محمد حسن شوفان
محمد حسن شوفان مطور ويب

غطى الشاب الثلاثيني رأسه جيداً وهو يحاول أن ينام. فالجو كان بارداً. والعواصف الهوائية في الخارج تصفر وتعوي. بدأت تدور برأسه أفكار ما قبل النوم. ويعود إلى ذهنه حديث أخته وعتابها له. فهو لم يزر أمه المريضة منذ أشهر. وبدأ يفكر بالأعذار الكاذبة التي ساقها لأخته عن انشغاله الدائم. وأحس بوخز بالندم وتمنى أن يصلح …المزيد