هل اليابان جزيرة؟

2 إجابتان

تُعرف اليابان بأنها أرض التناقضات حيث نجد فيها ناطحات السحاب فائقة الحداثة فوق الأضرحة والمعابد القديمة. “اليابان” أو نيهون باللغة اليابانية تعني “أرض أصل الشمس”، وهو الاسم القديم الذي أشار به الصينيون القدماء إلى الجزر الواقعة إلى الشرق كما أنه الاتجاه الذي تنطلق منه الشمس، يُنظر إلى اليابان بشكل عام على أنها دولة ذات لغة واحدة وثقافة واحدة منذ العصور القديمة، حيث كانت اليابان موطنًا لأكثر من مجموعة عرقية واحدة.

تعتبر اليابان دولة جزيرة حيث تقع في الجزء الجنوبي الشرقي للشرق الأقصى الروسي، يفصل بحر أوخوتسك اليابان عن كوريا عند الاتجاه إلى الشرق قليلًا، كما يحدها بحر اليابان أيضا، بينما يفصل بحر الصين الشرقي اليابان عن دولتي تايوان والصين عندما نتجه للشرق والشمال الشرقي.

لليابان مايسمى الأرخبيل الياباني، وهو سلسلة تضم مايقارب 7000 حزيرة الكبيرة منها والصغيرة حيث يمتد هذا الأرخبيل من الطرف الشرقي لسيبيريا في الشمال إلى الحافة الشمالية لتايوان في الجنوب ، تعد أكبر وأبرز أجزاء سلسلة الجزر هي جزيرة هوكايدو الزراعية الشاسعة، والجزيرة الرئيسية لهونشو، وجزيرة شيكوكو الصغيرة وجزيرة كيوشو ذات الأهمية التاريخية، كما جنة أوكيناوا الاستوائية.

بالنسبة لمناخ اليابان فإنه متنوع بشدة وذلك تبعًا لموقعها ولكونها جزيرة حيث يتراوح بين قاري رطب في الشمال إلى غابات مطيرة استوائية وشبه استوائية رطبة في الجنوب، حيث سمحت هذه الاختلافات في المناخ والمناظر الطبيعية بتنمية نباتات وحيوانات متنوعة.

أكمل القراءة

اليابان، أرض التناقضات، أو أصل الشمس، هي تسمياتٌ أطلقت عليها، وللإجابة على تساؤلك دعني أعرفك على اليابان قليلًا، وعلى أصل هذه المسمّيات.

في زيارةٍ لليابان سيدهشك ذلك المزيج الغريب من الحداثة المتزينة بالتراث الياباني، فيمكنك رؤية ناطحات السحاب العملاقة، إلى جانب المعابد القديمة، وتناغم فن العمارة الياباني التراثي مع اللمسات الفنية الفرنسية والإيطالية، ويسحرك الكموينو الحريري لنسائه في القطار السريع، وحيث ما زالت تقف قلاع العصور الوسطى شاهدةٌ على عراقة تاريخه وأصالته، فما زال عبق الماضي يضح في شوارعها رغم التطور الهائل وسرعة الحياة اليابانية، فهو للتناقضات عنوان.

أما تسمية أرض أصل الشمس فهي صينية المنشأ، وإشارةٌ إلى ما يقع شرق البلاد من جزرٍ، فاليابان أرخبيلٌ مكوّن من عددٍ كبير من الجزر المقارب لـ 7000 جزيرة، والمطلة على السواحل الشرقية لقارة آسيا، مشكلاّ قوسًا يصل طوله إلى ما يقارب 2400 كم، من الشمال الشرقي إلى الجنوب الغربي، وتشكل الجزر التالية المساحة العظمى منه، وهي من الشمال إلى الجنوب:

  • هوكايدو (Hokkaido)، ثاني أكبر الجزر.
  • هونشو (Honshu)، أكبر جزر الأرخبيل.
  • شيكوكو (Shikoku).
  • كيوشو (Kyushu).
  • بالإضافة إلى طوكيو (Tōkyō)، عاصمة البلاد وإحدى أكثر مدن العالم اكتظاظًا بالسكان، وغيرها الآلاف من الحزر الصغيرة الأخرى، مثل ايزو وبونينريوكيو.

من بين الـ 7000جزيرة اليابانية هناك  فقط 421 جزيرة مأهولة بالسكان، فبقيت جزرًا نائيةً واتسعت الفجوة بينها وبين الجزر الأساسية، مما حفّز الحكومة اليابانية على تبني محاولات تطويرها، ومن هذه الجزر جزيرة ايتوروفو في الشمال الأقصى، المحتلة من قبل روسيا والخالية من أي ياباني، وجزيرة مينامي في أقصى شرق اليابان ومقابلها جزر أوكينو في جنوب البلاد.

يحدّ أرخبيل اليابان من الشرق والجنوب المحيط الهادي، وتجاوره تايوان في الجنوب، ويفصله بحر اليابان عن القارة الآسيوية حيث كل من الكوريتين الشمالية والجنوبية وجنوب شرق سيبيريا التابعة لروسيا، في حين يفصلها عن الصين بحر الصين الشرقي.

اليابان

لعبت هذه الجغرافية السياسية لليابان دورًا هامًّا في تاريخ اليابان من الغزو الأجنبي، فشكّل كل من بحر اليابان والمحيط الهادي عائقًا أمام وصولهم لها، كما شكلت بيئتها الجبلية أحد العوامل الممانعة لتوحيد تلك الجزر، فتصل نسبة الجبال فيها إلى 80٪ من مساحتها، ونسبة كبيرة متها عبارة عن براكين نشطة وخاملة، أهمها جبل فوجي الشاهق الارتفاع (3776) م، مما جعل من التواصل والتنقل بين جزرها مهمةً صعبةً، الأمر الذي عزز النزعة الإقليمية فيها في إحدى الفترات. لكن وعورة البيئة الجغرافية لم تقف عائقًا أمام نشاط الزراعة في الأرخبيل الياباني، بسبب وفرة الأمطار واعتدال درجات الحرارة، وتعدد المحاصيل الزراعية فيه بين محاصيل الأرز وبساتين الفاكهة.

فيمكنك النظر إلى اليابان على أنه جزيرةٌ منعزلة، يتشارك سكانها في اللغة والثقافة والتاريخ، على الرغم من التبادل الثقافي مع جيرانه الكوريين والصينيين، بالإضافة للنشاط التجاري للغرب فيها من هولنديين وبرتغاليين. شكلت هذه العوامل مجتمعةً أساسًا في تكوين اليابان الحالي العريق المستحدث.

تقسم اليابان إداريًّا إلى ثمانية أقاليم، و47 محافظة، ويصل تعداده البشري إلى 125 مليون نسمة، ممن اختلفت أصولهم وجذورهم، فللكوريين نصيبٌ كبير من السكان الأجانب غير اليابانيين.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل اليابان جزيرة؟"؟