هل تعتبر مشاهدة الأفلام أمرًا ضروريًا؟ وما الأفلام التي تجد من الضروري على كل منا مشاهدتها؟

تمثل بعض الأفلام ملاحم حقيقة، ويعتبر تفويت مشاهدتها أحد أكثر ضروب الجنون! فأي الأفلام تعتبر مشاهدتها أمرًا ضروريًا للجميع؟

5 إجابات

إن الأمر يختلف حسب طبيعة الشخصية وبيئة وثقافة كل شخص، فأي شخص محب للفن تعتبر مشاهدة الأفلام أمرًا ضروريًا بالنسبة له، أي فنان على وجه العموم.
أما إن كان هناك شخص علاقته بالسينما أو الأفلام تقتصر فقط على الوقت الذي يقضيه أمام التلفاز أو في زيارته للسينما في الأعياد فأعتقد أن الأمر لا يعتبر ضروريًا له.
بالنسبة للأفلام التي سأرشحها فأنا أجد مشاهدتها ضرورية للجميع:
Cinema Paradiso
The legend of 1900
Forest Gump
La La Land
الأرض
الكيت كات
زوجة رجل مهم
عمارة يعقوبيان

أكمل القراءة

إنّه أمر ضروري جداً

لا أستطيع حصر عدد الأفلام التي أجد من الضروري مشاهدتها، هناك المئات منها.

لذا سأذكر بعضاً من أحدث الأفلام الهامة والمؤثرة التي انتجت مؤخراً

-ثمّ رقصنا

-الحديث عن الأشجار

-الطفيلي

-مطلقاً، نادراً، أحياناً، دائماً

أكمل القراءة

بلا أي شك مشاهدة الأفلام أمرًا ضروريًا، وواجبًا على كل فرد في رأي الشخصي. أولًا: لأن السينما هي لغة الشعوب كلها، يمكنها أن توصل لك ما لا يقدر الأدب على فعله، وما لا تقدر عليه المنظمات أيصًا.
وثانيًا: لأن السينما تعتبر أحد أنواع الفنون السبع، ومشاهدة نتاجها يعتبر أحد أنواع الثقافة. فمن منا يمكن أن يمر عليه العمر دون أن يشاهد على الأقل فيلمًا واحدًا؟ لا يمكن أن يعيش إنسان بلا سينما. وإن كان فأعتقد أن ذلك الإنسان لم يعش فعلًا حياته كما ينبغي.
السينما هي الواقع، والحاضر، والمستقبل القريب منه والبعيد أيضًا. وينبغي على كل شخص أن يشاهد أفلامها.
أفلام من الضروري مشاهدتها:
1- Truman Show
2- Cinema Paradiso
3- الأختيار
4- Parasite
5- Forrest Gump

أكمل القراءة

لو سألنا عن أعظم ابتكارات البشرية لجاوب البعض المحرك البخاري و جاوب آخرون الانترنت و هكذا، أما أنا فسأقول السينما. هي أعظم ما أبدعه العقل البشري، شيء تعجز الكلمات عن وصفه، لعله يصف نفسه على أكمل وجه. رحلة إلى عوالم لا متناهية، حيث يمكنك من خلال الشاشة أن ترى كل شيء و أي شيء. كيف يحرم الإنسان نفسه من تجربة كهذه؟ تجربة تحافظ على فرادتها مهما تكررت، بل كلما تكررت كلما تعلقت بها، كأن السحر في كل فيلم، في كل مشهد، في كل لقطة. و أفضل ما في الأمر أن السينما فن سهل الاستيعاب، لا يتطلب تدريباً خاصاً، كل ما يحتاجه أن تملك إحساساً. حقاً على كل من يحرم نفسه من هذه المتعة أن يصنع معروفاً بها و يشاهد الأفلام.

هناك أفلام عديدة يمكن أن أقترحها سأذكر منها: “pulp fiction” للمخرج العبقري كوينتن تارانتينو و فيلمي      “fight club” وthe curious case of Benjamin button لمخرج فذ آخر هو ديفيد فينشر و لا يمكنك تفويت فيلم “the shawashank redemption” دون أن ننسى أن هنالك الكثير من الأفلام العربية التي تستحق المشاهدة كذلك.

أكمل القراءة

نعم، لا أستطيع أن أتخيل أحدًا لا يشاهد الأفلام ولو لمرة واحدة خلال بضعة أشهر. إذا لم تكن التجربة نابعة من رغبته الشخصية، فبالطبع سيقنعه رفاقه وأصدقاؤه على ذلك.هذا الفن السابع يدفع العقل للتفكير، والروح للسمو والارتقاء بالشعور بالاَخرين وفهم الأنفس جيدًا، فضلاً عن التوغل في عوالم لم تكتشفها من قبل.

تجربة مشاهدة الأفلام ذاتها تثير اهتمامك نحو تنمية مهاراتك التي لم تكتشفها بعد؛ فتجد نفسك مندفعًا نحو الورقة والقلم لكتابة تطلعاتك ورؤيتك فيما تجسد على الشاشة وما يمكن أن يتم تقديمه بعد ذلك ضمن هذه السلسة، أو يحمسك لاصطحاب كاميرتك لخلق عالم موازِ لما رأيته، أو ربما الفضول للبحث نحو كلمة أو معلومة ما مرت على مسامعك لأول مرة خلال رحلة مشاهدتك لهذا العمل.

كما أن هناك بعض الأفلام التي ربما تدفعك للعيش وتحقيق طموحاتك وأحلامك إذا أصابك اليأس والملل والإحباط؛ وهي قائمة لا تنتهي من الأعمال التحفيزية المقدمة في سياق قالب درامي مُحكم؛ منهم على سبيل المثال الفيلم الأمريكي “The Pursuit of Happyness” من بطولة النجم ويل سميث، وإن لم تكن شاهدته من قبل..

إذهب الاَن ولا تتردد لحظة واحكي لي ماذا تشعر بعد رؤيته؟

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "هل تعتبر مشاهدة الأفلام أمرًا ضروريًا؟ وما الأفلام التي تجد من الضروري على كل منا مشاهدتها؟"؟