من هو مكتشف عنصر الأوزميوم Os ومتى وأين

1 إجابة واحدة
كاتبة
الهندسة الزراعية, جامعة البعث (سوريا)

تم اكتشاف الأوزميوم من قبل الكيميائي البريطاني سميثسون تينانت في بريطانيا  عام 1803، وذلك في البقايا المتبقية عندما تم إذابة البلاتين الخام بواسطة الماء الملكي.

خصائص الأوزميوم
الرقم الذري: 76، الرمز الذري: Os، الوزن الذري: 190.23، نقطة الانصهار: 5491.4 فهرنهايت(حوالي 3000 درجة مئوية)، نقطة الغليان: 9053.6 فهرنهايت ( حوالي 5000 درجة مئوية).

  • يعد الأوزميوم أحد أكثر العناصر كثافة في العالم.
  • إنه معدن لامع، وصلب.
  • يتميّز بلونه الأبيض المزرق.
  • إنه معدنٌ صلب لكن يمكن أن يكون هشًا حتى في درجة حرارة عالية.
  • ضمن مجموعة البلاتين، يكون للأوزميوم أعلى نقطة انصهار وأقل ضغط بخار.
  • يعدّ رباعي أكسيد الأوزوميوم  عاملًا مؤكسدًا قويًّا عالي السمية برائحة قوية.
  • يتم بيع الأوزوميوم تجاريًّا مقابل 1300 دولار أمريكي للكيلوغرام الواحد.

مصادر الأوزميوم

  • يتم إنتاج الأوزموميوم كمنتجٍ ثانويٍّ لتكرير النيكل، والنحاس.
  • يتشكّل هذا العنصر في الخامات المعدنيّة، وفي رمال الأنهار الحاملة للبلاتين في جبال الأورال وأمريكا الجنوبية وأمريكا الشماليّة.
  • يمكن الحصول على كميّات قليلة منه بسهولة من خامات النيكل المصنّعة.

استخدامات الأوزميوم

  • نظرًا لكثافته العالية،غالبًا ما يتم خلط الأوزميوم مع معادن ثمينة أخرى لصنع منتجات مثل إبر الفونوغراف والاتصالات الكهربائية.
  • عندما يتم دمجه بشكل طبيعي مع الإيريديوم، فإنه يستخدم في أطراف قلم الحبر.
  • يمكن استخدام رباعي أكسيد الأوزوميوم الذي يتم الحصول عليه من الشكل المعدني المسحوق أو الإسفنجي  للكشف عن بصمات الأصابع والأنسجة الدهنية لشرائح المجهر.
  • تُستخدم سبائك الأوزميوم والمعادن الأخرى في المنتجات التي تتطلب تحملًا عاليًا للارتداء والتآكل.
  • نادرًا ما يستخدم الأوزميوم في شكله النقي، نظرًا لكونه سامًّا ومتقلّبًا للغاية.

نبذة عن المكتشِف:

سميثسون تينانت (1761-1815)، هو طبيب بريطاني تحول إلى كيميائي ومهندس كيميائي، قام بنشر عدد قليل جدًا من الأوراق البحثية، لكنها كانت كبيرة بما يكفي لترك بصمة في العلوم والتكنولوجيا، حيث قام بإثبات أن الماس هو شكل تآصلي نقي من الكربون، وأثبت أن ثاني أكسيد الكربون كان يتألف من الكربون فقط، والأكسجين، واكتشف الايريديوم و الأوزميوم في رواسب خام البلاتين، واخترع إجراء بسيط لإنتاج البوتاسيوم بكميات كبيرة. بالإضافة إلى ذلك ، أثبت التأثير الضار لأكسيد المغنيسيوم والكربونات في الزراعة ، وأن نترات البوتاسيوم تتفاعل مع الذهب.

ولد سميثسون تينانت في شارع فينكل، في سيلبي في 30 نوفمبر 1761. ولا يزال مسقط رأسه موجودًا، بعد أن أصبح مقرًا مرخصًا بحلول عام 1800. أقامت جمعية سيلبي المدنية ومجلس المدينة لوحة زرقاء تحدد إنجازات تينانت في المبنى في عام 2005. كان تينانت الطفل الوحيد للقس كالفرت تينانت وماري داونت، وكلا العائلتين من جذور يوركشاير العميقة.
التحق بمدرسة Beverley Grammar وهناك لوحة فوق أحد مداخل المدرسة الحالية تخليدًا لاكتشافه لعنصريّ الأوزميوم والايريديوم. بدأ دراسة الطب في إيدنبرج  عام 1781، ولكن بعد بضعة أشهر انتقل إلى كامبريدج حيث كرس نفسه لعلم النبات والكيمياء. تخرج في جامعة كامبريدج عام 1796، وفي نفس الوقت اشترى عقارًا بالقرب من شيدر حيث أجرى العديد من التجارب زراعية.
تم تعيينه أستاذًا للكيمياء في كامبريدج عام 1813، لكنه عاش لتقديم دورة واحدة فقط من المحاضرات ، توفي في بولون في فرنسا بعد أن هوى به جسرٌ كان يسير عليه.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "من هو مكتشف عنصر الأوزميوم Os ومتى وأين"؟