درجات حرارة تصل إلى 275 درجة فهرينهايت.

عليك تصريف معظم السوائل التي تحتاجها سيارتك واستبدالها على فترات مختلفة لتبقى فعالة وتقوم بوظيفتها على أكمل وجه، وينطبق هذا الأمر على مانع التجمد أيضًا، لذا عليك أن تتحقق من استبدال مانع التجمع مرتين على الأقل في السنة، قبل أن يبدأ ارتفاع الحرارة في فصل الصيف وقبل أن يبدأ انخفاضها في فصل الشتاء. وللحصول على معلومات أدق يمكنك الاطلاع على دليل السيارة الخاصة بك لأن الأمر قد يختلف من سيارة إلى أُخرى.

تحتوي المواد المضافة إلى مانع التجمد على الميثانول أو الأيزوبروبانول، وهي مواد تستخدمها الكائنات الحية التي يجب أن تتحمل درجات الحرارة المنخفضة التي تصل إلى درجة التجمد، فتستخدم مواد كيميائية مختلفة لتثبيط تكوين بلورات الثلج في خلاياها وأنسجتها،  كالجليسرين أو ثنائي ميثيل سلفوكسيد في الحشرات، والجلسرين أو الترهالوز في اللافقاريات الأُخرى، والبروتينات في أسماك القطب الجنوبي، وهي المواد المستخدمة في مانع التجمد.

هناك نوعان رئيسيان من موانع التجمد:

  • موانع التجمد المركزة: تحتاج هذه الموانع إلى التخفيف قبل استخدامها.
  • موانع التجمد الجاهزة أو المخلوطة: وكما يوحي اسمها هذه الموانع جاهزة للاستخدام الفوري فهي ممددة مُسبقًا.

عليك أن تكون حذرًا عند استعمال موانع التجمد فهي سامة وقد تهدد الحياة خلال عدة ساعات في حال تناولها أحد الأطفال عن طريق الخطأ أو أحد الحيوانات الأليفة، لذا لا تتركها في متناولهم وذلك لأن طعمها حلو المذاق طبيعيًا ما قد يخدع حتى البالغين، فعند ابتلاعها يقوم الجسم بهضم وتكسير مضادات التجمد، (جليكول الإيثيلين) إلى عدد من المواد الكيميائية التي تؤثر على الدم والجهاز العصبي والكليتين، لذا يجب عليك زيارة أقرب مستشفى في حال تناول أحد موانع التجمد.

ويُخلط الماء مع موانع التجمد، نظرًا لامتلاك الماء خصائص جيدة كمبرد، فيعمل مانع التجمد مع الماء في محركات الاحتراق الداخلي لمنع انفجار أو تشقق الغلاف الصلب بسبب التوسع الناتج عن تجمد المياه داخله، ونوعية مانع التجمد الذي تستخدمه له أهمية كبيرة في الحفاظ على المحرك وتعديل درجة الحرارة بكفاءة أعلى.

أكمل القراءة

موانع التجمد

موانع التجمد (سائل تبريد المحركات) هي عبارة عن سوائل يتم إضافتها إلى نظام تبريد المحرك في السيارة بهدف الحفاظ على درجة حرارة المحرك بشكل جيد من خلال:

  •  خفض نقطة التجمد لتساعد على منع تجمد الماء في ظروف الطقس البارد.
  • رفع درجة الغليان لتساعد على تقليل مخاطر ارتفاع درجة الحرارة.
  • لها دور هام في التقليل من ترسب الكلس الذي يسبب تلف المحرك، والحفاظ على استقرار ضغط الماء، وسلامة الأنابيب.

لكي تعمل موانع التجمد بالشكل الصحيح داخل السيارة، يجب استخدام النوع المناسب منها المطابق لمواصفات الجودة، وبالتركيز المناسب لتعمل على تعديل درجة الحرارة بكفاءة أعلى، وتضاف لنظام التبريد في السيارة.يدخل في تركيب موانع التجمد ذات الجودة العالية البروبيلين غليكول (PG)، ويمكن أن يدخل في تركيبها الإيثيلين جلايكول، وتضاف لها بعض المثبطات كالسيليكات لمنع تآكل الإناء الذي يحوي المادة.

تمزج المادة في الماء لأنها تمتلك خصائص جيدة جدًا في التبريد وبنسب متفاوتة، ولكن النسبة الأمثل لهذا المزج هي (50%مانع تجمد و50% ماء)، غالباً ما تتوفر هذه النسب في الكتيب الخاص بالسيارة، ويجب استشارة الميكانيكي قبل الإضافة. كما لا يمكن معرفة نوع مانع التجمد من لونه، ولا يعتبر دليلًا على جودة المنتج المستخدم.

السبب الرئيسي لاستخدام مانع التجمد أن معظم السيارات الحديثة صغيرة الحجم مما يسبب درجات حرارة تشغيل وضغط عالي، وقد تكون درجة حرارة الطقس الخارجي دون الصفر فتسبب تجمد المياه.

عدم استخدام موانع التجمد قد يؤدي إلى أضرار خطيرة على السيارة لأن الماء عندما يتجمد يتمدد ويزداد حجمه، الأمر الذي يؤدي إلى انكسار أغطية المحرك أو تسرب المياه، أو انفجار الانابيب وبالتالي تلف المحرك لذا يجب استخدام الأنواع الموصي بها من قبل الشركة الصانعة للسيارة أو المنتج الذي يحقق المواصفات المدونة في الكتيب، ولا يجب استخدام المنتج الأرخص لأنهُ يسبب أضرار على السيارة.

يمكن التحقق من قوة موانع التجمد من خلال استخدام مقياس كثافة السوائل أو باستخدام مقياس الانكسار المتوفر غالباُ في ورشات تصليح السيارات. ولا بد أن تعلم أن موانع التجمد مواد سامة، تسبب الموت في حال تناولها عن طريق الخطأ ولو بكميات قليلة، تؤثر على الجهاز العصبي لذا يجب تجنب وضعها في العبوات المستخدمة للشرب.

يحدث التسمم بمانع التجمد بشكل تدريجي لعدة ساعات، عندما يمتص الجسم تلك المادة يحولها لمواد آخرى سامة كجليكولالدهيد (glycolaldehyde)، حمض الجليكوليك (glycolic acid)،و الفورمالديهايد (formaldehyde)، وحمض الجليوكسيليك (glyoxylic acid)، والأسيتون (acetone)، التي تسبب الصداع، وضيق التنفس، والكلام غير الواضح، والغثيان، والإقياء، وتسارع ضربات القلب، وتشنجات، وعدم القدرة على التبول، وفقدان الوعي.

تدخل المادة السامة إلى وظائف الكلى، والدماغ، والرئة، والجهاز العصبي مسببة تلفها حسب الكمية المتناولة بعد 24 إلى 72 ساعة. لذا يجب استشارة الطبيب، وتناول الترياق المناسب كالإيثانول، وفومبيزول (fomepizole)، وانتزول (Antizol) التي تقوم بعكس تأثير السم.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي موانع التجمد"؟