هل الحوت الازرق ياكل الانسان

الحوت الأزرق هو أضخم الكائنات الحيّة التي تعيش على كوكبنا، ولكن هل هذا النوع من الحيتان نباتي أم حيواني؟ وبالتالي هل من الممكن أن يفترس الإنسان؟

3 إجابات

الحوت الأزرق هو أكبر الكائنات الموجودة على سطح الأرض، قد يصل طوله إلى 30 متر ووزنه يتراوح بين 100 طن إلى 150 طن، ويتمتع بلون أزرق مائل للرمادي وهذا هو سبب تسميته بهذا الأسم، يمتلك زعانف ظهرية قصيرة وزعانف صدرية طويلة، شكلها يشابه المستطيل، وتعتبر من الثديات.

يسكن الحوت الأزرق في نصف الكرة الأرضيّة الجنوبي، ومن الممكن رؤيته في خليج سانت لورانس وسواحل مونتيري بكالفورنيا وأماكن أخرى عديدة.

وبسبب حجمها الكبير تحتاج إلى الكثير من الغذاء، لذلك تلتهم ما يقارب الـ40 مليون سمكة صغيرة كل يوم، ولكن هذا الغذاء الكبير من المستحيل أن يتضمن الإنسان، فعلى الرغم من حجمها الكبير إلا أنها لا تمتلك القدرة على إلتهام الإنسان مهما حاولت.

فالحوت الأزرق هو حوت باليني وذلك يعني أنه لا يمتلك أسنان ولكن يمتلك ألواح بالينية التي هي شعر رقيق أو شعيرات تشابه الأسنان الموجودة على فرشاة الشعر، وهذه الألواح غير قادرة على طحن الطعام فهي تقوم فقط بمنعه من الخروج.

وبالإضافة إلى ذلك مجرى الحلق لدى الحوت الأزرق صغير جداً بالنسبة لحجمه، فلا يتعدى عرضه القدم الواحدة فحتى لو حاول ابتلاع إنسان كاملاً لن يكون قادراً على ذلك، حتى الأن لا يوجد سجلات لحادثة التهام الحوت الأزرق للإنسان، كاملاً أو جزئياً، وكل ما نسمعه عن التهام الحوت الأزرق لإنسان هي قصص تُحكى.

أكمل القراءة

الحيتان الزرقاء من أكبر الثدييات البحرية الموجودة على سطح الكرة الأرضية. يصل وزنها إلى حوالي 173 طن، وهذا الرقم الهائل يفوق حجم جميع الحيوانات البرية والبحرية على سطح الأرض. كما يبلغ طوله حوالي 30 متر.

تسافر الحيتان الزرقاء مسافاتٍ تصل إلى آلاف الكيلومترات، باحثةً عن الغذاء. وهي أحد الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض، وذلك بسبب كثرة اصطيادها في المحيط المتجمد الجنوبي.

 وعلى الرغم من حجمها الكبير، إلا أن جميع محاولاتها لأكل البشر باتت بالفشل. وذلك بسبب العديد من العوامل التي منعتها من ذلك، مثل كونها حيتان بالينية تولد بألواح من البلين بدلًا من الأسنان.

ويعتبر الهدف الأساسي لألواح البلين هو منع تسرب الأطعمة الصغيرة مثل الأسماك والقشريات الصغيرة من خارج الفم، في حين تسمح بمرور الماء من خلالها.

والمثير للدهشة، التهام الحيتان الزرقاء للفرائس الصغيرة، بسبب عدم وجود الأسنان في فكها مما يعيق تناولها للحوم الثدييات الكبيرة. وبالتالي، فهي لا تستطيع تناول الإنسان.

كما يعتبر مجرى الحلق عند الحيتان الزرقاء ضيقًا للغاية، مما يمنع مرور الكائن البشري من خلاله. وحتى الآن لم يسجل العلماء حدثًا لالتهام الحيتان الزرقاء البشر، حيث يستهلك الحوت الأزرق حوالي 40 مليون سمكة صغيرة يوميًا.

أكمل القراءة

حقيقةً إنّ مجرد الحديث عن الحيتان الزرقاء يثير الرعب في قلوبنا، وقد يعتقد الكثيرون أنّ هذه الحيتان قادرة على التهام الإنسان، إلا أنّ الحقيقة غير ذلك تمامًا، حيث لا يمكنها القيام بذلك مهما حاولت ذلك لعدة أسباب.

إنّ هذه الحيتان تصنف من الكائنات البحرية الثدية، وتعتبر أكبر أنواع الحيوانات الموجودة حول العالم ويتم وصفها بالحيتان البالينية، إذ أنّ هذا النوع من الحيتان لا يمتلك أسنان عادية كأقرانه، وإنّما يوجد في فمه صفائح بالينية تتصل بها شعيرات يمكن تشبيهها بأسنان المشط، أمّا عن دور هذا النوع من الأسنان فهو احتجاز الأسماك وأنواع القشريات التي تتغذى عليها الحيتان الزرقاء بحيث لا تستطيع الفرار إلا أنّ الماء يستطيع المرور من خلالها.

وكون هذه الحيتان البالينية لا تمتلك أسنان عادية فهي غير قادرة على تمزيق لحم معظم أنواع الثدييات لأنّ ذلك سيسبب مشكلة في الهضم، لذلك هي تلجأ إلى تناول الفرائس الصغيرة، وبالنظر إلى هذه النقطة سيصبح من المنطقي أن نفكر باستحالة تمكن هذه الحيتان من تناول إنسان كامل، وهناك سبب آخر يمكن إضافته إلى الأسباب السابقة هو أنّ الحوت الأزرق يتميز بحلق ضيق والذي يبلغ عرضه أحيانًا أقل من قدم، لذلك وفي حال عمد إلى تناول إنسان ما فإنّه غير قادر على بلعه لذلك لن يلجأ إلى القيام بذلك من من البداية.

وتصديقًا لما أسلفناه فإنّ الأبحاث التي أجريت والأحداث التي سجلت لم ترصد أي حالة لقيام حوت أزرق بالتهام إنسان سواء بشكل جزئي أو كلي، وتبقى الروايات المرتبطة بمثل هكذا أحداث محصورة على القصص والأساطير فقط.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل الحوت الازرق ياكل الانسان"؟