عاديّ، حاولت أن أكون كذلك طوال الوقت، واكتشفت الآن أني لستُ مثل أيّ أحد، أنا مُختلف وهذا مُفزع!