أكثر 10 زعماء وحشية في التاريخ

0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

شهد التاريخ عدداً كبيراً من الزعماء والقادة، حيث كان لبعضهم إنجازات عظيمة، والبعض الآخر لم يكن كفئاً لذلك، ونجدُ أيضاً الزعماء الأقوياء، وكذلك لا يخلوا الأمر من عديمي الرحمة والوحشين، وهذه الفئة حصراً هي التي سنلقي الأضواء عليها في هذا المقال

10- ماكسميليان روبسبير Maximilen Robespierre:

ماكسميليان روبسبير

كان ماكسميليان زعيم الثورة الفرنسية ولكن بعد وصوله للسلطة أصبح مهووساً بإعدام الناس، حيث أصبح يرى كل من حوله أعداءً له حتى أنه اشتبه في أقرب أصدقائه. كان يقتل الناس بسبب عدم دعمهم للثورة أو لادخارهم المال أو العصيان وأشياء أخرى كان يعتبرها جرائماً، قام بإعدام عائلات كاملة من الأرستقراطيين والناس العاديين من دون محاكمة، إلى أن نال عقابه في آخر المطاف وأُعدم دون محاكمة.

9- أتيلا الهوني Atilla The Hun:

زعماء وحشيين

كان حاكماً للهون في الفترة ما بين 434 – 453 حيث يعتبر من الحكام الأكثر سوءاً في التاريخ، عبر نهر الدانوب مرتين ونهب البلقان لكنه لم يستطع أخذ القسطنطينية. حاول أيضاً غزو بلاد الغال الرومانية، وقام بغزو إيطاليا ودمر المقاطعات الشمالية لكنه لم يستطع دخول روما. مات في الأشهر الأولى من عام 453.

8- بول بوت Pol Pot:

زعماء وحشيين

كان زعيماً للخمير الحمر (حركة شيوعية) ورئيس وزراء كمبوديا من عام 1976 حتى عام 1979. قامت حكومته المتطرفة بقتل وتشريد ملايين الأبرياء وتركهم يعانون المرض والمشقة والموت جوعاً.

مات ما يقارب المليون شخص خلال فترة حكمه نتيجة العمل القسري والتعذيب والإعدام.

7- جنكيز خان Genghiz Khan:

زعماء وحشيين

يعتبر مؤسس الإمبراطورية المنغولية التي أصبحت أكبر إمبراطورية متجاورة في التاريخ بعد وفاته. تولى السلطة عن طريق توحيد العديد من القبائل البدوية في شمال شرق آسيا، غزا معظم أوراسيا وأخضع جميع قبائل منغوليا البدوية إلى حكمه وذلك ضمن دولة عسكرية منضبطة صارمة.

6- فلاد الثالث Vlad Tepes:

زعماء وحشيين

أمير والاتشيا، عُرف باسم فلاد المخوزق حيث اشتهر بقتل أعدائه عن طريق خوزقتهم، قام بفرض عقوبات وحشية خلال فترة حكمه وكان بمثابة الإلهام لأساطير مصاصي الدماء. استخدم أنواعاً عديدة من التعذيب كالخوزقة ونزع الأحشاء وخوزقة المستقيم والوجه والسلخ والغلي والتقطيع والخنق والشنق والحرق ودفن الناس أحياء…إلخ.

5- إيفان الرابع (روسيا) Ivan IV:

زعماء وحشيين

يعرف أيضاً باسم إيفان المخيف أو المروع، كان الدوق الأكبر لموسكوفيا في الفترة ما بين عامي 1533-1547 والحاكم الأول لروسيا وأول من يتم إعلانه قيصراً لروسيا سنة 1547. كان مولعاً بالخوزقة وحرق ما لا يقل عن ألف شخص وهم على قيد الحياة. أمر جنوده ببناء جدران قوية حول المدينة حتى لا يستطيع أحد الفرار. كانت قواته تجلب يومياً من 500 إلى 1000 شخص ليتم قتلهم وتعذيبهم على مرأى منه.

4 – أدولف آيخمان Adolph Eichmann:

زعماء وحشيين

ولد في 19 آذار 1906 في سولينغن (مدينة صناعية صغيرة في راينلاند)، كان أحد المنظمين الرئيسيين لمحرقة اليهود. تم إعدامه شنقاً في إسرائيل لمشاركته في الإبادة النازية لليهود خلال الحرب العالمية الثانية، حيث قال:

“إن موت مليون يهودي جعلني أشعر براحة استثنائية”

3- ليوبولد الثاني (بلجيكا) Leopold II:

8

كان ملكاً لبلجيكا، ولكن يذكره التاريخ على أنه المستغل الوحشي لدولة الكونغو الحرة. في الواقع هو من أسس دولة الكونغو الحرة لهدف وحيد وهو استخراج المطاط والعاج من منطقة الكونغو وسط أفريقيا. استخدم السخرة مما أسفر عن موت أكثر من ثلاثة ملايين كونغولي.

2- أدولف هتلر Adolf Hitler:

زعماء وحشيين

كما يعلم الكثير، ربما يستحق هتلر لقب الدكتاتور الأكثر وحشية في التاريخ حيث كان السبب الرئيسي للحرب العالمية الثانية ومحرقة اليهود. تم قتل ستة ملايين يهودي خلال فترة حكمه، وعشرات الملايين من الناس عانوا وماتوا بسبب جنونه.

1- جوزيف ستالين Joseph Stalin:

زعماء وحشيين

يعتبر كل من هتلر وستالين على نفس القدر من الوحشية على الرغم من أن البعض يميلون إلى كون ستالين هو الأكثر وحشية على مر العصور، يقال بأنه حاز على أكبر سلطة سياسية في التاريخ.

في عام 1930، وبناء على أوامره، فإن ملايين الفلاحين إما قُتلوا أو تُركوا ليموتوا جوعاً. يعتبر ستالين مسؤولاً عن موت أكثر من عشرين مليون من شعبه خلال فترة حكمه التي دامت 29 عاماً.

0

شاركنا رأيك حول "أكثر 10 زعماء وحشية في التاريخ"