طرحت شركة BMW الألمانية لصناعة السيّارات مفهومًا جديدًا ومستقبليًّا وجذّابًا في معرض الإلكترونيّات الاستهلاكية لهذا العام، وهو سيارة تمتلك القدرة على تغيير لونها أثناء التنقّل. 

تتميز السيارة التي يجرى عليها التعديل والاختبار بامتلاكها لتقنيّة الحبر الإلكتروني بدلًا من الألواح المعدنية القياسية وهي ذات التقنية المستخدمة لتشغيل قارئ أمازون الإلكتروني الشهير Kindle كوسيلة لتغيير الألوان في لحظةٍ واحدة. 

تم عرض هذا الطرح في الوقت الفعلي مع نسخة معدّلة من سيارة BMW iX وهي سيارة الدفع الرباعي الكهربائية الجديدة الرائدة للشركة خلال معرض الإلكترونيّات الاستهلاكية هذا الأسبوع في لاس فيغاس. 

وصوّر الحاضرون مقاطع فيديو مذهلة للسيارة وهي تقوم بتغيير لونها، وألقت بعض وسائل الإعلام نظرةً فاحصةً على السيّارة التي تقوم بمختلف أنواع التغييرات اللّونيّة البريّة والتي توضح مجموعة أنماطٍ مختلفة يمكن تطبيقها، وإضافةً للوحات السيارة يوجد أيضًا لوحات حبر إلكتروني في العجلات تمكنها من تغيير لونها. 

وقد قالت ستيلا كلارك رائدة مشروع BMW في مقطع فيديو للإعلان عن النموذج الأول الجديد: "قد يغيّر عملاء BMW لون سيارتهم في المستقبل بضغطة زرّ واحدة". 

 ومن المقرر أن تبدأ أول سيارة دفع رباعي كهربائية بالكامل لشركة BMW بالوصول إلى عملاء الطلب المسبق في شهر آذار القادم. 

أما عن مبيعاتها في عام 2021 لم تصدر BMW بيانًا صحفيًّا حول أداء مبيعاتها، إلا أننا نعرف حقيقة أن العلامة التجارية الأساسية قد قدّمت أكثر من 2.2 مليون سيّارة، تم الإفصاح عنها من قبل أحد مديري المبيعات. وجاءت الأرقام من منافستها اللدودة مرسيدس والتي لم قادرة على مواكبة وتيرة مبيعات BMW بسبب تأثرها بشدّة بنقص الرقائق الدقيقة. 

تعتبر BMW علامة تجارية راسخة في صناعة السيارات وقد تكون أشهر شركة ألمانية لتصنيع السيّارات. أصبحت هذه العلامة مرادفًا للسيارات عالية الأداء والمتطورة في المظهر والراحة في القيادة. تم تأسيسها في عام 1916 وهذه الشركة لم تكن متخصصة فقط بالسيارات، فقد أنتجت محركات للطائرات ومكابح السكك الحديدية وكذلك المعدات الزراعية. 

يتكون شعارها من دائرة سوداء ومقسمة إلى 4 أرباع ملونة بالأزرق والأبيض، وتم اختيار الألوان لتمثيل ألوان بافاريا الألمانية.