متى يلزم علاج السرطان بالإشعاع

يستخدم العلاج الإشعاعي في الغالب لعلاج السرطانات الموضعية فيدمر الخلايا السرطانية، لكن متى يلزم علاج السرطان بالإشعاع؟

3 إجابات
كاتبة
الهندسة الزراعية, جامعة البعث (سوريا)

العلاج الإشعاعي هو علاج مضاد للسرطان يتضمن استخدام أشعة عالية الطاقة لتدمير الخلايا السرطانية أو إتلافها أو تقليصها.

قد تكون الأشعة هي العلاج الوحيد المتاح للسرطان، لكن عادةً ما يتم دمجها مع علاج واحد أو أكثر وفق التالي:

  • العلاج الإشعاعي المساعد الجديد: يتم استخدام العلاج الإشعاعي قبل العملية لتقليص حجم الورم بحيث تسهل إزالته بالجراحة.
  • العلاج الإشعاعي المساعد: يتم استخدامه بعد الاستئصال الجراحي للورم السرطاني لإزالة  أي خلايا سرطانية موجودة محليًا.
  • العلاج الإشعاعي الكيميائي : يمكن استخدامه في نفس الوقت مع العلاج الكيميائي لتعزيز أثره.

يمكن استخدام العلاج الإشعاعي لمعالجة السرطان في مراحله الأولى أو لعلاج المناطق التي انتشر السرطان إليها عن طريق النقائل، ويمكن للأشعة أن تخفف من أعراض السرطان ويمكنها أيضًا تخفيف بعض المشاكل التي يسببها مثل الألم والنزيف وغيرها.

العلاج الإشعاعي موجود في ثلاثة أشكال:

  • العلاج الإشعاعي الخارجي: يتم إجراؤه باستخدام معدات مماثلة لجهاز أشعة سينية كبير، والعلاج الفعلي قصير الأجل عادة.
  • العلاج الإشعاعي الداخلي: يُجرى عن طريق وضع مادة مشعة (محكمة الإغلاق) في الجسم بالقرب من مكان توضع السرطان.
  • العلاج المناعي (علاج النظائر المشعة) : هو نوع من العلاج الإشعاعي يستخدم فيه النظائر المشعة مثل اليود المشع و تُعطى عن طريق الفم أو عن طريق الحقن لتصل إلى الخلايا السرطانية عبر مجرى الدم.

أكمل القراءة

0
كاتبة
IT تكنولوجيا المعلومات, الجامعة الافتراضية السورية

يعتمد مبدأ العلاج الإشعاعي على تدمير الخلايا السرطانية وتقليل حجمها بواسطة موجاتٍ إشعاعيةٍ طويلة المدى، كالأشعة السينية أو أشعة غاما. فعند استخدام  هذه الموجات من العلاج الإشعاعي، يتم قتل الخلايا السرطانية، وينخفض معدّل نموها وحجمها.

وفي بعض الأحيان يكون العلاج الإشعاعي هو الخيار الأول الذي يلجأ إليه الطبيب. ولكن قد يحتاج المريض إلى استخدام العلاج الإشعاعي مع علاجات السرطان الأخرى، مثل الجراحة، والعلاج الكيميائي، والعلاج المناعي. حيث يتم إعطاء العلاج الإشعاعي قبل أو أثناء أو بعد هذه العلاجات، لزيادة فرص التعافي.

يعتمد توقيت إعطاء العلاج الإشعاعي على نوع السرطان الذي يتم علاجه، والهدف منه سواء كان من أجل  علاج السرطان أو تخفيف الأعراض الناتجة عنه.

لا يقتل العلاج الإشعاعي الخلايا السرطانية على الفور، وقد يستغرق الأمر أيامًا أو أسابيع من العلاج لإتلافها. حيث يحصل أكثر من نصف المصابين بالسرطان على العلاج الإشعاعي.

 ويستخدم للتخفيف من أعراض السرطان، حيث يطلق عليه اسم “العلاج التلطيفيّ” أيضًا. تعمل الأشعة على تخفيض حجم الورم، والتخفيف من الآلام والمشاكل الناتجة عنه، كصعوبة التنفس، أو فقدان السيطرة على الأمعاء والمثانة.

كما يمكن علاج الألم الناجم عن السرطان الذي انتشر إلى العظام بأدوية العلاج الإشعاعي، وغالبًا ما يستخدم العلاج الإشعاعي الموضعي لعلاج سرطان الرأس، والرقبة، والثدي، وعنق الرحم، والبروستات، والعين.

أكمل القراءة

0

يمكن أن يستخدم العلاج الإشعاعي في المراحل المبكرة من السرطان أو بعد انتشاره، أهم استخداماته:

  • علاج السرطان تمامًا (العلاج الإشعاعي العلاجي).
  • مساعدة العلاجات الأخرى وجعلها أكثر فعالية، حيث يمكن دمجه مع  العلاج الكيميائي أو استخدامه قبل الجراحة.
  • تقليل خطر عودة السرطان بعد الجراحة.
  • تخفيف الأعراض إذا كان العلاج غير ممكن (العلاج الإشعاعي الملطف).

يعتبر العلاج الإشعاعي بشكل عام العلاج الأكثر فعالية للسرطان بعد الجراحة، ولكن يختلف مدى نجاحه من شخص لآخر. ويمكن تقديم العلاج الإشعاعي بعدة طرق، أكثرها شيوعًا:

  • العلاج الإشعاعي الخارجي، حيث يتم استخدام آلة لتوجيه الأشعة بعناية على الورم السرطاني.
  • العلاج الإشعاعي الموضعي، حيث يتم وضع قطع صغيرة من المعدن المشع (بشكل مؤقت عادةً) داخل الجسم بالقرب من السرطان.
  • حقن العلاج الإشعاعي أو الكبسولات أو السوائل (العلاج بالنظائر المشعة)، حيث يتم ابتلاع أو حقن سائل مشع.
  • العلاج الإشعاعي داخل الشعاع، حيث يتم إرسال الإشعاع مباشرة إلى الورم أثناء جراحة سرطان الثدي.

عادة ما يتم علاج السرطان بالإشعاع في المستشفى، ويمكنك العودة إلى المنزل بعد فترة وجيزة من العلاج الإشعاعي الخارجي، ولكن قد تحتاج إلى البقاء في المستشفى لبضعة أيام إذا كان لديك زراعة أو علاج بالنظائر المشعة.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "متى يلزم علاج السرطان بالإشعاع"؟