ينقسم الإسلام إلى فرعين أساسيين هما الشيعة والسُنّة حيث طوّر المسلمون وجهات نظر مختلفة حول موضوع الخلافة واستلام السلطة، يشترك كلا الفرعين بالإيمان بوحدة الله تعالى وبأن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم هو حامل الرسالة والهداية، بينما يختلفان حول موضوع خلافة رسول الله ومن كان يجب أن يعقبه كإمام للمسلمين.

يقوم المذهب الشيعي على فكرة أن النبي في عامه الأخير قد عيّن الإمام علي خلفاً له في قيادة المسلمين، وبالتالي فالشيعة هم المسلمون الذين يتبعون الإمام علي ويعتبرونه بأنه كان وذريته السلطة الشرعية للمجتمع الإسلامي بعد وفاة الرسول.

تشير كلمة الشيعة إلى المبايعة أي مبايعة إمامهم علي بن أبي طالب، تنقسم هذه الطائفة إلى عدة أقسام كالإثنا عشرية نسبة إلى ذرية ابنة الرسول فاطمة، والإسماعيلية والزيدية والعلوية حسب بعض الاعتقادات، يؤمن الشيعة بأن الإنسان قادر أن يحكم بعقله بين الخير والشر فالعقل هبة من الله تعالى والخير في التفكير الصالح وبالتالي العمل الصالح، كما يؤمنون بأركان الإسلام جميعها كالصلاة والصيام والحج والزكاة والجهاد، ويؤمنون بيوم القيامة وبأن الله سيسأل عبده عن أفعاله وأعماله ويحاسبه عليها.

يمتلك الشيعة العديد من الرموز هم الرسول صلى الله عليه وسلم وابنته فاطمة وعلي بن أبي طالب والحسين بن علي الذي يعتبره الشيعة قدوة لهم ويستفيدون من مواقفه وأعماله ويعتبرونها دروساً لهم، وجعفر الصادق وأخيراً المهدي المنتظر فهم يؤمنون باليوم الذي سيأتي به وأنه قادم لا محالة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل الشيعة مسلمون؟"؟