عشر حقائق غريبة عن مرض ألزهايمر

0

الجميع ربما سمع بمرض ألزهايمر وهو من أكثر حالات الخرف شيوعاً مرض يشمل ضياع الذاكرة ومهارات التفكير وذلك بشكل متدرج إلى أن تصبح شبه معدومة… في هذه القائمة جمعنا لكم عشر حقائق غريبة عن مرض ألزهايمر

1- الأكثر شيوعًا بين حالات الخرف:

ألزهايمر

مرض ألزهايمر هو الحالة الأكثر شيوعًا بين حالات الخرف، يستخدم مصطلح خرف “dementia” لوصف أمراض الدماغ المتعلقة بفقدان الذاكرة وتضاؤل المهارات الإدراكية، وهناك حالات أخرى من الخرف منها:
● الخرف الوعائي
● خرف يصاحبه شلل الرعاش “باركنسون”
● خرف مزيج
● شلل الرعاش “باركنسون”
● مرض هنتنغتون
ووفقاً لما ذكرته جمعية ألزهايمر، فإن ما يقدر بخمسة ملايين أميركي يعانون حاليًا من مرض ألزهايمر.

2- النساء أكثرعرضة للإصابة بالمرض:

ألزهايمر

طبقًا لإحصاءات وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية، فإن عدد النساء اللاتي يعانين من مرض ألزهايمر يقدرن بضعف عدد الرجال تقريبًا. كما أن ألزهايمر يزداد سوءًا عند النساء أسرع من الرجال.

كذلك فإن تقلص الدماغ يميل إلى أن يكون أكثر حدة لدى النساء اللاتي يعانين من ألزهايمر مقارنة بالرجال الذين يعانون من المرض.

يشير الباحثون إلى أن تغيرات الدماغ عند النساء اللاتي يعانين من ألزهايمر من الممكن أن ترجع لأسباب أخرى غير المرض.

3- علاقة وثيقة بين قلبك ورأسك:

ألزهايمر

أمراض القلب من الممكن أن ترفع من احتمالية الإصابة بألزهايمر. كما أن بعض الأسباب الأخرى المسببة لأمراض القلب مرتبطة بزيادة احتمال الإصابة بألزهايمر، ومنها:
● ارتفاع ضغط الدم
● ارتفاع الكولستيرول
● داء السكري
● سوء التغذية
● نمط الحياة الغير نَشِط

أمراض القلب كذلك من الممكن أن تسبب مرض الخرف الوعائي، الناتج عن ضيق الأوعية الدموية في الدماغ، وهذا يؤدي إلى نقص الأكسجين في أنسجة الدماغ.

4- التعليم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة:

ألزهايمر

حسب المعهد القومي للشيخوخة، كلما حصلت على تعليم أكثر كلما قلت فرصة إصابتك بألزهايمر.

كذلك سيكون احتمال إصابتك بألزهايمرأقل، إذا أبقيت عقلك نشطاً في فترات العمر المتقدمة عن طريق القيام بأنشطة مثل:
● أخذ دروس
● تعلم لغات
● العزف على الاَلات الموسيقية

كذلك فإن القيام بأنشطة جماعية والتفاعل مع الاَخرين، يجعلك أقل عرضة للإصابة بألزهايمر.

5- مرض ألزهايمر أحد المسببات الرئيسية للوفاة:

ألزهايمر

صرحت جمعية ألزهايمر بأن مرض ألزهايمر هو السبب السادس للموت في الولايات المتحدة، إذ يموت واحد تقريبًا من بين كل ثلاثة من كبار السن بسبب ألزهايمر، أو حالة اَخر من حالات الخرف.

في عام 2010، صرح مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها، أن ألزهايمر حصد أرواح أكثر من 84000 شخص في الولايات المتحدة.

فقط أمراض القلب، والسرطان، وبعض الأمراض الصدرية، والحوادث سببت وفيات أكثر من ألزهايمر.

6- حالة فريدة بين مسببات الموت:

ألزهايمر

أكدت جمعية ألزهايمر أيضًا، أن مرض ألزهايمر هو الوحيد من بين أكثر عشرة أشياء مسببة للموت في الولايات المتحدة الذي لا يوجد وسيلة لمنعه، أو علاجه، أو إبطائه.

تتواصل الأبحاث لإيجاد دواء، لكن حتى الاَن لا توجد طريقة مؤكدة لمنع ألزهايمر من النمو.

وبرغم ذلك يمكن للأدوية أن تساعد على تخفيف بعض الأعراض.

7- مرض ألزهايمر مكلف:

ألزهايمر

بالرغم من وجود حوالي خمسة ملايين أمريكي يعانون من ألزهايمر، إلا أن تكلفة علاج ألزهايمر في ازدياد مستمر، ففي عام 2016 بلغت التكلفة نحو 236 مليار دولار، وفقاً لجمعية ألزهايمر.

كما أنه من المتوقع أن يزداد عدد الأمريكيين المصابين بألزهايمر في الأعوام المقبلة، ويقدر أن تنفق الولايات المتحدة أكثر من تريليون دولار بحلول عام 2050.

8- اكتشاف المرض في القرن الماضي:

ألزهايمر

لم يتم ملاحظة ألزهايمر للمرة الأولى إلا في عام 1906 عن طريق الطبيب الألماني “ألويس ألزاهيمر”، وقد وصف مريضاً يدعى “أوغست ديتر” والذي كان لديه فقدان ذاكره ومشاكل أخرى في التفكير.

بعد وفاة المريض، أشار الطبيب “ألزاهيمر” بأن أجزءًا من دماغ المريض كانت قد تقلصت، الطبيب النفسي الذي عمل مع الطبيب “ألزاهيمر” سَمَّى الحالة في عام 1910.

9- ألزهايمر مرتبط بفقدان حاسة الشم:

ألزهايمر

طبقًا للمعهد القومي للصحة، فإن الشخص المصاب بألزهايمر قد يفقد حاسة الشم. اقترحت دراسات عديدة أيضًا، بما في ذلك دراسة في مجلة “العلوم العصبية”، أن التغيرات في حاسة الشم قد تكون علامة مبكرة على الإصابة بألزهايمر.

من المهم أن تعلم أن التغيرات في القدرة على الشم ليست بالضرورة دليلاً على الإصابة بألزهايمر، فيمكن أن يكون لأسباب أخرى مثل:
● الشلل الرعاش “البركنسون”
● أصابات الدماغ
● التهابات الجيوب الأنفية

10- اختلاف مدة البقاء على قيد الحياة:

ألزهايمر

الوقت الذي يأخذه ألزهايمر ليتطور يختلف من شخص لاَخر، لذلك فمن الصعب التنبؤ بالوقت الذي سيعيشه الشخص المصاب.

يشير المعهد القومي للشيخوخه إلى أن كبار السن المصابون بألزهايمر يعيشون عادةً من ثلاث إلى أربع سنوات، أما الأصغر سنًا الذين يعانون من نفس المرض من الممكن أن يعيشوا عشر سنوات أو أكثر.

اقرأ أيضاً:

0

شاركنا رأيك حول "عشر حقائق غريبة عن مرض ألزهايمر"