هل الشمس تتحرك وتدور؟

2 إجابتان

تدور الشمس حول محورها مثل كوكب الأرض ولكن بوتيرةٍ أبطأ وطريقة دورانٍ مختلفة عن دوران الأرض، فتتألف الشمس من مكونين هما البلازما والغاز الذي يضمّ عنصرين هما الهيدروجين والهيليوم، ولذلك تختلف عن الأرض التي تتألف من الصخور الصلبة وتدور جميعها بنفس الوقت حول محورها، بينما الشمس لا تدور أقسامها في وقتٍ واحدٍ لاختلاف كميات مكوناتها من جزءٍ إلى آخرٍ ضمنها.

تستغرق الشمس في عمليّة دورانها 36 يومًا لتكمل دورةً واحدة، فيستغرق دوران الغازات والبلازما فيها 25 يومًا في منطقة خط الاستواء، بينما يدور قطبي الشمس الشمالي والجنوبي بمدةٍ تبلغ 11 يومًا، كما أنّ طبقاتها الداخلية تدور بشكلٍ مختلفٍ عن طبقاتها الخارجية فيبدو دورانها كدوران الجسم الصلب، ونتيجةُ لذلك قسّم العلماء الشمس ألى أربعة أقسامٍ متفواتةٍ في سرعة دورانها.

تعدّ الشمس ذات حركةٍ فوضويّةٍ نوعًا ما كونها تختلف بطريقة دورانها من مكانٍ لآخر، ولذلك اعتمد العلماء في قياس سرعة دوران الشمس على وجود البقع الشمسيّة الداكنة والمتشكلة من المجال المغناطيسي للشمس، والذي بدوره يتأثر بحركة الطبقات الداخلية والأشعاع الصادر للطبقات الخارجية، وتعتبر تلك البقع هي المناطق الباردة نسبيًّا من أجزاء الشمس، ويتمّ من خلالها مراقبة حركة البلازما الداخلية المحمولة عبر تيارات إلى الطبقات الخارجيّة.

وتعتبر الشمس أكبر جزءِ من أجزاء النظام الشمسي، وتبعد عن الكرة الأرضيّة مسافة 93 مليون ميلًا، وتمنحها الدفء بدرجةٍ كافيّةٍ لاستمرار الحياة للكائنات التي تعيش فيها، وليست الأرض فقط من تدور حول الشمس بل يوجد ستة كواكب بالأضافة إليها أي سبعة كواكب تتحرك حول الشمس، وهي:

  • كوكب عطارد.
  • كوكب الزهرة.
  • كوكب المريخ.
  • كوكب المشتري.
  • كوكب زحل.
  • كوكب أورانوس.

أكمل القراءة

بدأ تشكل الشمس منذ ما يقارب 4.5 مليار سنة، من مزيج من الغازات المشتعلة (الهيدروجين والهيليوم) والتي تظهر على شكل بلازما. والشمس هي النجم الأساسي في النظام الشمسي، وتعتبر المحور الرئيسي الذي تدور حوله الأرض وباقي عناصر النظام الشمسي. وتحتل المكانة الكبرى والأساسية في هذا النظام بنسبة تتجاوز 99 % من كتلته الكلية، بالإضافة لذلك تعد مصدر أساسي وضخم لكميات هائلة من الطاقة على كوكبنا من خلال:

  • تأمين الضوء والحرارة على الأرض الضروريان لاستمرار الحياة، فلولا الشمس لما وجدت الحياة.
  • بث الحياة عند النباتات من خلال عملية التمثيل الضوئي.
  • التحكم بالطقس وتيارات المحيطات والفصول والمناخ.

الشمس

هل الشمس تتحرك وتدور

تكمن الإجابة على هذا السؤال من خلال ملاحظة جاليليو منذ حوالي 400 عام، فقد اكتشف وجود البقع الشمسية الأمر الذي أكد حركة الشمس، وهي حركة دائرية حول محورها، وهي ليست كحركة معظم الكواكب وإنما دورانها مختلف عنهم، ولكنها حركة بطيئة جدًا مقارنة مع الأرض مثلًا، فالأرض على اعتبارها جسم صلب تدور بسرعة واحدة، بينما الشمس تلك الكرة المكونة من الغازات لها سرعات متباينة تدور من خلالها وذلك بسبب انقسامها إلى مناطق وطبقات متباينة، فتختلف السرعة من منطقة إلى أخرى.

دوران الشمس

تسبب تأثير دوبلر بين نصفي الشمس في وجود انشقاق في ترددات أنماط الشمس؛ الأمر الذي أدى إلى حدوث دوران نصفَي الشمس كل منهما باتجاه مختلف عن الآخر، أحدهما باتجاه الأرض والآخر باتجاه بعيد عن الأرض. تختلف سرعة الدوران التي تدور بها مستويات عمق الشمس، وتسحب الرياح الشمسية خطوط المجال المغناطيسي إلى خارج سطح الشمس، وتقترب الجسيمات لتنتهي عند مدار زحل في الدورة الواحدة خلال 27 يومًا بسرعة 500 كيلومتر في الثانية، وتشكل خطوط المجال المغناطيسي الصادرة عن الشمس دوامة بسبب طبيعة دورانها، وتستغرق رحلة وصول الرياح الشمسية إلى الأرض 4 أيام.

يستغرق دوران الشمس حول محورها 27 يومًا، ولوحظ هذا التناوب أول مرة من خلال مراقبة البقع الشمسية، ويميل محور دوران الشمس 7.25 درجة تقريبًا عن محور دوران الأرض الأمر الذي يجعلنا نرى المزيد من القطب الشمالي للشمس خلال شهر سبتمبر من كل عام ورؤية المزيد من القطب الجنوبي في مارس. تستغرق الدورة بالقرب من خط الاستواء 24،5 يومًا بينما تحتاج أكثر من 30 يومًا بالقرب من القطبين، فالأجزاء الداخلية تستغرق وقتًا أسرع من الذي تستغرقه الأجزاء الخارجية. وتسمى هذه الظاهرة بالدوران التفاضلي.

البقع الشمسية

تنتج البقع الشمسية عن التفاعل بين بلازما الشمس مع مجالها المغناطيسي وقد تتسبب بحدوث توهجات شمسية وأنواع أخرى من العواصف الشمسية. كانت ولا زالت البقع الشمسية هي الأساس في مراقبة حركات الشمس ومعدل دورانها. تعتبر هذه البقع الشمسية من المناطق الباردة على سطح الشمس مقارنةً مع بقية المناطق الأخرى فيبلغ متوسطها 5000 إلى 7500 درجة فهرنهايت (2760 إلى 4150 درجة مئوية) تقريبًا في حين يتجاوز متوسط المناطق المحيطة بها ما يقارب 9.900 درجة فهرنهايت (5480 درجة مئوية).

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل الشمس تتحرك وتدور؟"؟