هل التهاب الكبد معدي؟

1 إجابة واحدة

يعد مرض التهاب الكبد الوبائي واحداً من الأمراض المعدية، حيث قد ينتقل الفيروس من شخص إلى آخر عبر الماء الملوث، والطعام الملوث، والبراز، لكنه يعتبر مرض محدود من حيث شدته.

تسبب الإصابة بمرض التهاب الكبد، حالة مرضية مزمنة وحادة، وعادة لا تصحب العدوى الجديدة بالمرض أعراض واضحة، حيث يصاب بعض الأشخاص بمرض التهاب كبد حاد، لكنه ليس مرض مهدد للحياة، كما أن حوالي ثلاثين بالمائة من الأشخاص الذين يصابون بالعدو تتخلص أجسامهم من الفيروس بشكل تلقائي خلال ستة أشهر بعد إصابتهم بالعدو، بدون حتى الحصول على علاج لذلك.

من أهم أعراض المرض هو الصداع، والحمى، والغثيان، والشعور بالضيق، وآلام في البطن، والإسهال، أو مظاهر البرقان، أو لون بول داكن، ويمكن أن يسبب ارتفاع حاد بمستوى البيليروبين.

أكثر طرق الإصابة هي عن طريق البراز، لكن يمكن أن ينتقل أيضاً عند تناول طعام مطبوخ لكن لم يتم تسخينه بدرجة حرارة عالية يمكنها القضاء على الفيروس، أو حتى الأطعمة الملوثة بعد الطهي.

بالإضافة لتعاطي جرعات من المخدرات عبر الحقن عند تقاسم هذه المعدات، كما أن استخدم إحدى المعدات الطبية الغير معقمة بشكل جيد، أو عدم تعقيمها بشكل كافٍ سبب هام من أسباب نقله. وأيضاً عند نقل الدم أو منتجاته بدون فحص مسبق للدم، وحتى الأم المصابة معرضة بأن تصيب رضيعها بالعدو بدرجة كبيرة، دون أن ننسى الممارسات الخاطئة كتقاسم الأطعمة، أو المشروبات، مع المصاب، وحتى العناق والتقبيل له دور كبير في نقله.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل التهاب الكبد معدي؟"؟