معلومات عن مدينة فيينا

الموسوعة » سياحة » معلومات عن مدينة فيينا

مدينة فيينا (Vienna) أو كما تعرف بالألمانية Wien أو بالتشيكية Videň، هي عاصمة النمسا والمدينة الأصغر بين الولايات التسع في البلاد، لكنها الأكثر كثافةً سكانيةً سنتعرف عليها في مقالنا التالي.

موقع فيينا الجغرافي وتاريخها

تتمركز مدينة فيينا في الجزء الشمالي الشرقي للنمسا بين سفوح جبال الألب والكاربات على ضفتي نهر الدانوب الذي يقطعها (الجزء الأكبر منها على الضفة اليمنى)، سمح لها موقعها المميز أن تكون مركزًا للطرق التجارية والعسكرية كونها كانت أحد مراكز طريق الكهرمان الذي يربط بحر البلطيق بالبحر المتوسط.

وصلت فيننا لما هي عليه الأن بعد عدة أحداثٍ تاريخيةٍ مرت عليها:

  • مقر الإمبراطورية الرومانية منذ عام 1558 إلى 1918.
  • عاصمة للإمبراطورية النمساوية – المجرية في عام 1806.
  • عاصمة دولة أوروبا الوسطى في عام 1918.
  • تحولت إلى النظام الجمهوري بعد الحرب العالمية الأولى.
  • انضمت النمسا إلى دولة ألمانيا الكبرى في عهد أدولف هتلر من عام 1938 إلى عام 1945 ليطلق عليها اسم فيينا الكبرى.
  • احتُلت النمسا في العشر سنوات التالية للحرب العالمية الثانية من قبل الجيوش البريطانية، والفرنسية، والأمريكية، والسوفيتية، لتنتهي بالتقسيم لخمس مناطقَ من ضمنها منطقة دولية مشتركة.
  • استعادت النمسا استقلالها وتوحدت إلى دولةٍ واحدةٍ عاصمتها فيينا في عام 1955. §.

الطابع الرومانسي والثقافي لفيينا

  • مدينة الحب: جعلت معالم المدينة العديدة والأزقة الضيقة العائدة للقرون الوسطى والساحات الإمبراطورية فرصة لأي شخصٍ رومنسيٍّ حالم للتجول والاستمتاع بعظمتها.
  • مدينة الثقافة: تحتوي المدينة على العديد من المعالم الثقافية الجاذبة كالمسارح الكلاسيكية، والمهرجانات السينمائية، ودور الأوبرا والحفلات الفنية والموسيقية، الأمر الذي جعل منها مقصدًا لأي شخصٍ مهتمٍ بالثقافة.
  • مدينة الموسيقى: عُرفت مدينة فيينا باهتمامها بالموسيقى على مدى قرونٍ من الزمن، فكانت منزلًا لموتزارت، وبيتهوفن، وفرانز شوبرت، ويوهان شتراوس، كما اشتهرت باحتوائها على أفضل فرق أوركسترا في العالم Wiener Philharmoniker، ولقد قام معهد Conservatorium Vienna بتخريج عددٍ كبيرٍ من الموسيقيين الحائزين على جوائزَ دوليةٍ في مختلف التخصصات الموسيقية حول العالم.
  • مدينة الفن: قدمت فيينا على مرِّ العصور الكثير من الفنانين والأعمال المشهورة عالميًّا بسبب الشغف الدائم لجميع الحكام والملوك الذين تعاقبوا عليها لجعلها أحد أهم مراكز الفن حول العالم، على سبيل المثال؛ يحوي متحف الفنون الجميلة على أعمالٍ فنيةٍ لا تُثمّن، وهو أحد أكبر المتاحف وأشهرها حول العالم. §.

حقائق هامّة حول مدينة فيينا

  • تمثل فيينا أحد المعاقل الرسمية الأربعة للأمم المتحدة، وتضم 15 منظمةً تابعة للأمم المتحدة ومنظمة OSZE وأوبك بالإضافة إلى 18 منظمةً دوليةً أخرى.
  • يعمل أكثر من 34 ألف شخص في مدينة فيينا في مجال البحث والتطوير؛ إذ أن أكثر من 43% من جميع الأنشطة البحثية التي تجري في النمسا تتم في فيينا.
  •  تحتوي المدينة على 9 جامعاتٍ حكوميةٍ، و5 كلياتٍ فنيةٍ، و6 جامعاتٍ خاصةٍ بتعدادٍ طلابيٍّ بلغ أكثر من 160 ألف طالب.
  • يعيش في المدينة أكثر من 570 ألف شخص من أصولٍ دوليةٍ مختلفة من أكثر من 198 بلدًا حول العالم، من بينهم حوالي 200 ألف من دول الاتحاد الأوروبي. §.
  • يبلغ التعداد السكاني ضمن المدينة حوالي مليون وثمانمائة ألف شخص.
  • تقع المدينة في موقعٍ مثاليٍّ في قلب أوروبا؛ فهي قريبةٌ من الكثير من المدن الأوروبية، إذ تبعد حوالي 3 ساعاتٍ فقط عن كل من سالزبورغ وبودابست، وساعة واحدة عن براتيسلافا، و4 ساعاتٍ عن براغ، أما ميونخ فتبعد حوالي 4-5 ساعاتٍ عنها، وكذلك البندقية التي تبعد حوالي 10 ساعاتٍ.
  • يشكل مترو الأنفاق وعربات الترام والحافلات نظام النقل العام في المدينة، وهي الطريقة الأمثل للتنقل ضمنها.
  • تتميز مدينة فيينا بمناخٍ معتدلٍ؛ إذ يكون متوسط درجات الحرارة في الصيف بين 20 إلى 30 درجةً مئويةً، ومتوسط درجات حرارة الشتاء حوالي 0 درجة مئوية.
  • اللغة المحكية والمستخدمة ضمن المدينة فيها هي اللغة الألمانية.
  • اليورو (€) العملة المحلية المستخدمة ضمن المدينة.§.

أشهر المعالم التاريخية ضمن فيينا

تشتهر مدينة فيينا بهندستها المعمارية الأمر الذي أدى إلى كثرة المعالم الأثرية فيها، أشهر هذه المعالم:

  • كاتدرائية القديس اسطفان (St. Stephen’s Cathedral): تشكل هذه الكاتدرائية القوطية واحدةً من أهم المباني الثقافية والأثرية في المدينة، تتميز بسقفها المزخرف ذي الألوان المتعددة على شكل نسرٍ برأسين، وتتكون من أربعة أبراجٍ وتضم 13 جرسًا.
  • قصر هوفبورغ الإمبراطوري (The Hofburg): أكثر المعالم الأثرية زيارةً في النمسا، بني خلال القرن الثالث عشر، وتم ترميمه أكثر من مرة، وقد كان مقرًّا للعديد من الشخصيات السياسة الهامة من الأباطرة إلى الدوقات.
  • البرلمان النمساوي: تحوي جدران هذا البرلمان الكثير من الأسرار السياسية لأبرز السياسيين النمساويين على مرِّ الزمن، ويمكن للسياح التجوال ضمنه مع المرشدين السياحيين للاستمتاع بهندسته المعمارية الداخلية والخارجية. §.
264 مشاهدة