بعد تلقي فيلم Batgirl الكثير من الانتقاد والتقييمات السلبية في مرحلة العروض الاختبارية، قررت شركة الإنتاج وارنر بروس إلغاء عرضه على كافة المنصات وسحبه بشكل كامل، وذلك بعد أن كانت كلفة إنتاجهُ تتراوح ما بين 70 - 90 مليون دولار.

من الجدير بالذكر أن النجمة ليزلي غريس كانت ستقوم بدور Batgirl ضمن شخصية باربارا جوردون. والتي سيكون والدها المحقق جيم جوردون. في حين أن مايكل كياتون سيلعب دور باتمان، وبراندن فريزر سيلعب دور الشرير فايرفلاي.

كان من المقرر للفيلم أن يظهر على منصة HBO Max، كما كانت تفكر الشركة المنتجة في طرح الفيلم ضمن دور السينما في شهر أبريل. إلا أنه وفقاً لردود الفعل السلبية ضمن العروض الاختبارية فإنه قد تقرر سحبه كما نقلت صحيفة نيويورك بوست. ووفقاً لبعض المصادر فإن شخصية "Bat Girl" نفسها غير قابلة للإصلاح لذلك قرروا إلغاء العمل بالكامل.

في حين بعض أصحاب الآراء الأخرى يقولون أن الأمر لا علاقة له بجودة الفيلم بقدر ما أنهم يرغبون في أن يكون للفيلم جمهور على أوسع نطاق ممكن، ومما هو واضح أنهُ وفقاً للهيئة الحالية فلن يتابعه الكثيرون لذلك قرروا إزالته. الجدير بالذكر أن فيلم Batgirl من إخراج عادل العربي وبلال فلاح، وقد ظهر في مهرجان الكوميك كون الماضي، في سان ديجيو كاليفورينا شهر يوليو الماضي.