هل الزنجبيل يرفع الضغط؟

2 إجابتان

الزنجبيل يرفع الضغط

يعتبر الزنجبيل أحد النباتات المزهرة والمنتشرة في الصين المنشأ الأول لهذا النبات، ومن أكثر أجزائه استخدامًا هي الجذور الموجودة في التربة، والتي تستعمل كتوابل تضاف إلى الطعام، بالإضافة إلى استخدامها كدواءٍ في الطب البديل، لما تمتلكه من فوائد طبية كثيرة في علاج الأمراض؛ وأيضًا تدخل في تركيب العطور والمواد التجميلية، ويستعمل الزنجبيل بجميع أشكاله، وهي:

  • الزنجبيل الطازج.
  • الزنجبيل المجفف.
  • الزنجبيل المسحوق.
  • زيت الزنجبيل.
  • شاي الزنجبيل.

للإجابة على سؤالك فيما إذا كان الزنجبيل يرفع الضغط يمكن ذلك من خلال البحث عن فوائده الطبية، فقد اكتشف أن له تأثيرًا على ضغط الدم، فهو يعمل على خفضه نتيجة عمله كمانعٍ لقنوات الكالسيوم بشكلٍ طبيعي، إضافةً لتثبيطه للأنزيم المحول للأنجيوتنسين، وهذه المهام تقوم بها أدوية الضغط الكيميائية التي تؤدي إلى تخفيضه، وبحسب إحدى الدراسات العلمية التي تضمنت اختبارًا لأكثر من 4000 شخصٍ تناولوا الزنجبيل بشكلٍ يومي وبكميةٍ تتراوح من 2 وحتى 4 غرامات، ونتيجةً لذلك أصبحت أجسامهم أقل عرضةً لخطر الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم وبالتالي يمكن نفي مقولة أن الزنجبيل يرفع الضغط.

من فوائد الزنجبيل الطبية ما يلي:

  • التخلص من الغثيان: يساهم تناول الزنجبيل في التقليل من الشعور بالغثيان، وخاصةً لدى المرأة الحامل، حيث أجريت دراساتٌ بينت أن تناول الزنجبيل من قبل الحامل بكميةٍ تتراوح بين 1.1 و 1.5 غرام، ستخفف من الشعور بغثيان الحمل، ولكن لا يجب الإكثار منه دون علم الطبيب، نتيجة عدم معرفة التأثيرات التي يسببها على المدى الطويل للجنين.
  • تخفيف آلام العضلات: نتيجةً لاحتواءه على الأنزيمات ومضادات الأكسدة، فإنه يقوم بمحاربة ألم العضلات وتخفيفها.
  • معالجة عسر الهضم: ينتج عسر الهضم عند حدوث تفريغٍ بطيءٍ للطعام من المعدة، وحينها تبدأ الآلام بالظهور في المنطقة العلوية للمعدة، وبمجرد تناول الزنجبيل فسيتم تسريع عملية تفريغ الطعام من المعدة، وبالتالي معالجة عسر الهضم.
  • علاج آلام الدورة الشهرية: فنتيجةً للدراسات والأبحاث تبين بأن الزنجبيل يخفف من الآلام التي تعاني منها الأنثى خلال الدورة الشهرية بشكلٍ كبير، وخاصةً في أول ثلاثة أيامٍ من الدورة.
  • يعزز صحة المخ: من المعروف عن نبات الزنجبيل أنه يساهم في الوقاية من الإصابة بمرض الزهايمر، من خلال احتواه على خواص مضادةٍ للالتهابات، بالإضافة إلى مضادات الأكسدة، وتلك المركبات تعمل على محاربة الالتهابات التي تحدث بشكلٍ مزمنٍ في الجسم، وأيضًا تحارب حدوث الإجهاد التأكسدي، واللذان يعتبران من عوامل تسريع الشيخوخة، وبالتالي حين تناول الزنجبيل والقضاء على عوامل تسريع الشيخوخة، ستتم الوقاية من مرض الزهايمر، كما أن الزنجبيل له دورٌ هامٌ في تحسين الوظائف التي يقوم بها المخ، كردود الأفعال والذاكرة القصيرة الخاصة بالعمل.
  • العمل على مكافحة الالتهابات: يساهم الزنجبيل في محاربة التهابات الجسم والوقاية منها، من خلال إيقاف نمو البكتريا المهاجمة للجسم بمعظم أنواعها، نتيجة احتواءه على مضادات الأكسدة التي تقوم بتلك المهمة.

أكمل القراءة

الزنجبيل هو نوع من النباتات التي تنتمي إلى فصيلة الزنجبيلية، مثل الكركم والهيل والنباتات العطرية الآخرى، ينمو في المناطق الحارة، ويزرع بكثرة في الهند الشرقية والصين وسيريلانكا، ولديه جذور ورقية وأزهار يميل لونها إلى اللون الأصفر، تستخدم سيقانه التي تكون داخل التربة، وتتميز بطعمتها الحارة اللاذعة، ورائحتها العطرية، وتستعمل في العديد من الأطعمة لإعطائها الطعم والرائحة المميزة، ويمكن استخدامه كنوع من أنواع الشاي.

ويمتلك الزنجبيل فوائد صحية عديدة، وإحدى هذه الفوائد هي قدرته على تخفيض ضغط الدم، فهناك بعض الدراسات الطبية التي تم إجراءها على المواد الموجودة في الزنجبيل أظهرت قدرته على خفض مستوى ضغط الدم المرتفع.

حيث أشارت تلك الدراسات إلى أن الزنجبيل يحتوي على مركبات كيميائية لها تأثير على مستوى الكوليسترول والبروتينات الدهنية في الدم، فهذه البروتينات الدهنية والكوليسترول قج تتجمع في حائط الشرايين والأوعية الدموية، مما يؤدي إلى ضغط مرتفع، وقد تؤدي إلى نقصان في مرونة الشرايين، فعندما يقلل الزنجبيل بالتقليل من هذه المواد سوف يتم تخفيض مستوى ضغط الدم.

ولكن يجب الإشارة إلى أنّ هذه الدراسات تشير فقط إلى هذه الفوائد ولم تؤكد الأبحاث الطبية هذه المعلومات بشكل قاطع، وعلى الرغم من أنّه لم يتم الموافقة على اعتبار الزنجبيل كعلاج، إلّا أنّه يمكن شرائه من الصيدليات على شكل مكمل غذائي، ويجب أن لا يستبدل المريض أدويته الموصوفة له من قبل الطبيب بالزنجبيل، ويجب استشارة الطبيب لمعرفة تداخلاته مع الأدوية الأخرى في حال تناول المريض لأدوية أخرى.

الزنجبيل يرفع الضغط

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل الزنجبيل يرفع الضغط؟"؟