0

كشفت إنتل عن استراتيجية جديدة تحت قيادة مدير تنفيذي جديد قوامها التوسع في المصانع والبدء بتصنيع المعالجات لحساب شركات أخرى.

تغييرات كبيرة يجلبها معه المدير التنفيذي Pat Gelsinger الذي أعلن عن خطة إنتل بالسماح بتعهيد المزيد من مصانعها وقدراتها لحساب الغير، بالإضافة إلى استثمار 20 مليار دولار بتطوير مصنعين جديدين.

كما تم تأسيس فرع جديد من إنتل يدعى Foundry Services سيكون مسؤولاً عن الإشراف عليه مصانع إنتل وجهودها في تصميم وتصنيع المعالجات للشركات الأخرى.

تقوم استراتيجية إنتل الجديدة IDM 2.0 على ثلاثة أركان، الأول عمليات التصنيع الخاصة وهي التي تواصل تصميم وتصنيع معالجات إنتل لحسابها، والثاني التوسع في المصانع الخارجية لا سيما المنافسين TSMC و سامسونج، وثالثاً الفرع الجديد المسؤول عن تصنيع المعالجات لحساب شركات أخرى.

ستعمل إنتل على تطوير المعالجات في كافة البنى x86, Arm, و حتى RISC-V مفتوحة المصدر وذلك باستخدام تقنيات إنتل الخاصة. وتستثمر إنتل تواجد مصانعها في الولايات المتحدة وأوروبا التي تفتقر لوجود مصانع المنافسين مثل TSMC وكذلك علاقاتها مع الشركاء مثل كوالكوم و IBM

 

0

شاركنا رأيك حول "إنتل تستثمر 20 مليار دولار في مصانع جديدة وتبدأ التصنيع لحساب الشركات الأخرى"