هل تحدث بواسير عند الأطفال؟

2 إجابتان

يمكن أن يصاب الأطفال بالبواسير، والتي هي عبارة عن تضخم في الأوردة داخل المستقيم حول منطقة الشرج، لكن هناك حالات وأسباب معينة قد تسبب البواسير للأطفال وهي:

  • جلوس الطفل على الأسطح الصلبة ولمدة زمنية طويلة، كحلوس الطفل على الوعاء لمدة تزيد عن عشر دقائق يشكل ثابت.
  • عند عدم اتباع نظام غذائي مناسب للأطفال، أو نظام غير صحي، واستهلاك كمية أقل من المطلوب من الفاكهة والماء، والذي يسبب إصابة الطفل بالبواسير.
  • نوبات غضب الأطفال الشديدة، وحتى العادية مع بكاء شديد يمكنه أن يسبب البواسير، وذلك لأن الدم عند الغضب والبكاء ينتقل من الحوض ويضغط بشكل كبير على البطن.
  • الأمعاء الغليظة التي تعرضت للإصابة يمكنها أن تزيد من تفاقم الأعراض في المستقيم، مما يسبب تشكل البواسير.
  • الجلوس لفترات طويلة دون قضاء الطفل وقته الطبيعي باللعب أحد أسباب البواسير لدى الأطفال.
  • عند التهاب القولون الذي يسبب عوامل كثيرة.
  • أسباب وراثية، وذلك عند وجود سجل مرضي للأب أو الأم يثبت تعرض أحدهما لهذه المشكلة الصحية، وفي هذه الحالة سيتم ملاحظة البواسير بعد أسبوع واحد من الولادة.

من أعراض البواسير لدى الأطفال يمكن ذكر ما يلي:

  • نزف المستقيم، والحركة في منطقة الشرج، وشعور الطفل بعدم الراحة.
  •  عند ملاحظة دم أحمر زاهي أثناء استخدام الطفل للوعاء هو دليل على تمزق الأوعية الدموية عند الشرج.
  • تحول الدخول للحمام نشاط مؤلم.

يمكن علاج هذه المشكلة الصحية بأخذ حمامات دافئة أكثر من مرة في اليوم، واستخدام أكياس الثلج عند حدوث التهابات شديدة أو حتى كمادات باردة، ولابد من استشارة طبيب والتقليد بالعلاج الموصوف من قبله.

أكمل القراءة

بواسير

تعد البواسير من أكثر الأمراض شيوعًا وخاصة عند من يعانون من السمنة، وهي عبارة عن أوردة متورمة في المستقيم أو الشرج، تعطي شعورًا غير مريح.

تقسم البواسير بشكل عام إلى البواسير الداخلية حيث تنتفخ الأوردة داخل فتحة الشرج، والبواسير الخارجية حيث تنتفخ الأوردة بالقرب من فتحة الشرج إلى الخارج، وتكون ظاهرة للفاحص.

تعتبر البواسير حالة طبية غير خطرة وغير إسعافية، إلا أنها تكون في مناطق حساسة وتزعج المرض كثيرًا، خاصة أثناء عملية التبرز.

تحدث البواسير غالبًا بسبب ركودة الدم العائد من الأوردة في الحوض، وغالبًا ما ينتج ذلك بسبب الوقوف المديد والضغط على الأوعية الرئيسية كما في الحمل، كما أن الإمساك يسبب تعرض الأنسجة الشرجية لضغط متزايد حول فتحة الشرج مما يسبب التورم الشديد والتمدد المفرط للأوردة، بالإضافة لأسباب أخرى تتضمن الإسهال، والجلوس على المرحاض لفترات طويلة من الزمن، والوزن الزائد.

عادة ما تظهر البواسير بشكل كتل صلبة متبارزة حول فتحة الشرج، وفي حال كبرها قد تحتاج إلى عملية جراحية لإزالتها، وتصيب أي شخص وفي أي عمر كان. وقد أشارت إحصائية أجريت في أمريكا أن 75 بالمئة من السكان قد أصيبوا بالبواسير في مرحلة ما من حياتهم، ولكن أظهرت الدراسات والأبحاث أنها أكثر شيوعًا في مرحلة البلوغ.

وتعتبر البواسير نادرة جدًا عند الأطفال، ولكن في حال أظهر الطفل العديد من أعراض البواسير العامة، فلا داع للقلق، ففي الغالب لا تكون أعراض بواسير.

ما هي أهم أعراض البواسير عند الأطفال؟
إن الأطفال بطبيعتهم لا يخبرون الأهل بكل شيء يشعرون به، وحتى أيضًا لا يستطيعون التعبير عن شعورهم وخاصة في المراحل الأولى من الحياة، لذلك يجب عليك أن تكون متيقظًا ومنتبهًا لأعراض محددة لتستطيع معرفة ما إذا كان طفلك يعاني من البواسير أم لا.

يعتبر أكثر مؤشر على حدوث البواسير لدى الأطفال هو رؤية كتل متورمة ومتهيجة حول فتحة الشرج للطفل. وقد تكون الأعراض الشائعة الأخرى للبواسير لدى الأطفال ناجمة عن حالات طبية أخرى مثل الشق الشرجي أو الإمساك. ومن أهم هذه الأعراض:

  1. يكون البراز مغطى بشرائط من الدم الأحمر الفاتح.
  2. وجود المخاط في البراز.
  3. مغص الرضيع وبكاؤه، وخاصة أثناء حركة الأمعاء.
  4. يكون البراز جاف وصلب.

عند الشك بوجود بواسير لدى طفلك، يجب أن تأخذه إلى طبيب أطفال مختص لمعاينة الحالة بشكل تام، فقد يكون مرضًا آخر حيث تتشابه أغلب الأعراض في أمراض الأطفال، ويجب اعتبار الدم الموجود في البراز حالة طبية مستعجلة.

ماهي العلاجات المستخدمة للبواسير عند الأطفال؟
في أغلب الأحيان يكون سبب البواسير هو الإمساك عند الأطفال، لذلك يجب عليك دومًا مراقبة أكل الطفل وتغوطه، وفي مرحلة الرضاعة غالبًا لا يصاب بالإمساك، ويعتبر الحليب الصناعي والغذاء المدخل إليهم هو أهم أسباب الإمساك لديهم.

أما في مرحلة الطفولة الأكبر يكون الإمساك ناتجًا عن قلة الألياف الغذائية في الطعام، بالإضافة لقلة الحركة والتمارين الرياضية.

إن أغلب اختصاصي الأطفال يوصون بإضافة كميات صغيرة من الماء وعصير التفاح والبازلاء والحبوب التي تحتوي الألياف الغذائية للطعام، وبذلك يكونوا قد عالجوا الإمساك والبواسير معًا، في حالات قليلة يصف الأطباء تحاميل الغليسيرين للمساعدة على التغوط.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل تحدث بواسير عند الأطفال؟"؟