استبدال ميلي ألكوك بممثلة أخرى في الحلقة القادمة من بيت التنين!

أراجيك
أراجيك

2 د

على الرغم من أن نجمة "بيت التنين" (House of Dragon) "ميلي ألكوك" (Milly Alcock) هي المفضلة لدى المعجبين، إلا أنه من المقرر أن يتم استبدالها في الحلقة القادمة.

في ليلة 18 سبتمبر/ أيلول، تابع ملايين الأشخاص حول العالم الحلقة الخامسة من مسلسل بيت التنين، السابق في أحداثه لمسلسل بيت العروش، والتي شهدت تدهور صحة الملك فيسيرس تارغيريان (Viserys Targaryen).

لينصدم متابعو المسلسل أنّه سيتم استبدال اثنتين من الشخصيات الرئيسية في الحلقة السادسة من بيت التنين. وأنّ الحلقة الخامسة كانت الأخيرة ونهاية رحلة الممثلتين ميلي ألكوك وإميلي كاري، اللتين تلعبان دور راينيرا تارجارين وأليسينت هايتاور.

والسبب في هذا الاستبدال يعود إلى أن أحداث المسلسل، بيت التنين، تمتد في إطار زمني أوسع بكثير من صراع العروش. فهو يدور قبل 200 عام من الأحداث الملحمية التي جرت في صراع العروش، مع التركيز على الحرب الأهلية في بيت التارغيريان التي أصبحت تعرف باسم "رقصة التنانين" (Dance of the Dragons).

وكان هذا السبب الرئيس في استبدال بعض الشخصيات من الممثلين الأصغر سنًا بممثلين أكبر سنًا عندما تقفز الحلقات إلى الأمام في الحلقة السادسة.

وعلى هذا ستلعب إيما دارسي، البالغة من العمر 30 عامًا، دور راينيرا الأكبر سنًا، والتي تشمل مسيرتها الفنية السابقة "الباحثون عن الحقيقة".

ذو صلة

بينما سيتم استبدال إميلي كاري، البالغة من العمر 19 عامًا، والتي تلعب دور أليسانت، سيتم استبدالها أيضًا في الحلقة السادسة بممثلة أكبر قليلاً، أوليفيا كوك، 28 عامًا.


رينيرا وأليسانت

والأمر الذي وقف عنده متابعو المسلسل، هو أن أليسانت لا زالت ترتدي اللون الأخضر في إعلان الحلقة القادمة، وهو اللون الذي أعلنت فيه الحرب على رينيرا في الحلقة السابقة وأنها ستبدأ بلعب لعبة العروش معها نيابة عن طفلها، الابن البكر للملك.

يذكر أنّ المسلسل من 10 حلقات، عرض منها حتى الآن 5 حلقات، وأنّ الشركة المنتجة أعلنت عن موسمٍ ثانٍ.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة