فادي عمروش المدير التقني - مؤسسة نيوفيرستي التعليمية

تلميحاتٌ هامّةٌ لاتّخاذ قراراتٍ أفضل

  • 0
  • 1٬328
  • يُعاني البعض من صعوبةِ اتّخاذ بعض القرارت، وبالطّبع ليس الأمر بالسّهل، فاتّخاذ أيّ قرارٍ -مهما بدا لنا بسيطًا- لا يجب أن يكون عبثيًّا، أو غير مدروسٍ، أو أن يكون غير مبنيٍّ على قواعدَ صحيحةٍ؛ لذا يُخبرنا “جورج ماك” بعض التّلميحات العمليّة التي تُفيدنا في اتّخاذ القرارات، وتسهيل المهمّة بطريقةٍ علميّةٍ، وعمليّةٍ، ومدروسةٍ، في مجموعة تغريدات  مُميّزةٍ على تويتر، نذكر لكم بعضها:

    إذا كُنت في حيرةٍ من أمرك، وبدأت بالتّسويف فستكون بين خيارين: إمّا أن تشعر بالألم لعدم قيامك بالمهمّة، وبالتّالي ستقوم بها لتتجنّب هذا الألم، أو أن تُبدّل شعور الألم، وتباشر بالعمل لتشعر بمُتعة الإنجاز.

    إذا كُنت عالقًا بين خيارين مُتساويين، اختر الذي تراهُ سيعود عليك بالفائدة لاحقًا.

    إذا أخبركَ أحدهم أنّه ناجحٌ جدًّا فاعتبر أنّه نصفَ ناجحٍ، وإذا قلّل أحدهم من نجاحه أمامك، أو حتى من سعادته افترض أنّ سعادته، ونجاحه هي ضعف ما أخبرك به، فليست كلّ الأمور في حقيقة الأمر كما تبدو لنا في الظّاهر.

    تستغرق الأمور وقتًا أكثر ممّا تتوقّع حتّى عندما تحاول أخذ كل الاعتبارات في الحُسبان، فمثلًا يجب أن تتوقّع أنَّ كلَّ مشروعٍ سيُكلّف أكثر ممّا تتوقّع، ويستغرق وقتًا أكثر ممَّا تظن.

    إذا كان لديك مشروعٌ لا تخف من سُخريّة من حولك إذا فكّرت بطريقةٍ مجنونةٍ، ولكن عبقريّة حين تُحدّد موعدًا نهائيًّا لإتمامه، مهما كان هذا الموعد قريبًا، أو بعيدًا، حتّى لو استغرق الأمر ثلاثة أضعاف الموعد المُحدّد، فعلى كلِّ حال بمجرّد تخطيطك للأمر، ووضع جدولٍ زمنيٍّ فأنتَ مُتقدّم على الآخرين.

    إذا كان لديك أمران للقيام بهما، فاتَّبع المسار الأكثر إيلامًا على المدى القصير، فمثلًا إذا كانت لديك مهمَّةً ما، وهذه المهمّة ستعود عليك بأجرٍ أقلَّ من الأجر الذي تطمح إليه؛ قم بالاستعانة بمصادرَ خارجيَّةٍ، أو قم أتمتة المهمَّة، أو حتّى حذفها.

    لا تسمح لنفسك أن تبدي رأيًا بأيِّ موضوعٍ إذا لم تكن لديك الحجّة الكافية للنّقاش، ولمعارضة الفكرة، ولتقديم الأدّلة التي تدعم رأيك.

    ما يمكن تأكيده من دون دليلٍ، يمكن رفضه من دون دليلٍ.

    إذا كان من الممكن البتّ بأمرِ شيءٍ عن طريق التَّجربة، أو من خلال الملاحظة ، فإنَّه لا يستحقُّ المناقشة.

    إذا لم تكن متأكدًّا من الإجراء الذي يجب اتخاذه؛ تخيّل نفسك كما لو أنّك بطلًا في أحد الأفلام، وتصرّف كما يتصرّف الأبطال.

    إذا كان عليك الاختيار بين مُرشّحين مُتساويين في الإمكانات، ولنفس المنصب، أو المهمّة، اختر المُرشّح الذي يتمتع بجاذبيّةٍ أقل، أو كما يُعرف بالكاريزما، فالكاريزما لوحدها ليست مقياس نجاح، ولا يجب أن تسوقنا نحو الاختيار الظّاهريّ النّاتج عن الانحياز.

    لا تأتي الأشياء العظيمة من منطقة الرّاحة، وكلّما زاد المجهود في أيِّ نشاطٍ أدّى ذلك بضرورة الحال لزيادة النجاح، وإن عمل الشّخص لمدّة 1000 ساعةٍ بجدٍّ، وبتعبٍ، بالطّبع ستمنحه نجاحًا مُضاعفًا قد يُقدّر بـ 10000 ساعةٍ.

    لا تذكر أيّ قصّةٍ إذا لم تكن مُهمّةٍ، أو من الواجب ذكرها.

    في الغالب تُعتبر الافتراضات البسيطة أكثر صحّةٍ، من الافتراضات التي تتّسم بالتّعقيد.

    إذا كنت تجد صعوبةً في فهمَ أيّ أمرٍ، فحاول أن تُرسمه، وتُحلّله، وتفكّر فيه بيانيًّا، أو من منظورٍ تخطيطيٍّّ فيتّضح أكثر.

    فادي عمروش المدير التقني - مؤسسة نيوفيرستي التعليمية

    مهندس معلوماتية، دكتوراه في الإقتصاد السلوكي، باحث وريادي أعمال واستشاري مستقل مع عدد كبير من الشركات والمنظمات.