هل التمر يزيد الوزن؟

2 إجابتان

لا، لا يزيد التمر من الوزن بل يلعب دور في إنقاص الوزن، فللتمر تاريخه الكبير في أنظمة التنحيف والحمية المتبعة من أغلب الناس، وخصوصًا في منطقة الشرق الأوسط، تتعدد الفوائد التي يقدمها التمر لجسم الإنسان باعتباره مادة غنية بالحديد والعديد من الفيتامينات الأساسية لصحة الجسم مثل: فيتامين B1 وفيتامين B2 وفيتامين B3 وفيتامين B5 وفيتامين A1 وفيتامين C.

كما أنّه يساعد في ضبط نسبة الكوليسترول في الدم ويعمل على تخفيضها ويحسن من صحة الجهاز الهضمي، كذلك الأنواع العديدة التي يحتويها التمر من مضادات الأكسدة يمكنها المساعدة في الوقاية من أمراض القلب والسرطان، يحتوي التمر أيضًا على كميات كبيرة من الأحماض الدهنية غير المشبعة، أي أنّه يساعد في تقليل الالتهابات.

كل فوائد التمر السابقة يضاف إليها مساعدته في إنقاص الوزن، حيث تفيد كمية الألياف الكبيرة والبروتينات التي يحتويها التمر في تعزيز الشعور بالشبع لفترات زمنية طويلة، الأمر الذي يفيد في تعزيز عملية الأيض، بالإضافة إلى أنّ للبروتينات دور في الحفاظ على جسم سليم.

تناول التمر يساعد في التخلص من تناول الحلوى المصنعة والغنية بكميات كبيرة من السكر الاصطناعي، فالتمر بطبيعته حلو المذاق الأمر الذي يجعله البديل الصحي للحلويات، كما يمكنك تناول شراب التمر المصنع محليًا بدلًا من تناول السكر الأبيض أو البني. ولا يقتصر تنازل التمر على حبات التمر بل يمكنك إضافته إلى نظامك الغذائي عن طريق خلطه مع السلطات أو إضافته إلى بعض العصائر.

أكمل القراءة

التمر

نعم، ربما يسبب تناول كميات غير معتدلة من التمر زيادة الوزن، وذلك لاحتواء التمر على نسبة عالية من السعرات الحرارية، لذا يُنصح بتناوله باعتدال للحصول على فوائده الجمة، وبشكل عام يُنصح بتناول من خمس إلى سبع حبات يوميًا ليس أكثر.

ومن أبرز فوائده:

  • يعتبر التمر من الثمار المفيدة جدًا بسبب غناه بعدد كبير من المواد الغذائية من الفيتامينات والمعادن إضافة لاحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، كما أنه غني بالألياف، وبالسعرات الحرارية لغناه بالكربوهيدرات، ونسبة لا بأس بها من البروتين.
  • بالرغم من غناه بالسكريات لكن غناه بالألياف يعدّل ذلك فيساعد بالحفاظ على مستويات السكر بالدم ومنعها من الارتفاع. حيث تعمل الألياف على إبطاء عملية الهضم، وبالتالي تساعد بالحفاظ على مستويات السكر في الدم وخاصةً بعد تناول الطعام، كما أن الألياف تمنع الإمساك، وتساعد على زيادة حركة الأمعاء.
  • غني بمضادات الاكسدة، حيث يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة كالفلافونويد والكاروتينات وحمض الفينول، وهي مفيدة جدًا لصحة الإنسان بحيث تعمل على تقليل مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض، كما تحمي خلايا الجسم من الجذور الحرة وهي جزيئات غير مستقرة تسبب تفاعلات ضارة بالجسم.
  • يسمى التمر منجم المعادن لاحتوائه على أهم المعادن المفيدة للجسم وبالأخص للعظام ومنها الفوسفور والكالسيوم والبوتاسيوم والمنغنيزيوم، حيث تقلل من هشاشة العظام، كما أن غناه بالحديد يحمي من فقر الدم.
  • مفيد لصحة الدماغ، حيث يقلل حالات التهاب ويقي من الإصابة بمرض الزهايمر.
  • مهم للجهاز العصبي لاحتوائه على عنصر البوتاسيوم الذي ينظم دقات القلب ومعدل التنفس ويحسن عمل العضلات.
  • كما أنه يساهم في تنظيم ضغط الدم حيث يساهم البوتاسيوم بتخليص الجسم من الصوديوم الزائد.
  • يساعد على عملية التمثيل الغذائي لغناه بفيتامينات B  وحمض البانتونيك، وحمض الفوليك ونياسين، وبالتالي يساعد على تقليل التعب والإرهاق.
  • التمر هو بديل صحي وطبيعي للسكر الأبيض، ومؤخرًا بدأت المملكة العربية السعودية بإنتاج السكر البني الطبيعي من التمر.
  • إن تناول التمر قبل أسابيع من الولادة لدى النساء الحوامل له دور بتعزيز اتساع عنق الرحم وتقليل الحاجة لأدوية تحريض المخاض.

الآثار السلبية للتمر:

  •  قد يؤدي تناول التمر بكميات كبيرة لزيادة في الوزن لاحتوائه على نسبة عالية من السعرات الحرارية.
  • كما يجب تناوله بحذر لدى الاشخاص الذين يعاون من مشاكل في الكلى لاحتوائه على البوتاسيوم.
  • قد يسبب التمر المجفف الحساسية للبعض بسبب احتوائه على مادة الكبريتات. ومن أعراضه آلام في المعدة وإسهال وطفح جلدي والشعور بالانتفاخ.
  • قد يكون مضرًا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الربو، بسبب احتوائه على مادة الكبريتيد.

من الممكن إضافة التمور لنظامنا الغذائي؛ فبالإمكان استخدامه مع المعجنات كالبسكويت والكعك، ومن الممكن مزج التمر مع المكسرات كالجوز واللوز، وتستطيع مزجه مع العصائر ودقيق الشوفان.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل التمر يزيد الوزن؟"؟