من هو مكتشف عنصر النيوبيوم Nb ومتى وأين

1 إجابة واحدة
طالبة
أدب انكليزي, جامعة تشرين (سورية)

النيوبيوم Na هو عنصر من العناصر الكيميائية في الجدول الدوري، ويحمل العدد الذري 41 في هذا الجدول، ويعد النيوبيوم من العناصر النادرة، ويحمل لون رمادي لامع قابل للتغير تدريجياً بسبب تعرضه للهواء، كما أنه يمتاز بطراوته وكثافته المنخفضة.

تعتبر قصة اكتشاف (النيوبيوم Na) مربكة ومحيرة بعض الشيء، حيث بدأت الحكاية عام 1734 عندما اكتشف الحاكم الأول لولاية كونيتيكت (جون وينثروب الأصغر) معدناً جديداً وقام بإرسال عيّنة منه إلى المتحف الوطني البريطاني في لندن، حيث بقي هناك لسنوات عديدة قبل أن ينتبه لوجوده العالم (تشارلز هاتشين) حيث قام بتحليلة في عام 1801 ولاحظ وجود عنصر غير معروف سابقاً لم يتمكن من عزله، فقام بتسمية هذا العنصر الجديد باسم كولومبيوم.

 في عام 1809 ظهر اكتشاف جديد يقول أن هذا العنصر الجديد هو في الحقيقة عنصر التنتالوم، حيث قام العالم الكيميائي والفيزيائي الإنجليزي (ويليام هايد وولاستون) بمقارنة النتائج السابقة التي قام بها علماء آخرين وأوجد أن الكولومبيوم في الواقع هو عنصر التنتالوم نفسه، واعتُبر هذا الخطأ شائعاً لأن التنتالوم والنيوبون معدنان متشابهان جداً كما أنهما يتواجدان معا بشكل كبير ويصعب عزلهما.

في عام 1844 تم اكتشاف النيوبيوم وإعادة تسميته من قبل الأستاذ الجامعي الألماني (هاينريش روز)، وذلك عندما أنتج اثنين من الأحماض الجديدة هما حمض النيوبيك وحمض البيلوبيك من عينات  الكولومبيت والتنتاليت، وكانت هذه الأحماض متشابهة جداً مع بعضها البعض، إذ استغرق الأمر اثنين وعشرين عاماً، إلى أن أتى كيميائي سويسري يدعى (جان تشارلز جاليسارد دي ماريجناك) ليثبت أن هذين النوعين من المواد الكيميائية المميزة تم إنتاجها من عنصرين مختلفين، وفي عام 1864 تم عزل النيوبيوم المعدني أخيراً من قبل الكيميائي السويدي (كريستيان فيلهلم بلومستراند)، أما اليوم فيتم الحصول على النيوبيوم بشكل أساسي من معادن الكولومبيت والبيركلور، ((Ca, Na)2Nb2O6(O, OH, F)).

يستخدم النيوبيوم كعامل لصنع السبائك وللمجوهرات، ولكن ربما تكون تطبيقاته الأكثر إثارة للاهتمام في مجال الموصلية الفائقة، حيث يمكن تصنيع الأسلاك فائقة التوصيل من سبيكة من النيوبيوم والتيتانيوم والتي يمكن استخدامها بعد ذلك لصنع مغناطيس فائق التوصيل أيضاً، كما أن النيوبيوم النقي هو نفسه موصل فائق عندما يبرد إلى أقل من 9.25 كلفن (-442.75 درجة فهرنهايت)، وتوجد تجاويف النيوبيوم فائقة التوصيل في قلب آلة تم إنشاؤها في منشأة توماس جيفرسون الوطنية للمسرعات، إذ استخدم العلماء هذه الآلة التي تسمى مسرع الإلكترون لدراسة بنية الكوارك للمادة، ويتم تسخين تجاويف النيوبيوم للمسرع 338 بالهيليوم السائل وتسريع الإلكترونات إلى سرعة الضوء تقريباً، يستخدم النيوبيوم أيضاً في الصناعات النووية، كما يستخدم طبياً في أجهزة تصوير الرنين المغناطيسي، وفي أجهزة ضبط نظم القلب، بالإضافة لكثرة استخدامه في الصناعات كصناعة الصواريخ والطائرات والسكك الحديدية، كما في صناعة قطع العملات المعدنية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "من هو مكتشف عنصر النيوبيوم Nb ومتى وأين"؟