رهاب الماء.. هل يصبح سر الحياة سبباً للموت؟

  • 0
  • 0
  • كيف يمكن لكوب من الماء أو نزهة بحرية أن يصنعا من الخوف ما يساوي الخوف من اللصوص أو الأعداء؟

    إن كنت لا تعرف رهاب الماء وتريد معرفة علاجه، فتابع هذه المقالة..

    تعريف رهاب الماء

    هو نوع من أنواع المخاوف الناشئة عادةً من الصغر نتيجة لصدمة ما مثل الغرق والتي يتولد منها خوف من الماء حتى عند التفكير فيه دون رؤيته. 

    بالتالي يكون مرتبطاً بصدمة بخلاف الخوف من الماء الناشئ عن مرض السعار عند التعرض للعض من كلب مصاب به.

    أسباب رهاب الماء

    ما تزال أسباب الرهاب غير معروفة حتى الآن ولكن البعض يُحيل الأسباب إلى نظريتين:

    1- النظرية الأولى تحيل الأمر إلى حدوث صدمة نفسية سابقة سببت شعوراً بالخوف والقلق كرد فعل لها. 

    2- أما النظرية الثانية فترى أنه من الممكن أن يكون هذا الخوف مكتسباً بدون حدوث صدمة سابقة مثل رؤية رد فعل أحد المقربين عند رؤية البحر أو أي مسطح مائي فيتولد لديه نفس القلق والخوف الذي رآه.

    أعراض رهاب الماء

    عند رؤية المريض بالرهاب للماء مهما كانت كميته أو حتى عند التفكير فيه تظهر عليه هذه الأعراض:

    • التعرق. 
    • تسارع نبضات القلب.
    • صعوبة في التنفس. 
    • جفاف الفم. 
    • غثيان وأحياناً تصل إلى القئ.
    • ألم في الصدر.

    تأثير رهاب الماء على حياة الإنسان  

    التعرض للماء حدث أساسي في حياتنا اليومية ومحاولة تجنبه أمر في غاية الصعوبة.

    كما أن استمرار مثل هذا النوع من الخوف يعيق التقدم في مسيرة الحياة سواءً في العمل أو المنزل أو المدرسة كما يسبب العديد من المشاكل مع الأصدقاء والأهل، فأنت معرض له في الحمام اليومي وفي المطبخ والحدائق وفي النزهات الخلوية وعندما تشعر بالعطش كما أنه يحرم الإنسان من الاستمتاع بالتواجد في الماء.

    رهاب الماء عند الأطفال

    وكما ذكرنا فإن حدوث بعض الصدمات في الصغر على سبيل المثال: حالات الغرق، أو مشاهدة تحطم السفن يمكن أن تولد مثل هذا النوع من المخاوف، فتسبب بكاءً شديداً لدى الأطفال عند رؤية الماء ونوبات من الغضب، ورفض إجراء أي حديث أو حتى الحركة، مما يجعله يتشبث بشدة في والديه أو الأشياء القريبة منه.

    كما أن “الإنسان عدو ما يجهل” فبعض الأطفال يتولد عندهم هذا الخوف عند أول تجربة لهم في دروس السباحة، فلا يحتاجون إلى زيارة الطبيب، ولكن بالتعليم المستمر والتشجيع والمكافأة والصبر ينتهي هذا الخوف.

    علاج رهاب الماء

    عندما تشعر بأن الخوف من الماء يؤثر على حياتك فسارع بالذهاب إلى الطبيب النفسي لأن رفض الماء من الممكن أن يعرض الإنسان إلى أعراض صحية عديدة فلابد من محاولة التعافي منه.

     فيما يلي طريقتين للتخلص من رهاب الماء:

    أولاً: العلاج المعرفي السلوكي وهي الطريقة الشائعة لعلاج الأنواع المختلفة من الرهاب. 

    فيها يتعرف المريض على أسباب خوفه من الماء من خلال جلسات مع الطبيب كما يتعلم أساليب متنوعة تقلل القلق والخوف عند التعامل مع الماء. 

    أما ثانياً: فهو العلاج بالمواجهة في بيئة آمنة. 

    فيها يتعرض المريض لمواقف مختلفة في التعامل مع الماء مثل: التحدث عنه ومشاهدة صور وفيديوهات ماء جارٍ أو بحار ومحيطات، كما يحاول فيها ملامسة الماء والوقوف بجانب المسبح، والبحار ثم في خطوات تصاعدية، يلاحظ ردود أفعال المريض ومحاولة تحسينها.

    وفي النهاية فإن الخوف من الماء ينقصه العلم والمعرفة بأن الماء سر الحياة والحذر منه واجب ولكن لا داعي للخوف منه.

    هدى شرف content writer

    طبيبة بيطرية شغوفة بالعلم والكتابة