اكثر الاشياء المذهلة التي ستحب معرفتها عن قلبك

القلب
0

إنه القلب العضو الأكثر اهمية في الجسد، فهو بقدر ما يحيط به من أساطير عن الحب والأرتباط إلا أنه يظل على المستوى العلمي هو المحرك الأقوى للجسم.

ويمثل القلب أهم أعضاء الجسم عند الإنسان، فهو العضو المسؤول عن ضخم الدم إلى جميع أرجائه، ولكن أهمية القلب لا تقتصر على الجانب الجسدي فحسب، فهو كان على مدار القررون الماضية مرتبطاً بالحب وأموره وأشجانه، فكم من قصائد جميلة قيلت في القلب وما يهوى!

وكم من رجل دفعته أهواء قلبه إلى التضحية بنفسه في سبيل معشوقته! ولمّا كان القلب مرتبطاً بأمور الحب، كان من الطبيعي أن يحظى باهتمام كبير على مدار التاريخ، فتراه يذكر في الكتب والأشعار والروايات، وتنسج حوله القصص الخيالية التي لا تمت إلى الواقع بصلة. ومن أجل هذا الأمر دعونا نكتشف بعض الحقائق الممتعة والمسلية عن قلب الإنسان:

 

1- إشارة الحب:

هذه العضلة المليئة بالدم، ذات العشر أونصات وزنًا، والتي تدعى القلب، أصبحت الرمز العالمي للحب. فقد اعتقد الإغرق أنّ القلب هو مقرّ الروح، أمّا الصينيون فقد ربطوه بمركز السعادة، والمصريون ظنّوا أنّ المشاعر والفكر مصدرهما القلب. ولم يتأكّد أحد بعد من الأصل الدّقيق للرّابطة الحب والقلب، فهناك اعتقاد أنّ اعتماد القلب علامةً للحب بدأ عند اليونانيين، في مدينة “القيروان” في ليبيا حاليًا.

رجل وامرأة عاشقان!

2- القلب المفطور:

للأسف، القلب المفطور قد يسبب لصاحبه الإغماء، فالانفصال عن شخص عزيز عليك، أو خبر وفاة أحد أفراد العائلة، قد يؤدي للإصابة بأزمات قلبية، كما أنّ الصدمة قد تسبب إطلاق هرمونات التوتر في مجرى الدم والتي قد تسبب اضطراب في عمل القلب  بشكل مؤقّت. وتشبه الأعراض النّاتجة أعراض نوبة قلبية، كآلام ضاغطة على الصدر، وضيق في التنفس، ولكن هذا النّوع من الألم يتحسّن خلال أيام مع بعض العناية والراحة.

القلب المفطور!

3- قلبنا مضخّة قويّة:

في أقلّ من دقيقة، يستطيع قلبنا ضخّ الدّم إلى كل خلية في الجسم، وعلى مدار يوم كامل يدقّ القلب حوالي مئة ألف مرة، ضاخًّا بذلك ما يقدر بـ 2000 غالون من الدم المؤكسج، الذي يجري في أوعية دموية يصل طولها مجتمعة إلى مايقارب ال 60،000 ميل، هذه الأوعية تربط بين الخلايا في كل أنحاء الجسم، إنّه عمل هائل بالنسبة لعضلة بحجم الكف.

موضع القلب في جسم الإنسان

4- اشرب من أجل قلبك:

كأس من النبيذ الأحمر سيؤثّر إيجابيًا على قلبك، كما أنّ الدراسات الحديثة أظهرت ذلك بالنسبة للنبيذ الأبيض. ويعود السبب في ذلك إلى قشر العنب لاحتوائه على مضادات أكسدة مفيدة، كما أنّ العديد من العلماء افترضوا أن النبيذ الأبيض لا يعود بأي نفع على القلب، لكن بيّنت تجربة مخبرية أجريت على الجرذان أنّ لبّ العنب يحوي مركبات واقية من أمراض القلب حيث ينافس تلك الموجودة بالنبيذ الأحمر.

النبيذ الأحمر

5- الكثير من الضحك جيّد لمزاجك ولقلبك أيضًا:

الضّحك من صميم القلب – النوع  الذي يجعل فيضاً من الدموع يسيل من عينيك – يسعد النفس، فقد أظهر بحث علمي أنّ القهقهة يمكنها أن تسبب استرخاء بطانة جدران الأوعية الدموية والتي تدعى الإندوثيليوم، وزيادة في تدفّق الدم، ويستمر تأثير القهقهة لمدة تصل ل 45 دقيقة بعد انتهاء نوبة الضّحك. ويمكن أن يؤدي أذى البطانة إلى  تضيّق في الأوعية الدموية، مما يتسبب بالإصابة بأمراض الأوعية الدموية والقلب أيضًا.

الابتسامة مفيدة لصحة القلب

6- القلوب الكبيرة:

بعض الأشخاص يملكون حقاً قلوبًا أكبر من غيرهم! فالمصطلح “طبّيًا” لا يشير إلى وجود عاطفة كبيرة، حيث أنّ القلب الكبير يشير إلى مرض قلبي. وغالبًا تكون الحالة هي اعتلال عضلة قلبية، تحدث هذه الحالة عندما تتمدد تجاويف القلب وتتسع مسببة قصور القلب. كذلك يؤدي الانتفاخ أيضًا إلى ضعف قوة ضخّ القلب، وبالتالي يحرم أعضاءنا من الحصول على دم كافٍ. وإذا تُركت الحالة دون علاج، فإنها ستؤدّي إلى الإصابة بفشل القلب.

 

الود والحب المتصل

7- تأثير ممارسة الجنس على قلبك:

وجدت دراسة أجريت على 2000 رجل تتراوح أعمارهم بين 49 و 54 أنّ بلوغ هزّة جماع على الأقل ثلاث مرّات في الأسبوع تقلّل من احتمال الموت بفعل أمراض الدّسام التاجي، وتقلّل من المشاكل الصّحية الأخرى. وتؤدي ممارسة الجنس إلى مضاعفة دقّات قلب الشخص، كما أنّها تحرق نحو 200 سعرة حرارية، لذا فإنّ البقاء في السّرير قد يكون هو  الحل المثالي الذي يوصي به الطّبيب.

الجنس مفيد للقلب!

 

اقرأ أيضًا

 

0

شاركنا رأيك حول "اكثر الاشياء المذهلة التي ستحب معرفتها عن قلبك"