من هم الشركاء الموصون؟

1 إجابة واحدة
كاتب مقالات
جامعة دمشق (سوريا)

الشركاء الموصون، هي نوع من الشراكات التي نراها في أنواع الشركات التضامنية المحدودة (Limited Partnership)، حيث يكون الشريك الموصى والذي يُعرَف أيضًا باسم الشريك الصامت أو المحدود، مالك جزئي لشركة يختلف عن الشريك العام بالمسؤوليات والصلاحيات المُتاحة، فإن مقدار المسؤولية التي يكتسبها الشريك المحدود يعتمد على مقدار رأس المال الذي يساهم به في العمل. علاوة على وجود مسؤولية محدودة ، فقد حد الشريك من المسؤوليات فيما يتعلق بالعمليات اليومية للشركة. تعتمد هذه القيود على عدد الأسهم التي يمتلكها الشريك المحدود.

وهذا يعني أنه إذا تخلَّفت الشركة عن سداد ديون أو رُفِعت دعوى قضائية ضد أحد العملاء للحصول على تعويضات، فلن يشمل ذلك الشركاء الموصون شخصيًا.

على الرغم من أن الشركاء الموصون يتمتعون بحماية محدودة من المسؤولية، إلا أن لذلك تكلفة، حيث لا يستطيع أي من الشركاء الموصون التصويت أو حضور اجتماعات الإدارة أو القيام بأدوار قيادية جوهرية في الشراكة المحدودة. يُنظر إليهم كمساهمين في شركة، ببساطة هم مستثمرون وليس لهم دور نشط في العمل. ولكن قد يصبح الشريك المحدود مسؤولاً شخصياً فقط إذا ثبت أنه قام بدور نشط في العمل “مثلًا، إذا قضى أكثر من 500 ساعة في عام واحد لمساعدة الشراكة المحدودة في عملياته”.

مثال للفهم:

قرر زياد و طارق وأحمد واثنين من أصدقائهم تشكيل شركة، وسمّوها شركة أراجيك، وهي شركة عقارية تقوم بشراء وبيع العقارات السكنية، يدير زياد الأعمال بنشاط ويعتبر الشريك العام، هذا يعني أن زياد لديه صلاحيات غير محدودة، بينما لا يوجد لطارق ولا لأحمد أي دور نشط في الشراكة، لذلك يُعتبر كلاهما شركاء محدودين.

ولنفرض أن عميل ما اشتكى بأن البيت الذي اشتراه من الشركة فيه مشاكل معينة، العميل سيقاضي شركة أراجيك ويفوز، و يستطيع أيضًا مقاضاة زياد شخصيًا لأنه شريك عام ، لكن لا يمكنه مقاضاة طارق أو أحمد شخصيًا لأنهما شريكان محدودان.

المزايا والسلبيات بأن تصبح شريكًا موصى:

فيما يلي بعض المزايا لتصبح شريكًا محدودًا:

  • يمكن للشريك الموصى أن يساهم مالياً في العمل مقابل نسبة مئوية من أرباح الشراكة.
  • لا يتحمّل الشريك الموصى أي ديون أو التزامات الشراكة الزائدة على مبلغ رأس المال المستثمر في العمل.
  • لا يحتاج الشريك المحدود إلى المشاركة في العمليات اليومية للأعمال أو في اجتماعات الإدارة.

مساوئ أن تصبح شريكًا محدودًا:

  • على الرغم من أنه قد يكون من المفيد لك عدم قضاء وقت إضافي في العمليات اليومية للشركة، إلا أنه قد يكون غير ملائم أيضًا، حيث لا يمكنك بشكل عام اتخاذ أي قرارات مهمة تتعلق بنمو الشركة.
  • يمكن للشريك المحدود أن يستثمر الكثير من المال ولكن يبقى بلا أي رأي أو تدخُّل في قرارات العمل.
  • قد يفقد الشريك الموصى استثماراته المالية في الشراكة.

أكمل القراءة

216 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "من هم الشركاء الموصون؟"؟