هل البرتقال يرفع الضغط؟

2 إجابتان

يعتبر البرتقال من الفواكه المفيدة جدًّا للصحة خلال فصل الشتاء، نتيجة امتلاكه لعناصر غذائيّةٍ هامةٍ لجسم الأنسان، وبالتالي تقديمه فوائد كثيرةً للجسم، أهمّها العمل على خفض ضغط الدم، فكما هو معروفٌ أنَ البرتقال لا يحتوي على عنصر الصوديوم الذي يلعب دورًا في رفع ضغط الدم في حال زيادته في الجسم، وبالتالي يمكن للأنسان أن يبقى ضمن الحدود الطبيعيّة له،.

وبالإضافة ألى ذلك فأنّه يحوي على كمياتٍ جيّدةٍ من عنصر البوتاسيوم والذي بدوره يعمل على الوقاية من ارتفاع ضغط الدم من خلال تأمين حالةٍ من الاسترخاء للأوعية الدمويّة وبالتالي توسعها، وهناك دراساتٌ عديدةٌ أثبتت أنّ كأسًا واحدًا من عصير البرتقال يمدّ الجسم بعنصر البوتاسيوم بنسبة 14%، لهذا السبب يقلل من احتمالية ارتفاع ضغط الدم وحدوث السكتات الدماغيّة.

ويوجد فوائدٌ أخرى لتناول البرتقال مثل:

  • المحافظة على صحة القلب نتيجة احتواءه على كمياتٍ من الألياف وعنصر البوتاسيوم الضروريان لتحسين عمل القلب وزيادة صحته، وبالتالي تخفيض نسبة الإصابة بأمراض القلب المزمنة والخطيرة.
  • يساهم في التقليل من تشكل الجذور الحرة لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من مضادات الأكسدة وفيتامين C، وبالتالي الوقاية حدوث مرض السرطان.
  • يعمل على تحسين صحة البشرة وتقليل مظاهر الشيخوخة نتيجة وجود فيتامين C، والذي بدوره يعزز من إنتاج الكولاجين الضروري للبشرة.
  • تؤثر الألياف الموجودة في البرتقال على بعض العوامل التي ترتبط بمرض السكري ومدى تطوره، وبالتالي يُحسن تناوله من مستويات السكر في الدم.

وهناك الكثير من الفوائد الإضافيّة للبرتقال والتي يصعب ذكرها جميعها، ولكن يجب التنويه ألى أنّ البرتقال مهمٌ جدًّا في ظل تواجد مرض الكورونا، كونه يحوي على فيتامين C المعروف بتقويته لجهاز المناعة ومكافحته لحالات نزلات البرد و الإنفلونزا.

أكمل القراءة

البرتقال

كلا، لا يتسبب البرتقال في ارتفاع ضغط الدم، بل أثبتت بعض الدراسات التي أُجريت حديثًا، أن شرب كأسين من عصير البرتقال يوميًا كفيل بخفض ضغط الدم في الجسم، إلا أن الدراسة شددت على أن عصير البرتقال ما هو دواء شافي لضغط الدم المرتفع، بل يجب أن يكون جزءًا من حمية غذائية يتبعها أصحاب مرضى القلب، فقد تغني الحمية الغذائية المتوازنة المرضى عن تناول أدوية خفض ضغط الدم الشائعة الاستخدام بين المرضى.

وجد الباحثون في عيادة طبية ضمن مدينة كليفلاند الأمريكية، بقيادة الطبيب Dennis L. Sprecher وبتمويل من شركة تروبيكانا، أن عصير البرتقال يساهم في خفض نسبة ضغط الدم، إذ اختبر الباحثون 25 مصابًا بأمراض القلب يعانون من انسداد جزئي في الشرايين، ويتناولون جميعًا أدوية مخصصة لخفض ضغط الدم، ولكن مع ذلك بقي ضغط دمهم مرتفعًا.

امتدت الدراسة لثمان أسابيع، ففي أول أسبوع شرب المرضى كأسين من شراب بطعم البرتقال معزز بفيتامين C، فلوحظ انخفاض ضغط دمهم قليلًا، في الأسبوعين التالييين شربوا عصير برتقال طبيعي دون أي إضافات، فانخفض ضغط الدم بشكل أكبر، في الأسبوعين التاليين تمت إضافة فيتامين C لعصير البرتقال، وبعدها بأسبوعين إضافة فيتامين C و E، وعند الانتهاء أصبح مستوى ضغط الدم لدى المرضى ضمن الحدود الطبيعية.

إن نسب انخفاض الدم التي تمت ملاحظته أثناء التجربة ذات أثر كبير، على الرغم من صغر الأرقام نسبيًا، فقد انخفض ضغط الدم الانقباضي بنسبة 6.9٪ وهو الضغط الذي يقاس بشكل رئيسي عندما يخفق القلب، أما ضغط الدم الإنبساطي فانخفض بنسبة 3.5٪ وهو مقياس الضغط عندما تكون عضلة القلب مرتاحة. كما لاحظ الباحثون ارتفاعًا في ضغط الدم لدى المرضى عند توقفهم عن شرب عصير البرتقال في الفترة التي تلت التجربة، وأكدت أخصائية التغذية لدى شركة تروبيكانا والمشاركة في الدراسة، كارلا ماكجيل أن انخفاض ضغط الدم الذي حصل مرتبط بشكل كبير بشرب المرضى لعصير البرتقال طوال فترة التجربة، وعلى أن نتائج هذه التجربة ستفيد كافة المرضى الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم، وستسهم النتائج في إيجاد سبل لضبط الإرتفاع وإبقائه ضمن الحدود الطبيعية.

قدّم الطبيب لاورنس سبيرلنغ، رئيس قسم الوقاية من أمراض القلب في جامعة إيموري في أتلانتا رأيه حول الدراسة، فأكد على أهمية المعلومات والمعطيات التي تم استنتاجها منها، على الرغم من صغر العينة التي تم إجراء الدراسة عليها، فالنتائج تؤكد بشكل كبير أهمية الحمية الغذائية المناسبة في تقليل مخاطر بعض أمراض القلب الشائعة، وأن على الكثير من مرضى القلب البدء بجميات غذائية تحتوي على البرتقال، وعلى الكثير من المواد الغذائية الأُخرى التي ثبتت فاعليتها في الحد من أعراض بعض الأمراض الخطيرة على صحة الإنسان.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل البرتقال يرفع الضغط؟"؟