0

 

عندما يتعلق الأمر بإجراء محادثات حساسة سواء فيما يخص العمل بالشركات الخاصة أو المؤسسات الحكومية وتبادل الملفات والبيانات، فإن تطبيقات الدردشة مثل واتساب قد لا تكون الخيار الأكثر أماناً، وهو ما تريد السعودية تغييره.

بحسب صحيفة عكاظ فإن مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية تطور منصة وطنية آمنة ليتواصل من خلالها المستخدمين ويتبادلون الملفات ويجرون المحادثات النصية والصوتية بأمان.

وكشف مدير المركز الوطني لأمن المعلومات بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية باسل العمير أنه سيتم إطلاق المنصة خلال عام وهي من تطوير مجموعة من الباحثين السعوديين.

وأضاف أن التطبيقات التجارية قد تخزن بيانات المستخدمين في خوادم خارجية وتتحكم فيها جهات أجنبية، كما أنها قد تحتوي على أبواب خلفية يصعب اكتشافها.

ما يميز البديل المحلي السعودي أنه آمن بالكامل، فلا يحوي أبواب خلفية ويضمن سرية المحادثات وتبادل الملفات. وبالطبع يتم تخزين البيانات داخل المملكة.

تستهدف المنصة البديلة السعودية الجهات والمؤسسات الحكومية والشركات الخاصة، وليس المستخدم العادي، على الأقل في الوقت الحالي.

وستستخدم المنصة السعودية خوارزميات وأنظمة تشفير مطورة وطنياً، ولن تعتمد على الخوارزميات المعروفة عالمياً. وتدعي أنها تقدم أداء أفضل منها في الحماية، فضلاً عن حصولها على براءة اختراع.

وتدعم المنصة عدة أنظمة تشغيل وأجهزة مثل الحواسب الشخصية بنظام ويندوز وهواتف أندرويد وآيفون.

0

شاركنا رأيك حول "السعودية تطور تطبيق بديل الواتساب للشركات والمؤسسات الحكومية"